كأس العالم قطر 2022 كأس العالم قطر 2022

منها السعودية والإمارات.. أسرع شبكات 5G في العالم

  • تاريخ النشر: السبت، 25 سبتمبر 2021
منها السعودية والإمارات..أسرع شبكات 5G في العالم
مقالات ذات صلة
دولة عربية تتصدر قائمة أسرع شبكات 5G في العالم
تعرفوا على أسرع شبكات الإنترنت في العالم
الصين تُطلق أكبر شبكة جيل خامس 5G في العالم

بحسب أحدث تقرير نشرته شركة تحليلات المحمول أوبن سيغنال يتمتع مستخدمو شبكة الجيل الخامس G5 في كوريا الجنوبية بأسرع سرعة تنزيل في العالم. وجاءت الإمارات العربية المُتحدة بحسب البيانات المنشورة في مقدمة الدول الأسرع عربياً بسرعة تنزيل بلغت 302.2 ميغابايت بالثانية، وتلتها الكويت بسرعة 248.7 ميغابايت في الثانية، وتأتي المملكة العربية السعودية في المركز الثالث عربياً، بسرعة تنزيل بلغت 246.2 ميغابايت في الثانية.

تعتمد أوبن سيغنال مقياساً لفهم تجربة الهاتف المحمول الإجمالية لمستخدمي شبكة الـ 5G، يأخذ بعين الاعتبار متوسط سرعات التنزيل على شبكات الجيل الخامس بالإضافة إلى الوقت المُستغرق للاتصال بكل تقنية، تشمل هذه البيانات الفترة ما بين الأول من يونيو2021 إلى 29 أغسطس لعام 2021.

أبو ظبي من أسرع عواصم العالم لشبكات الجيل الخامس

يُذكر أنه وفقاً لأحدث البيانات الصادرة عن شركة  Ookla الدولية المتخصصة في مجال تحليل واختبار سرعات الإنترنت المحمول والثابت، جاءت العاصمة الإماراتية أبوظبي ثالث أسرع عواصم العالم على مؤشر Ookla العالمي لشبكات الجيل الخامس 5G، مُحققةً متوسط سرعة تحميل بيانات وصلت إلى (421.26) ميغابت بالثانية، وذلك في النصف الأول من عام 2021.

تضمن المؤشر أيضاً وجود مدينة دبي ضمن لائحة أسرع مدن العالم في شبكات الجيل الخامس، محققةً متوسط سرعة تحميل بلغ (417.07) ميغابت بالثانية.

يُقيم مؤشر Ookla العالمي أداء وتوافر شبكات الجيل الخامس حول العالم في النصف الأول من عام 2021. تستمد  Ookla بياناتها من مؤشر  Speedtest Intelligenceلتقييم العواصم ذات شبكة الجيل الخامس الأسرع والأكثر انتشاراً حول العالم، وذلك في المواقع التي تحظى بالتغطية التجارية لشبكة الجيل الخامس في الربعين الأول والثاني من عام 2021.

شبكات الجيل الخامس

يعتمد الجيل الخامس للاتصالات 5G على أمرين: النطاق الواسع والسرعة الأعلى. شبكات اتصال الجيل الخامس هي تقنية لاسلكية تنقل البيانات عبر الهواء من أبراج خلوية إلى الهواتف وأجهزة أخرى، بسرعات كبيرة للغاية، فتُقدّم شبكة اتصال الجيل الخامس لمستخدميها سرعة أكبر بـ35 مرّة من الاتصال المتوفر في منازلهم، فضلاً عن أنّها تنتقل عبر الهواء وليس عبر سلك يتصل بالمنزل.

شبكات اتصال الجيل الخامس ليست واحدة، إذ تختلف أنواع اتصالات الجيل الخامس بحسب الجزء المستخدم فيها من الطيف الراديوي، فيستخدم النطاق المنخفض تردّدات 600 ميغاهرتز، و800 ميغاهرتز، و900 ميغاهرتز وتبلغ سرعته القصوى أثناء التحميل 100 ميغابايت في الثانية.

بينما يستخدم النطاق المتوسط تردّدات تتراوح بين 2.5 غيغاهرتز و4.2 غيغاهرتز، وتصل ذروة سرعته إلى واحد غيغابايت في الثانية، أمّا النطاق العالي فيستخدم نطاقات متعدّدة تتراوح بين 24 غيغاهرتز، و47 غيغاهرتز وينتج سرعات قصوى تصل إلى 10 غيغابايت في الثانية.

لا تقتصر فوائد شبكة الجيل الخامس على الاتصال البياني الأسرع على الهواتف، بل تتعدّاه إلى تزويد المستهلكين بسرعة أكبر أثناء استعمال الإنترنت في المنزل، ولا سيّما من هم مقربون من نطاق الإرسال.

مزايا الجيل الخامس للاتصالات

  • سيكون الجيل الخامس للاتصالات 5G معتمداً بشكل كلّي على عناوين الإنترنت IPV6.
  • تصل السرعة في الجيل الخامس للاتصالات 5G إلى 1Gbps في الأجهزة المتحركة، فيما تصل إلى 10Gbps في الأجهزة الثابتة.
  • زمن التأخير في الجيل الخامس للاتصالات 5G لا يتعدّى 1ms، فيما كان يصل في الجيل الرابع للاتصالات 4G إلى 10ms.
  • النطاق الترددي في الجيل الخامس للاتصالات 5G يصل حتى MHZ160، فيما هو لا يتعدّى 20MHZ في الجيل الرابع للاتصالات 4G.
  • سيكون اتصال الأجهزة ببعضها البعض بشكل مباشر، أي لن يكون هنالك حاجة لجهاز وسيط أو برج خدمة بين هذه الأجهزة، بمعنى أن السيارات ذاتية القيادة ستتمكن من التخاطب معاً على سبيل المثال.
  • مساحة الخلية في الجيل الخامس للاتصالات 5G صغيرة مقارنة بالسابق، وهذا بدوره سيتيح إمكانية أكبر لوصل مزيد من الأجهزة بها، مقارنة بالجيل الرابع للاتصالات 4G، وسيسهم هذا بالتالي في خفض مستوى استهلاك الطاقة إلى 90 بالمائة مقارنة بالسابق.