إطلاق أول مسبار عربي إسلامي للمريخ: إنجاز جديد في المراحل النهائية

سماء السعودية تشهد ظاهرة فلكية نادرة الجمعة القادمة

علماء فلك يعثرون على توأم كوكب الأرض فهل تصلح الحياة عليه؟

  • الأحد، 19 أبريل 2020 الأحد، 19 أبريل 2020
علماء فلك يعثرون على توأم كوكب الأرض فهل تصلح الحياة عليه؟

كشف علماء فلك عن اكتشافهم كوكباً مشابهاً لكوكب الأرض خارج المجموعة الشمسية، حيث يبعد عن كوكبنا بنحو 300 مليون سنة ضوئية، وهو متواجد في المنطقة الصالحة للعيش في مجموعته الشمسية.

العثور على توأم كوكب الأرض

وبحسب ما قاله علماء في وكالة الفضاء الأمريكية ناسا، فإن الكوكب الذي أطلقوا عليه اسم Kepler-1649c يبلغ حجمه حجم كوكب الأرض تقريباً، وهو صالح للعيش، حيث أنه يحتوي على مياه، كما أن حرارته السطحية مشابهة لدرجة حرارة الأرض.

وأوضحت وكالة الفضاء الأمريكية أن هذا الكوكب يدور حول نجم يُطلق عليه اسم القزم الأحمر، وهو نجم أصغر حجماً من حجم الشمس بـ 4 مرات، مضيفة أن الكوكب يحصل على حوالي 75% من الضوء الذي تتلقاه الأرض من الشمس، مما يرجح كون درجة حرارته السطحية مشابهة لكوكب الأرض.

ولفتت تقارير فلكية إلى أن تلسكوب كيبلر الفضائي قد جمع أدلة حول كوكب Kepler-1649c بين عامي 2009 و2018، ومن بينها أن السنة تمر على هذا الكوكب خلال 19.5 يوماً أرضياً.

هل يصلح الكوكب الجديد للحياة؟

وأضافت التقارير أن كوكب كيبلر يعتبر أقرب لنجم مجموعته الشمسية أكثر من قرب كوكب الأرض للشمس، مما قد يعني أن الإشعاعات قد تهدد أي حياة محتملة عليه. 

ويُرجح العلماء أنه لا توجد حياة على هذا الكوكب، إلا أن اكتشافهم هذا شديد الأهمية، حيث أنها المرة الأولى التي يجدوا فيها كوكباً يشبه كوكب الأرض من حيث الحجم ودرجة الحرارة.

وقال أحد علماء ناسا أن هذا العالم البعيد مثير للاهتمام، ويمنحهم أملاً أكبر في العثور على أرض ثانية تقع بين النجوم، مشيراً إلى أن المعلومات التي جمعتها عدة بعثات علمية فضائية، مثل كيبلر، لمسح الكواكب الخارجية العابرة سوف تستمر في تحقيق المزيد من الاكتشافات الرائعة.


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول