تعليم السعودية تدشن الروضة الافتراضية بالتزامن مع اليوم العالمي للطفل

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 20 نوفمبر 2019
تعليم السعودية تدشن الروضة الافتراضية بالتزامن مع اليوم العالمي للطفل
مقالات ذات صلة
جامعة نجران تتيح تعديل الجداول الدراسية إلكترونياً غداً
الرخصة المهنية للمعلمين: طريقة التسجيل والرابط الإلكتروني
للمعلمين والمعلمات: خطوات التسجيل في اختبار الرخصة المهنية

أعلن الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ، وزير التعليم السعودي، تدشين الروضة الافتراضية اليوم، الأربعاء، بالتزامن مع اليوم العالمي للطفل؛ لمنح الأطفال في هذه المرحلة فرصة محاكاة الواقع الفعلي للروضات، بما تقدمه من فيديوهات تعليمية، قصص، ألعاب، بالإضافة إلى أنشطة تفاعلية. كما تمكن الروضة الافتراضية الأسر التي لم تستطع إلحاق أطفالهم لمدارس قريبة من الاستفادة من التفاعل الافتراضي المثمر والمفيد لهم نمائياً.  

وشدد آل الشيخ على أن المملكة العربية السعودية تبذل قصارى جهدها في ملف حماية الطفل من مختلف أنواع الإيذاء، الإهمال، التمييز، الاستغلال. وأشارالوزير إلى السعي لتوفير بيئة آمنة وسليمة وإيجابية للطفل، تمكنه من تنمية مهاراته وقدراته وحمايته نفسياً وبدنياً. 

وأكد الوزير أن نظام حماية الطفل من الإيذاء وبرنامج الأمان الأسري يعكسان لتلك الغايات والأهداف التي تعمل عليها المملكة في سبيل ضمان حقوق الأطفال وحمايتهم. بالإضافة إلى العديد من المبادرات والبرامج النوعية لجميع مراحل الطفولة؛ بما يتلائم مع رؤية المملكة 2030، التي تهدف إلى تحسين جودة التعليم وحصول كل طفل على أفضل فرص التعليم الجيد وفق خيارات متنوعة. 

وأشار وزير التعليم أن تنفيذ مبادرة الطفولة المبكرة هذا العام تُمثل أحد أهم مشروعات الوزارة في زيادة نسبة التحاق الأطفال في المدارس، حيث ارتفعت النسبة إلى 21% بدلاً عما كانت عليه في السابق بنسبة 17%. موضحاً هذه الزيادة تعكس حرص القيادة على تمكين الأطفال من حقهم في التعليم. 

كما لفت الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ إلى صدور الموافقة السامية الكريمة بإنشاء المركز الإقليمي لدراسات الطفولة برئاسة وزارة التعليم؛ يعد لبنة جديدة تضاف إلى جهود المملكة في دعم الطفولة وقضاياها، من خلال إيجاد منصة إقليمية تعني بإعداد الدراسات والبحوث والبرامج والمشروعات والمبادرات المعنية بالطفولة محلياً وإقليمياً ودولياً.