نادي فرنسي شهير يستغنى عن لاعبه بعد سرقته ساعة زميله

  • بواسطة: مصطفى الجريتلي الخميس، 03 أكتوبر 2019 الخميس، 03 أكتوبر 2019
نادي فرنسي شهير يستغنى عن لاعبه بعد سرقته ساعة زميله

أعلن نادي نيس الفرنسي، استغنائه عن خدمات لاعبه الشاب لامين ديابي فاديغا؛ بعد ثبوت واقعة سرقة ساعة زميله بالفريق الدنماركي كاسبر دولبيرغ من غرفة الملابس.

اقرأ أيضًا: مشجعو نادي يقتحمون إذاعة لحذف هذا الخبر الخاص بفريقهم

نادي نيس، أوضح عبر بيان رسمي صادر عنه، أن اللاعب اعترف بالواقعة لذا تم إلغاء العقد معه بشكل فوري.

وسائل إعلام فرنيسة، كانت قد أشارت إلى أن لامين ديابي فاديغا قد سرق ساعة تبلغ قيمتها 70 ألف دولار خاصة بزميله بالفريق.

لامين ديابي فاديغا، صاحب الـ 18 عامًا، هو أحد ناشئين أكاديمية نادي نيس؛ حيث أصبح لاعبًا محترفًا في عام 2017 كموهبة شابة ينتظرها مستقبل في عالم كرة القدم.

اقرأ أيضًا: سبق واحترف في لبنان.. العثور على لاعب كرة سلة أمريكي مقتولًا بالرصاص

وسائل الإعلام ذاتها، أشارت إلى أن الواقعة كانت في منتصف شهر سبتمبر الماضي بعدما أبلغ الدنماركي دولبيرغ، القادم حديثًا للفريق الفرنسي من صفوف أياكس أمستردام الهولندي مقابل 18 مليون يورو، باختفاء ساعته من غرفة خلع الملابس.