حقائق وأكاذيب عن كورونا: كيف تحمي نفسك من الفيروس المميت؟

  • تاريخ النشر: : الخميس، 13 فبراير 2020 آخر تحديث: : الخميس، 12 مارس 2020
حقائق وأكاذيب عن كورونا: كيف تحمي نفسك من الفيروس المميت؟
مقالات ذات صلة
العودة للمدارس في زمن كورونا: 6 نصائح من الصحة العالمية
"الصحة العالمية" تُحذر من التهاون مع الإجراءات الاحترازية ضد كورونا
فحص سريع لكورونا لن يكلفك سوى 5 دولار

لعل أكثر ما يشغل بال أغلب الناس حول العالم في الوقت الحالي هو كل ما يتعلق بفيروس كورونا الجديد، فرغم أنه لم يظهر إلا منذ ما يقرب من شهرين، إلا أنه تسبب في إثارة الرعب والفزع في العالم، خاصة مع الإعلان بشكل شبه يومي عن وجود إصابات جديدة به في أكثر من دولة، وموت بعض الضحايا بسببه.

ومنذ ظهور الفيروس المميت، بدأت وسائل الإعلام والصحف والمواقع العالمية في نشر أخبار وموضوعات عن فيروس كورونا الجديد، بعضها كان يقدم حقائق مثبتة علمياً، بينما كان البعض الآخر مجرد ادعاءات أو أكاذيب نفى صحتها العلماء.

فعلى سبيل المثال، ولأن فيروس كورونا الجديد كان ظهوره الأول في الصين، فقد حذرت تقارير من استلام أي خطابات أو طرود واردة من هناك، لأنها قد تتسبب في إصابة مستلمها بالعدوى، وهو كلام غير صحيح على الإطلاق، حيث أن الفيروس ليس له فاعلية استمرار طويلة على الأشياء.

كما دعت تقارير أخرى إلى الغسل باستخدام المطهرات الكيميائية، لمنع التعرض لعدوى الفيروس المميت، إلا أن هذا قد يكون أكثر من خطورة من فيروس كورونا نفسه، حيث أن التعرض لتلك المواد من الممكن أن يؤدي إلى الموت.

شاهد الإنفوجرافيك التالية، وتعرف على حقائق وأكاذيب عن فيروس كورونا، وكيف يمكنك حماية نفسك من هذا الفيروس القاتل؟

حقائق وأكاذيب عن كورونا: كيف تحمي نفسك من الفيروس المميت؟