جديرة بالمتابعة: 10 شركات ناشئة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 16 ديسمبر 2020 آخر تحديث: الخميس، 17 ديسمبر 2020
جديرة بالمتابعة: 10 شركات ناشئة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
مقالات ذات صلة
9 صفات يبحث عنها أصحاب العمل في 2021: هل أنت مستعد؟
آداب العمل في المكتب: كل ما تحتاج لمعرفته وسبب أهميته
الشركات في 2021: أهداف الموارد البشرية التي يجب التركيز عليها

تشهد منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تطوراً ملحوظ في الآونة الأخيرة في مفهوم إنشاء شركات ناشئة، الأمر الذي يشير إلى إمكانية تحول الشركات الناشئة إلى شركات كبرى خلال فترة قليلة من الآن.

ووفق موقع مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية هناك زيادة مطردة في عدد الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، الأمر الذي يجعل من الصعب معرفة أو التكهن باسم الشركة الناشئة القادمة في السوق، لذا في التقرير التالي أبرز الشركات الناشئة الجديدة في هذه المنطقة:

جديرة بالمتابعة: 10 شركات ناشئة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
1. شركة ايكار:

هي شركة تعني بتشغيل خدمة مشاركة السيارات المدفوعة مقدماً في مدينة دبي، عبر التطبيق الخاص بها، فهي تضم أسطولاً ضخماً من السيارات التي يصل عددها إلى أكثر من 10 آلاف سيارة، حيث من المتوقع بحلول عام 2021.

تأسس شركة ايكار على يد من رافي بوساري وفيلهيلم هيدبيرج عام 2016. وفي عام 2019، استطاعت الحصول على دعم مالي قيمته 17 مليون دولار؛ من أجل المساعدة في توسيع حجم أعمالها من الناحية الإقليمية بدءً من السوق السعودي، من خلال إطلاق خدماتها في مدينة الرياض. حيث تستفيد الشركة من وجود أكثر من 70 ألف سائق من النساء لأول مرة في السعودية، اللاتي يحبذن استئجار السيارات بدلاً من امتلاك واحدة.

2. شركة تروكير:

تأسست شركة تروكير، المتخصصة في تنظيم وتحسين ووضع معايير الخدمات اللوجستية وإدارة الأسطول باستخدام أحدث التقنيات والعمليات الميدانية، في مدينة أبوظبي عام 2016، على يد جاوراف بيسواس، حيث بدأت أعمالها في السوق المصرية بداية من عام 2020؛ من أجل توسيع قاعدة أعمالها، حيث حصلت على تمويل بقيمة 23 مليون دولار في إطار سلسلة التمويل من الفئة أ من أجل تحقيق هذا الهدف.

جديرة بالمتابعة: 10 شركات ناشئة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
3. شركة مكسب:

شركة مكسب هي شركة مصرية ناشئة، أسسها بلال المغربل في عام 2018، شركة مكسب؛ لتعزيز الربط بين الأطراف المنخرطة في سلسلة التوريد، حيث يأتي دور الشركة في مساعدة محلات البقالة على طلب شحنات بصورة مباشرة من الشركات المصنعة عبر تطبيق هاتف، هذا ساعد على إنهاء أدوار الوسطاء في سلسلة التوريد كافة.

ونظراً لكون تجارة التجزئة في جمهورية مصر العربية سوقاً مربحاً للغاية بالنسبة لمكسب، فقد قررت الدخول فيه بقوة، خاصة وإن هذه التجارة تقدر بحوالي 45 مليار دولار. وقد حصلت مكسب على أكبر تمويل تأسيسي في الشرق الأوسط بإجمالي يقدر نحو 6.2 مليون دولار في عام 2019.

4. شركة كارزاتي:

كسرت شركة كارزاتي الناشئة في عمان، المتخصصة في بيع التجزئة في مجال السيارات، مفهوم الشركات الناشئة في عمان نظراً لكون السلطنة ذات سوق صغير. وتأسست الشركة على يد  حسن جعفر ومروان الشعار عام 2017؛ لبيع السيارات بأسعار مخفضة للغاية من خلال صالة عرض افتراضية، حصلت الشركة على تمويل قدره 4 ملايين دولار، الأمر الذي ساعدها على تدشين أنشطتها في دولة الإمارات العربية المتحدة في ديسمبر لعام 2019.

5. شركة فلوراناو:

انطلقت شركة فلوراناو في دبي عام 2016 على يد شريف مزيك، في مجال بيع الزهور بالتجزئة في الإمارات العربية المتحدة، حيث استطاعت أن تحدث حركة واضحة في هذا السوق، من خلال تمكين تجار التجزئة المحليين من خلال تسوق منتجات الأزهار بصورة مباشرة من الموردين والمزارعين في جميع أنحاء العالم بما في ذلك كولومبيا وتايلاند وهولندا. 

حصلت الشركة على تحويل قدره 3 ملايين دولار في ديسمبر عام 2019، حيث استطاعت أن تتوسع في سوق الزهور المستوردة في دول مجلس التعاون الخليجي، الذي يقدر إجمالي قيمته بنحو 124 مليون دولار.

6. شركة كوفي:

وفي الكويت، دُشن تطبيق كوفي عام 2018 على يد علي الإبراهيم، الذي يستهدف عرض قائمة بائعي التجزئة والمقاهي القريبة. ويمكن للعملاء من خلال هذا التطبيق طلب قهوتهم أو المشروبات المفضلة لديهم ويتم توصيلها إليهم.

كما يقدم التطبيق خدمة طلب مستلزمات المقاهي أيضاً، كما حصلت الشركة في فبراير لعام 2019 على تمويل يبلغ نحو 3.2 مليون دولار؛ لدعم خطة التوسع على الصعيد العالمي.

جديرة بالمتابعة: 10 شركات ناشئة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

7. متجر دكان أفكار:

أما عن متجر دكان أفكار، الذي أسس في جدة على يد عمار وجانه في عام 2013، فهو يقدم مجموعة متنوعة من المنتجات الإبداعية الابتكارية عبر شبكة الإنترنت. وحصل المشروع على تمويل ثانِ يبلغ نحو 5 ملايين دولار في جولة ثانية من عملية التمويل، جاء ذلك في عام 2019، الذي يستهدف التوسع العالمي للعلامة التجارية السعودية.

وكان حصل المشروع على تمويل أول عام 2017، الأمر الذي ساعد في توسع شركة دكان أفكار الناشئة على التوسع  في سوق دول مجلس التعاون الخليجي في بداية الأمر.

8. شركة إنفيجو:

تتيح شركة إنفيجو، التي تأسست عام 2018 على يد إسلام حسين وبولكيت جانجو، خدمة تأجير السيارات طويلة الأجل، من خلال إدارة نموذج اشتراك يتيح للعملاء تبديل سيارتهم المستأجرة بعد كل فترة تأجير. واستطاعت الشركة أن تحقق هدفها، من خلال الحصول على تمويل أولي بقيمة مليون دولار، حيث تستهدف في الفترة الحالية التوسع في المملكة العربية السعودية والبحرين وبقية دول مجلس الخليج.

9. شركة نون أكاديمي الناشئة:

ترتكز أعمال شركة نون  أكاديمي، التي يقع مقرها في السعودية، على كونها منصة تعليمية اجتماعية على شبكة الإنترنت، فهي تستهدف التحول إلى منصة مفتوحة للمعلمين لبدء مجموعاتهم التعليمية الخاصة الافتراضية المتميزة.

تأسست هذه الشركة على يد كل من محمد الضلعان والدكتور عبدالعزيز السعيد، في عام 2013. واستطاعت الشركة جمع مبلغ يقدر نحو 8.6 مليون دولار من سلسلة التمويل  أ؛ من أجل تحقيق هدفها.

10. شركة حالاً:

أما عى شركة حالاً المصرية الناشئة، فهي تعمل في مجال خدمة النقل التشاركي في الوقت الحالي، فقد حصلت في ديسمبر 2018 على تمويل يقدر بنحو 4.3 مليون دولار. وتسعى إلى الحصول على جولة ثانية من التمويل، من أجل إطلاق عملياتها في المزيد من الأسواق الأفريقية.

تأسست شركة حالاً، التي تتخذ القاهرة مقراً لها، عام 2017 على يد منير نخلة وأحمد محسن، لتقدم خدمات التوصيل التشاركي من خلال المركبات ذات الثلاث عجلات والدراجات النارية في مصر والسودان وإثيوبيا.