مؤشر السعادة 2021: السعودية أسعد دولة عربية وفنلندا «عالمياً»

  • تاريخ النشر: السبت، 20 مارس 2021
مؤشر السعادة 2021: السعودية أسعد دولة عربية وفنلندا «عالمياً»
مقالات ذات صلة
شاهد: أغرب عادات الشعوب في الاحتفال بشهر رمضان
العيد الوطني لتونس: أبرز معالم مهد الحضارة القرطاجية
وجهات سياحية رخيصة

أصدرت منظمة الأمم المتحدة تقريرها السنوي بشأن «الدول الأكثر سعادة» بالتزامن مع الاحتفال بيوم السعادة العالمي، حيث تصدرت المملكة العربية السعودية مؤشر السعادة العالمي لعام 2021 عربياً، فيما تصدرت دولة فنلندا المؤشر عالمياً.

مؤشر السعادة 2021: السعودية أسعد دولة عربية وفنلندا «عالمياً»

الدول العربية الثلاث الأولى الأكثر سعادة 2021

ووفق مؤشر السعادة العالمي لعام 2021، أدرجت المنظمة الأممية المملكة العربية السعودية كأسعد بلد عربية لتأتي في المرتبة الـ 21 عالمياً، ثم تلتها الإمارات العربية المتحدة في المرتبة الثانية في الدول العربية الأكثر سعادة لتكون بذلك رقم 27 عالمياً.

أما في المرتبة الثالثة تواجدت دولة البحرين، التي صنفت عربياً الثالثة، وفي المركز 35 عالمياً، وفقاً لما نشرته العربية.نت عن تقرير المنظمة الأممية.

فنلندا الأكثر سعادة عالمياً للعام الرابع على التوالي

واستطاعت دولة فنلندا أن تحافظ على مكانتها ولقبها كـ «أسعد بلد في العالم» للعام الرابع على التوالي، حيث تقدمت دول الدنمارك، سويسرا، أيسلندا.

أوروبا تهمين على تصنيف الدول العشر الأكثر سعادة

وفي مفاجأة قدمها تصنيف منظمة الأمم المتحدة وجد أن هناك دولاً وجدت ضمن قائمة الأكثر سعادة خلال جائحة فيروس كورونا المستجد.

وفي المراكز العشر الأولى بمؤشر السعادة، هيمنت قارة أوروبا على القائمة، حيث ضمت القائمة في المراكز العشر الأولى «هولندا، النرويج، السويد، لوكسمبورغ، النمسا»، بالإضافة إلى دولة وحيدة خارج القارة الأوروبية وهي نيوزيلاندا.

ومن الدول الأوربية التي احتلت القائمة، بلجيكا التي وجدت في المرتبة العشرين، فيما احتلت إسبانيا وإيطاليا المركزين 27 و28.

كيفية اختيار الدول السعيدة؟

وحول كيفية اختيار الدول السعيدة في مؤشر السعادة العالمي، يستند المعدين للدراسة، التي ترعاها المنظمة الأممية المنشورة سنوياً منذ عام 2012، إلى استطلاعات رأي من قبل معهد «غالوب»، الذي يجب عليها السكان من خلال استبيانات حول درجة السعادة الشخصية.

ثم تتم مقارنة نتائج هي البيانات مع إجمالي الناتج المحلي ومؤشرات التضامن والحرية الفردية والفساد، لوضع درجة نهائية من «10».
الدول الأقل سعادة في العالم

وفي صعيد متصل، تصدرت دولة أفغانستان الدول الأقل سعادة بـ 2.52 نقطة من 10 نقاط، يليها دول: «زيمبابوي، رواندا، بوتسوانا، ليسوتو». كما كانت دولة الهند من أسوأ الدول ترتيباً بين الدول الكبرى في العالم في مؤشر السعادة فقد احتلت المركز 139.

تأثير فيروس كورونا على مؤشر السعادة

وقارن التقرير الصادر عن الأمم المتحدة بين بيانات عام 2020 مع السنوات السابقة؛ لمعرفة تأثير الجائحة على ذلك، حيث لاحظ معدو الدراسة «زيادة كبيرة في وتيرة المشاعر السلبية» فيما يقرب من ثلث الدول في العالم.

وفي مقابل ذلك، تقدمت 22 دولة على مؤشر السعادة، لتسجل مفاجأة في هذا المؤشر متمثلة في عدم تراجع معدل الرخاء في تقويم الأشخاص لحياتهم.

وأرجعت الدراسة سبب هذا التقدم إلى رؤية الناس في العالم بشأن كوفيد-19، الذين أشاروا إلى أن الفيروس يمثل تهديداً مشتركاً وخارجياً يضر بالجميع وقد أدى إلى تعزيز التضامن والتعاطف بين الجميع.