أصحاب هذه المهن هم الأكثر احتمالية للإصابة بكورونا

  • تاريخ النشر: الإثنين، 02 مارس 2020 آخر تحديث: الخميس، 12 مارس 2020
أصحاب هذه المهن هم الأكثر احتمالية للإصابة بكورونا
مقالات ذات صلة
11 دولة عربية ضمنت حصتها بالشراء المباشر للقاح كورونا: هل دولتك إحدهن؟
دراسة جديدة تكشف تأثير فيروس كورونا على المصابين بالإيدز
توصيات طبية مهمة للمتعافين من فيروس كورونا

أثار فيروس كورونا الجديد مخاوف عالمية، خاصة وأنه أودى بحياة الآلاف حول العالم، إلا أنه يبدو أن أصحاب مهن معينة هم الأكثر ذعراً وهلعاً تجاه هذا الفيروس المميت، حيث أنهم يتعرضون بشكل أكبر لاحتمالية الإصابة بالعدوى

ووفقاً لما ذكرته تقارير إخبارية، فإن الأشخاص الذين يعملون في مهن يتفاعلون فيها مع العملاء والزبائن هم الأكثر عرضة للإصابة بكورونا، مقارنة بالأشخاص الذين يعملون في المكاتب، ولا يتعاملون مع عدد كبير من الناس.

ومن بين المهن التي يخشى أصحابها التقاط عدوى فيروس كورونا: سائقو سيارات الأجرة الذين ينقلون الزبائن من المطارات إلى الفنادق، وكذلك العاملون في مهنة التوصيل أو الدليفري، الذين ينقلون الأطعمة والوجبات السريعة إلى الزبائن في مختلف أنحاء المدن.

وأشارت التقارير إلى أن السائقين في ولاية كاليفورنيا الأمريكية يحرصون على غسل سياراتهم بعناية شديدة، عقب إكمال كل رحلة، إلا أن ذلك لا يبدو كافياً، خاصة وأن مخاوفهم من التقاط العدوى مازالت موجودة بشكل كبير.

كما أرسلت شركة أوبر رسائل إلى سائقيها، نصحتهم فيها باتخاذ عدد من الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، كغسل اليدين بانتظام، وتعقيم الأسطح التي تعرضت للمس في السيارة، كما حثتهم على البقاء في منازلهم في حال شعروا بأعراض الإنفلونزا.

أما في الصين التي بدأ منها انتشار فيروس كورونا الجديد، فقد نال عمال التوصيل إشادة كبيرة بسبب مساعدتهم في نقل الطعام إلى أشخاص موجودون في الحجز الصحي، لكن السلطات الصينية حثتهم على تسليم الطلبات دون لمسها.

في حين أن بعض سائقي سيارات الأجرة أصبحوا يرفضون نقل رحلات من المطارات التي يقصدها الآسيويون، تفادياً لأن يتعرضوا للإصابة بفيروس كورونا، رغم أن هذا يُعرضهم لخسارة أجورهم.

وأضافت التقارير أن عمال التوصيل كثيراً ما يضطرون للذهاب إلى العمل حتى في حال مرضهم، مع أن هذا يُشكل خطورة كبيرة في احتمالية نقلهم العدوى إلى أشخاص آخرين.