تعرف بالصور على أفضل 20 ساعة ذكية متوفرة بالأسواق

  • تاريخ النشر: الإثنين، 07 مارس 2016
تعرف بالصور على أفضل 20 ساعة ذكية متوفرة بالأسواق
مقالات ذات صلة
مشكلة خطيرة في آي أو إس 14.6 تثير غضب مستخدمي آيفون
آيفون 13: تسريبات جديدة تكشف مواصفاته الخارقة وموعد طرحه
شاحن جديد من شاومي يشحن البطارية بالكامل في 8 دقائق

الساعات الذكية والملحقات التي يمكن ارتداءها هي المستقبل. المستقبل الذي كان يظنه البعض بعيداً عندما قرأوا عنه في أحد الكتب أو شاهدوه في فيلم من أفلام العميل جيمس بوند. فمن كان يظن منذ بضعة أعوام أنه من الممكن أن تخبرك ساعتك بما هو أكثر كثيراً من الوقت؛ أن تخبرك أين أنت، تعطيك معلومات صحية دقيقة عن معدل دقات القلب وضغط الدم، ترد على رسائلك وتذكرك بمواعيدك، أو حتى تستمع منها لموسيقاك المفضلة حين تقوم بتدريباتك الرياضية.

كل هذا وأكثر صار ممكناً مع تطوير تقنيات الساعات الذكية، التي جعلتك لا تحتاج كثيراً لإخراج هاتفك من جيبك إلا في الحالات المهمة، وهي من يساعدك على معرفة ما إن كان الأمر يستحق أو لا يستحق.

كيف يمكننا إذا أن نقيم الساعات الذكية؟

بالتأكيد الشكل والتصميم الأنيق عاملين أساسيين، فهي ساعة في نهاية الأمر وإن لم تكن تضيف إلى أناقة من يرتديها فلا حاجة فعلية لإرتداءها. 

ثاني الأمور التي يجب مراعتها هي إمكانات الساعة، وما يمكنها تحقيقه من مهام، ويتناسب هذا الأمر عكسياً مع قدرة البطارية على التحمل والأداء اليومي، فكلما كانت قدرة الساعة على تحقيق مهام كثيرة كلما قل قدرة بطاريتها على مواصلة اليوم دون الحاجة للشحن والعكس صحيح، فعليك أولاً أن تعرف ما تحتاجه؛ إمكانات كبيرة وبطارية تحتاج للشحن من وقت لآخر أم إمكانات أساسية وبطارية تسعفك وقتما تشاء. بالتأكيد تسعر الشركات الكبرى المصنعة للساعات الذكية أن تتلافي هذا الأمر من خلال تطوير بطاريات ساعاتها.

بالطبع لا يمكن إغفال عاملي الإمكانات الداخلية Hardware وتوافق الساعة مع أنظمة تشغيل Android وIOS.

يعتمد هذا التصنيف على العوامل السابق ذكرها بالأعلى.

الترتيب من الأقل للأعلى.

شاهد الصور بالأعلى.