فاجعه مدينه صباح الأحمد: فيديو متداول لحريق مروع في الكويت

الشرطة الصينية تُحرر الرجل رقم 41 بـ"أغنياء العالم" من أيدي مختطفيه

النيابة السعودية تلاحق أبو طلال الحمراني بسبب قضية خاطفة الدمام

  • الأحد، 17 مايو 2020 الأحد، 17 مايو 2020
النيابة السعودية تلاحق أبو طلال الحمراني بسبب قضية خاطفة الدمام

صرح ماجد الدسيماني، المتحدث الرسمي باسم النيابة العامة السعودية، بأن الصحفي الكويتي أبو طلال الحمراني متهم بنشر شائعات بعدما قام بالترويج لأخبار مغلوطة في قضية خاطفة الدمام.

النيابة السعودية تلاحق الصحفي الكويتي أبو طلال الحمراني بسبب خاطفة الدمام

ورغم أن الدسمياني لم يذكر الحمراني بالاسم، إلا أن تقارير محلية أكدت أن تصريحاته لبرنامج الليوان المذاع على قناة روتانا خليجية كان مقصوداً به الصحفي الكويتي، خاصة وأن الحديث كان بمواصفاته بما لا يدع مجالاً للشك.

وقال المتحدث الرسمي باسم النيابة العامة السعودية أنه تم إدراج اسم الصحفي الكويتي على قائمة ترقب الوصول إلى المملكة من أجل القبض عليه فور وصوله إلى الأراضي السعودية للتحقيق معه فيما نسب إليه من ترويج للشائعات.

وأشار الدسيماني إلى أن النيابة العامة السعودية تعمل على تجهيز ملف خاص بالتهم الموجهة للصحفي الكويتي من أجل تقديمه إلى الإنتربول الدولي للقبض عليه وتسليمه إلى المملكة.

رد أبو طلال الحمراني على قرار النيابة السعودية

ومن جانبه، قال أبو طلال في تغريدة نشرها ثم حذفها على حسابه على تويتر: "إن القانون في السعودية موضع احترامي والتزامي وامتثالي إن لزم الأمر، وإن الرد على الاتهامات من شخص يمثل جهة حكومية له طرقه القانونية إن كان يعنيني بشخصي، ولا يتم التطرق لها خلال وسائل التواصل الحكومي، كما أن لدي ممثل قانوني سيتولى هذا الأمر حسب الاختصاص"، وذلك بحسب ما ذكرته تقارير إخبارية.

وقالت التقارير أن الصحفي الكويتي قام بنشر عدة قصص وتفاصيل مغلوطة تخص قضية خاطفة الدمام بهدف زيادة التفاعل بحساباته على السوشيال ميديا، وقد نجح في هذا بشكل كبير، حيث ازداد عدد متابعيه بشكل ملحوظ خلال الأشهر الأخيرة.

قضية خاطفة الدمام

جدير بالذكر أن قضية خاطفة الدمام قد شغلت الرأي العام السعودي في الأشهر الماضية بعدما قامت الشرطة بالقبض على امرأة تقدمت للحصول على هوية لأحد الأطفال الذين خطفتهم من مستشفى في الدمام قبل أكثر من 20 عاماً.

وقد أعلنت شرطة المنطقة الشرقية أنها قامت بضبط سيدة سعودية في العقد الخامس من عمرها بعدما تقدمت بطلب رسمي لاستخراج هويتين لمواطنين ادعت أنهما لقيطان عثرت عليهما قبل حوالي عقدين واعتنت بهما وقامت بتربيتهما دون أن تبلغ عنهما.