سحور رمضان: ما أهميته؟ وما الأكلات المسموحة والممنوعة؟

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 13 أبريل 2021
سحور رمضان: ما أهميته؟ وما الأكلات المسموحة والممنوعة؟
مقالات ذات صلة
نصائح مهمة تساعدك في التخفيف من حلويات العيد
تناول السمك: 6 طرق تساعدك على إنقاص الوزن
كيف تحافظ على وزنك خلال عيد الفطر؟

تحدث استشاري تغذية علاجية عن أهمية وجبة السحور في شهر رمضان، ولماذا لا يجب تجاهلها، مبيناً الأكلات التي يُنصح بتناولها في السحور، وتلك التي يجب الحذر منها.

ما أهمية وجبة السحور؟

وفي حديثه مع برنامج السفيرة عزيزة المُذاع على قناة دي إم سي المصرية، أكد استشاري التغذية العلاجية، الدكتور رامي صلاح، أن وجبة السحور لا تقل أهمية عن وجبة الإفطار في شهر رمضان، وأنه من الضروري الحرص على تناولها وعدم الاستغناء عنها.

وأوضح أن هناك نوعين من الصائمين في رمضان: أحدهما يتناول وجبة السحور ثم ينام بعدها، بينما الآخر يتناول السحور ثم يبدأ يومه بعدها، لافتاً إلى أن كلا منهما له طبيعة مختلفة في وجبة السحور المناسبة لهما.

أفضل الأطعمة في وجبة السحور

وقال الأخصائي أنه بالنسبة للصائم الذي يتناول وجبة السحور ثم ينام بعدها، فمن الأفضل أن تتضمن وجبته كل من: الزبادي والمياه، بالإضافة إلى فاكهة مثل البطيخ او الكنتالوب، لأنها تتضمن كمية كبيرة من السوائل.

وأشار إلى أن تناول الزبادي في وجبة السحور يساعد الصائم بشكل كبير على مواجهة الشهور بالعطش خلال فترة الصيام، كما أنه يساهم بشكل ملحوظ في عدم إصابته بمشاكل في جهازه الهضمي، محذراً من أن تناول الفول أو البيض في وجبة السحور لمن ينام بعدها مباشرة، لأن هذا يتسبب في الإصابة بسوء الهضم ومشاكل في الجهاز الهضمي.

وتابع قائلاً أنه بالنسبة للنوع الثاني من الصائمين، الذي يتناول وجبة السحور في وقت متأخر، ثم يذهب إلى عمله، فيجب أن تتضمن وجبته مقداراً مناسباً من البروتين، مثل الفول أو البيض، محذراً من الجمع بينهما في وجبة السحور حتى لا يتعرض الصائم لمشاكل في الهضم خلال ساعات الصيام.

وأضاف استشاري التغذية أنه من الممكن أيضاً إضافة قطعة من الجبن قليل الملح في وجبة السحور مع الفول أو البيض، ناصحاً أيضاً بشرب كميات مناسبة من المياه في الفترة ما بين الإفطار والسحور.

أطعمة ممنوعة في وجبة السحور

وفي سياق متصل، فقد ذكرت تقارير طبية الأطعمة التي يُنصح بتجنبها والابتعاد عنها في وجبة السحور، لأن أضرارها أكثر من نفعها، حيث نذكر فيما يلي أبرز هذه الأطعمة الممنوعة:

المشروبات الغازية

نظراً لأنها غنية بالسكريات والمواد المضرة بجسم الإنسان، كما أنها تساهم في زيادة الوزن، وهو ما يجعل خبراء الصحة ينصحون بتجنبها، سواء في شهر رمضان أو خارجه.

الأطعمة الغنية بالدهون

لأنها تحتوي على نسبة مرتفعة من الكوليسترول الضار الذي يسبب مشاكل صحية، كما أن تناولها يُسبب زيادة في الوزن ويؤدي إلى حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي، مثل عسر الهضم.

النشويات

مثل الأرز والمعكرونة، لأنها تساعد على زيادة الوزن، وتمثل عبئاً على المعدة، كما أنها تجعل الصائم يشعر بالجوع سريعاً في نهار رمضان، لذا من الأفضل الابتعاد عنها في وجبة السحور.

الأطعمة المالحة

حيث أنها تؤدي إلى حبس المياه في الجسم، وتساعد في زيادة الشعور بالعطش، لذا فمن الأفضل تجنبها حتى لا نشعر بالعطش أثناء ساعات الصيام.

الحلويات

يؤدي تناول الحلويات إلى زيادة كبيرة في الوزن، خاصة إذا ما تم تناولها قبل النوم في وجبة السحور، لذا فمن الأفضل تجنبها تماماً، والتقليل من تناولها بعد الإفطار بشكل عام.

الشاي والقهوة

يُنصح بالابتعاد عن المكيفات بكل أنواعها في وجبة السحور، خاصة تلك التي تحتوي على كمية كبيرة من الكافيين مثل الشاي والقهوة والنسكافيه، لأن تناولها يدر الماء بكثرة، ويجعل الجسم يفقد السوائل بشكل سريع، فيشعر الإنسان بالعطش مبكراً.

الأطعمة الحارة

مثل تلك التي تحتوي على توابل حارة، فمن الأفضل الابتعاد عنها خاصة في سحور رمضان، لأن تناولها قد يتسبب في الشعور بحموضة في المعدة، ومشاكل أخرى في الجهاز الهضمي.