رسمياً.. بريطانيا خارج الاتحاد الأوروبي

  • تاريخ النشر: الخميس، 31 ديسمبر 2020 آخر تحديث: الأحد، 03 يناير 2021
رسمياً.. بريطانيا خارج الاتحاد الأوروبي
مقالات ذات صلة
البيتكوين تواصل تراجعها وخبراء الاقتصاد يحذرون منها
أرامكو تعلن أسعار البنزين الجديدة لشهر يناير
آبل تكشف آرباح آب ستور في 2020 والتي فاقت كل التوقعات

توقفت بريطانيا عند الساعة 23.00 بالتوقيت المحلي وتوقيت غرينيتش، اليوم الخميس، عن تطبيق قواعد الاتحاد الأوروبي مع انسحابها من السوق الموحدة الأوروبية والاتحاد الجمركي.

رسمياً.. بريطانيا خارج الاتحاد الأوروبي

وكان الاتحاد الأوروبي وبريطانيا، قد أعلنا الأسبوع الماضي، توصلهما لاتفاق تجاري لمرحلة ما بعد بريكست، ليُسدل الستار على مفاوضات مضنية استمرت قرابة 10 أشهر بشأن طبيعة العلاقة مع التكتل حينما تغادر المملكة المتحدة السوق الموحدة.

وأصبحت بريطانيا بذلك أول دولة تُغادر الاتحاد الأوروبي لتُنهي بذلك علاقة استمرت 47 عامًا بعد أربع سنوات ونصف السنة من مسلسل بريكست الطويل والمليء بالتحوّلات، 
منذ أن صوّت الغالبية في بريطانيا خلال استفتاء أُجريّ عام 2016 لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي.

ماهو اتفاق بريكست؟

في البداية فمصطلح "بريكست" هو اختصار لعبارة "British exit" أو خروج بريطانيا وتعني مغادرة بريطانيا للاتحاد الأوروبي الذي يضم 28 دولة يتمتعون بحرية الحركة والحياة والعمل لمواطنيهم داخل الاتحاد فضلًا عن تجارة هذه الدول مع بعضها.

وبحسب اتفاق بريكست تدفع بريطانيا 39 مليار جنيه استرليني للاتحاد الأوروبي لتغطية ما تدين به، فيما ظلّ الطرفين خلال الفترة بين 29 مارس 2019 حتى31 ديسمبر عام 2020 في فترة انتقالية لم تشهد تغييرات كبيرة للسماح لبريطانيا والاتحاد بالتوصل لاتفاق تجاري ولمنح فرصة للمؤسسات التجارية بتعديل وضعها.

ومن جانبه، قال رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، قبل ساعات من الخروج النهائي من الاتحاد الأوروبي، إن بلاده أصبحت تمتلك حريتها في يديها ويجب أن تستفيد منها إلى أقصى حد.

وأضاف رئيس وزراء بريطانيا، في كلمته بالنسبة للعام الجديد 2021:"بالنسبة إلينا، هذا يُعني انتهاء الخلافات الحاقدة حول أوروبا التي سممت سياستنا منذ فترة طويلة، وبالنسبة لاصدقائنا هذا لا يُعني بالتأكيد أنهم خسرونا أو خسروا رغبتنا في سيارات المازيراتي أو نبيذهم"، مؤكدًا أنّ بلاده ستكون "مفتوحة وسخيّة ومنفتحة على الخارج"، لتدخل بريطانيا العام الجديد 2021 مع التغييرات التاريخية لقواعد السفر والتجارة والهجرة والأمن حيز التنفيذ، لتبدأ حقبة جديدة من العلاقات مع القارة الأوروبية.

وزراء بريطانيون يحذرون من تداعيات الخروج في البداية

وحذّر وزراء بريطانيون، حسبما أوردت هيئة الإذاعة البريطانية بي ي سي عبر موقعها الإلكتروني، من بعض الأعطال في الأيام والأسابيع المقبلة، ريثما يستقر تعامُل شركات التجارة البريطانية مع التكتل الأوروبي بموجب التغييرات الجديدة.