غوغل تطلب من مستخدميها إجراء عاجلاً بعد اكتشاف ثغرات خطيرة في كروم

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 18 نوفمبر 2020
غوغل تطلب من مستخدميها إجراء عاجلاً بعد اكتشاف ثغرات خطيرة في كروم
مقالات ذات صلة
ميزة جديدة لمتصفح إيدج Edge يتفوق بها على غوغل كروم chrome google
غوغل في عيد ميلاده الـ 22: قصة ميلاد أشهر محرك بحث في العالم
تقنية جديدة من غوغل كروم تُسرع تصفح الإنترنت

ذكرت تقارير تقنية حديثة أنه تم اكتشاف ثغرات أمنية تم وصفها بأنها خطيرة للغاية في المتصفح الشهير غوغل كروم، والتي تمكن قراصنة الإنترنت استغلالها للقيام بأمور ضارة.

الكشف عن ثغرات أمنية خطيرة في غوغل كروم

وبحسب ما جاء في التقارير، فقد دعت كلا من شركة غوغل ووزارة الأمن الداخلي الأمريكية مستخدمي غوغل كروم لإجراء تحديث عاجل لتصفح الإنترنت، بعد اكتشاف الثغرات الأمنية الخطيرة.

ولفتت إلى أن الشركة الأمريكية قامت بإصدار نسخة جديدة من متصفح كروم تحمل الرقم 86.0.4240.198، وهي متوفرة على أنظمة التشغيل ويندوز وماك ولينكس، وذلك من أجل حل مشكلة الثغرات الأمنية.

وأشارت التقارير إلى أن شركة غوغل قامت خلال فترة لم تتجاوز الـ 3 أسابيع بسد ما لا يقل عن 5 ثغرات أمنية خطيرة، والتي تم استغلالها من قبل قراصنة إنترنت مجهولين.

وطلبت شركة التكنولوجيا الأمريكية من مستخدميها ضرورة تحديث متصفحات كروم بأحدث نسخة، وذلك بعدما تم تحديد ثغرتين جديدتين مؤخراً.

ونوهت التقارير نقلاً عن وكالة الأمن السيبراني التابعة لوزارة الأمن الداخلي الأمريكية أن المهاجمين يمكنهم استغلال إحدى هذه الثغرات للسيطرة على الأنظمة التي يُهاجمونها، مشددة على أنه لا يجب التأخر عن تحديث متصفحات غوغل كروم، لعدم ترك الفرصة أمام قراصنة الإنترنت لاستهداف المستخدمين.

ولم تكشف شركة غوغل أي معلومات تخص الثغرات الأمنية التي استغلها قراصنة الإنترنت، أو حتى تحدد الجهات التي تقف وراء الهجمات الإلكترونية الأخيرة التي تعرضت لها.

مزايا جديدة من غوغل كروم من أجل تصفح آمن

وفي سياق آخر، فقد ذكرت تقارير تقنية في وقت سابق أن متصفح الإنترنت الشهير غوغل كروم يقوم في الفترة الحالية باختبار ميزة جديدة لتحذير المستخدمين في حال كان نموذج الويب المستخدم في أي موقع إلكتروني غير آمن.

وأوضحت أن غوغل كروم سيقوم بإرفاق علامة حمراء بجوار نافذة مواقع الويب التي تعتبر صفحات https الخاصة بها آمنة.

وأشارت إلى أن متصفح الإنترنت المعروف سيقوم أيضاً بتعطيل الملء التلقائي في النماذج المختلطة، بحيث لا يتم تزويد الصفحة تلقائياً ببيانات أو معلومات من الممكن أن تكون سرية أو حساسة عن المستخدم، إلا بعد أن يتم التأكد من أنها آمنة تماماً، وحصلت على العلامة الحمراء.

أما إذا كان النموذج غير آمن، فستقوم غوغل في هذه الحالة بتنبيه المستخدم حتى لا يقدم أي معلومات خاصة أو شخصية لتلك المواقع.

وإلى جانب هذا، فقد قامت شركة غوغل الأمريكية قبل أشهر قليلة بإطلاق تحديث أمني على متصفح الإنترنت غوغل كروم، والذي يهدف للمحافظة على أمان وسرية حسابات المستخدمين عليه.

ووفقاً لما ذكرته تقارير تقنية، فإن التحديثات الأمنية الجديدة التي أطلقتها غوغل جاءت لتضمن لمستخدميها تأمين حساباتهم الشخصية والمحافظة على بياناتها الهامة بمنتهى السرية.

وأضافت أن تحديثات الشركة الأمريكية تضمن عدم نجاح أي شخص في اختراق حسابات المستخدمين، مع ضمان عدم تعرضها للقرصنة أو السرقة أو التجسس، وذلك من خلال توفير مفتاح أمان جديد، يضمن لصاحب الحساب أنه هو من يحاول فتح حسابه وليس شخصاً آخر.