احترس من المصاعد: قد تنقل لك عدوى كورونا

  • الثلاثاء، 07 يوليو 2020 الثلاثاء، 07 يوليو 2020
احترس من المصاعد: قد تنقل لك عدوى كورونا

حذرت دراسة حديثة من أن المصاعد قد تكون ناقلة لفيروس كورونا المستجد، حتى إذا كان الشخص المسبب للعدوى لا تظهر عليه أعراض المرض.

الدراسة أجراها مركز السيطرة على الأمراض الصيني، حيث تتبعت 71 مصاباً في مقاطعة هيلونغجيانغ الصينية، والذين اتضح بعد تحليل الجينوم الخاص بفيروس كوفيد-19 أن مصدرها يعود لشخص واحد.

المصاعد قد تنقل فيروس كورونا

وعندما قام الباحثون بتتبع هذا الشخص الحامل للعدوى، وجدوا أنها امرأة عائدة من الولايات المتحدة، حيث وصلت إلى منزلها في الصين في 19 مارس الماضي. ووضعت هذه السيدة نفسها في الحجر الصحي في شقتها لمدة 3 أسابيع، لم تظهر خلالها عليها أي أعراض، ولم تلتق حتى بأي من جيرانها.

ولكن بعد فترة في الحجر المنزلي، ثبت إيجابية عينة المسحة التي قامت بها تلك السيدة لفيروس كورونا، إلا أنها لم تكن الوحيدة المصابة، حيث وجد الباحثون أن إحدى جاراتها و4 من معارفها يحملون المرض أيضاً، فيما قامت هذه الجارة بنقل العدوى إلى 71 شخص.

وخلص الباحثون إلى أن المصعد كان هو سبب نقل المرض من السيدة القادمة من الولايات المتحدة إلى جارتها، حيث أنهما لم تلتقيا نهائياً، كما أن الصفات الوراثية لجينوم الفيروس متتطابقة لديهما، وهو مختلف تماماً عن أي عينات أخرى ظهرت في الصين، مما يشير إلى أن الفيروس نشأ في خارجها.

خذ حذرك بداخل المصعد فقد تصاب بعدوى كورونا

ولفتت الدراسة إلى أن المصعد من الممكن أن يكون بقعة بنشر عدوى الفيروس، حتى لو كان الشخص المصاب لا توجد لديه أعراض، ولا يركبه مع أي شخص آخر.

وأضافت أن المصاعد توفر بيئة خصبة لانتشار كوفيد-19، حيث أنها عبارة عن مساحات داخلية صغيرة ومغلقة، كما أن الهواء لا يتدفق فيها، مما يعني أن الأشخاص المصابين بالمرض، سواء ظهرت عليهم أعراض أم لا، من الممكن أن يتركوا بعض الفيروسات ورائهم في المصعد.