كيف تصدرت الكرة الإماراتية المشهد العالمي في عهد الشيخ خليفة بن زايد ؟

أصبحت الإمارات خلال السنوات الماضية وجهة مميزة لكبرى الفاعليات العالمية

  • تاريخ النشر: الجمعة، 13 مايو 2022
كيف تصدرت الكرة الإماراتية المشهد العالمي في عهد الشيخ خليفة بن زايد ؟
مقالات ذات صلة
تأجيل الدوري الإماراتي حدادًا على وفاة الشيخ خليفة بن زايد
زعماء وقادة العرب والعالم ينعون الشيخ خليفة بن زايد
الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي يقبل رأس مسن إماراتي لهذا السبب!

شاركت الإمارات العربية السعودية خلال العقدين الأخيرين بقوة وفاعلية في المنافسات الرياضية الكبرى بالقارة الآسيوية والعالم.

وتنوعت مشاركة الإمارات وأنديتها بين التواجد الفني وحصد البطولات، واستقبال المنافسات وتنظيمها بصورة جيدة، وهو ما جعلها وجهة مفضلة للأحداث الرياضية الكبرى.

وفي التقرير التالي، يلقي القيادي إطلالة على أبرز الإنجازات التي حققتها الرياضية الإماراتية بدعم ومساندة الشيخ خليفه بن زايد.

وكانت وزارة شؤون الرئاسة في دولة الإمارات العربية المتحدة، قد أعلنت اليوم الجمعة الموافق 13 مايو، وفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة.

وبحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الإماراتية، فقد أعلنت وزارة شؤون الرئاسة الحداد الرسمي وتنكيس الأعلام على الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، لمدة 40 يومًا اعتبارًا من اليوم، وتعطيل العمل في الوزارات والدوائر والمؤسسات الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص لمدة 3 أيام، اعتباراً من اليوم.

إنجازات الإمارات في كرة القدم في عهد الشيخ خلفية بن زايد

شهدت المسابقات المحلية في الإمارات طفرة تنافسية كبيرة خاصة فيما يتعلق بزيادة عدد الأندية وقدرتها الفنية والتعاقد مع محترفين من العيار الثقيل.

وأصبحت بطولة الدوري الإماراتي محط أنظار عشاق الساحرة المستديرة في الوطن العربي بفضل التنافس بين الأندية على الصدارة.

زعماء وقادة عرب ينعون الشيخ خليفة بن زايد

ونجحت عدة أندية في اقتحام صراع الزعامة القارية ومنها حيث حصد العين وصافة دوري أبطال آسيا في نسخة 2005 وكرر الأهلي نفس المركز في نسخة 2015 ثم عاد العين مجددًا للنهائي في 2016.

وانعكس التطور المحلي في المنافسات الإماراتية على أداء المنتخبات وهو ما مهد للحصول على لقبي كأس الخليج في 2007 و2013.

وتواجد المنتخب الأولمبي الإماراتي في نهائيات أولمبياد لندن عام 2012، ليكون حلقة جديدة في سلسلة تألق المنتخبات.

وشملت توجيهات الشيخ خلفية بن زايد، الاعتناء بالمتابعين وعشاق كرة القدم، حيث قرر إلغاء تشفير جميع مباريات دوري المحترفين وكأس رئيس الإمارات عام 2018، دعمًا للقطاع الرياضي الوطني، وفتح المجال للجمهور لمشاهدة البث المجاني للمباريات.

تطوير المنشأت الرياضية في الإمارات خلال العقدين الأخيرين

قفزت المنشأت الرياضية في دولة الإمارات خطوات كبيرة في العقدين الأخيرين وهو ما جعلها وجهة لاستقبال الأحداث الكبرى.

وتمتلك الإمارات الآن نحو 16 ملعبا لكرة القدم بمواصفات مطابقة لمعايير الفيفا، ويعرف بعضها بشهرة عالمية وإقليمية واسعة.

ومن أبرز الملاعب الإماراتية استاد خليفة بن زايد واستاد محمد بن زايد، واستاد هزاع بن زايد، واستاد آل نهيان، وكلها في إمارة أبوظبي، بالإضافة إلى استاد آل مكتوم، واستاد راشد، واستاد زعبيل، واستاد مكتوم بن راشد، واستاد حمدان بن راشد في إمارة دبي، إلى جانب استادات الشارقة وعجمان وخورفكان ورأس الخيمة والفجيرة.

ويحتل مجمع حمدان الرياضي الذي تم افتتاحه عام 2010 مكانه إنشائية فريدة في الشرق الأوسط وسبق له استقبال نحو 100 بطولة دولية.

أبرز الفاعليات التي استضافتها الإمارات

استقبلت ملاعب الإمارات منافسات مميزة مثل كأس العالم للأندية ودوري أبطال آسيا وكأس العالم للشباب في نسخة 2013.

كما أن الإمارات أصبحت حلًا مميزًا وسريعًا للأزمات التي يقع فيها الاتحاد الدولي لكرة القدم مثل اعتذار اليابان عن استقبال مونديال الأندية في نسخة 2021، حيث تم اللجوء إلى الإمارات بصفتها تمتلك القدرة على التنظيم السريع والمبهر من النواحي الرياضية والصحية.

ودفعت الأجواء الاحترافية المثالية في الإمارات، عدة دول وشركات تسويقية إلى التواصل مع اتحاد الكرة لتنظيم فاعليات محلية أخرى مثل السوبر المصري والذي جمع بين الأهلي والزمالك في أكثر من مناسبة وشهد حضورًا جماهيريًا مكثفًا.