5 أطعمة للإفطار لن تخمن أنها تجعلك تكتسب وزناً

  • تاريخ النشر: الخميس، 20 أغسطس 2020
5 أطعمة للإفطار لن تخمن أنها تجعلك تكتسب وزناً
مقالات ذات صلة
إليك ما يحدث لجسمك عند تناول البطيخ كل يوم
مفاجأة غير متوقعة: تجاهل تناول وجبات الطعام يسبب السمنة
ماذا يحدث لجسمك إذا توقفت عن تناول اللحوم الحمراء؟

بعد ليلة طويلة من الصيام، يستنجد جسدك التغذية في الصباح. بدون الوقود المناسب، ستبقى مع طاقة منخفضة، مزاج متقلب، رغبة ملحة في الطعام، كذلك يحتمل أن يكون محيط الخصر أوسع، الأخيرة قد تكون مزعجة، أليس كذلك؟

تعتبر بعض وجبات الصباح التقليدية من المخالفات الواضحة للنظام الغذائي، مثل فطائر الوافل والفطائر العادية، فأنت لا تخدع أحداً. 

ومع ذلك، قد لا تبدو وجبات الإفطار الأخرى خطيئة للوهلة الأولى. في كلتا الحالتين، اسدِ لنفسك معروفاً وتخطي الأطعمة التالية على مائدة الإفطار لأنها تساهم في زيادة وزنك.

1. الحبوب السكرية:

سيؤدي اندفاع السكر الناتج عن الحبوب السكرية إلى إفساد نسبة السكر في الدم وسيجعلك تتناول المزيد من الوجبات الخفيفة السكرية في وقت لاحق من اليوم.

نعم، يظل هذا صحيحاً بالنسبة للحبوب السكرية، إذا لم تكن ممتلئاً في وجبة الإفطار، فستأكل المزيد بعد وقت قصير من الانتهاء من وجبة الإفطار، مما قد يتسبب في تناول سعرات حرارية أكثر مما تحتاجه وتعبئة المزيد من الوزن على جسمك.

كن على علم أيضاً أن الخيارات الصحية مثل الجرانولا يمكن أن تحتوي أيضاً على كميات عالية من السكر، لذا تأكد من قراءة الملصق الغذائي قبل الشراء! للمساعدة في تحديد المخربين من الأطعمة للنظام الغذائي.

5 أطعمة للإفطار لن تخمن أنها تجعلك تكتسب وزناً
2. بسكويتات أو فطائر الوافل:

يمكن أن تكون هذا النوع من الفطائر ثقيلة بشكل لا يصدق على الكربوهيدرات البسيطة، بمعنى أنها تهضم بسرعة ولن تبقيك ممتلئاً لفترة طويلة. سواء أكنت تصنع الخليط بنفسك أو تضع القليل منه في المحمصة، فإن الفطائر لا توفر لك وجبة فطور متوازنة. فعندما يتعلق الأمر باختيار وجبة فطور رائعة، فأنت تريد دائماً الجمع بين البروتين أو الدهون والكربوهيدرات المعالجة بأقل قدر ممكن والغنية بالألياف.

5 أطعمة للإفطار لن تخمن أنها تجعلك تكتسب وزناً
3. عصير البرتقال:

لا شيء يضرب المكان تماماً مثل كوب من البرتقال في الصباح، أليس كذلك؟ الدعامة الأساسية لوجبة الإفطار هذه في الواقع غنية بالسكر، نعم، إنها سكر الفاكهة الطبيعي وليس السكر المضاف.

يمكن أن يقدم العصير- خاصة عصير الفاكهة المبستر بالحرارة- في الصباح جرعة عالية من السكر والسعرات الحرارية. لذا بدلاً من ذلك، اختر عصير معصور طازجاً أو عصيراً مضغوطاً على البارد أو عصير فواكه وخضروات مبستر عالي الضغط يحتوي على المزيد من العناصر الغذائية وسكر أقل.

4. دقيق الشوفان المخلوط مسبقاً:

يمكن أن يكون دقيق الشوفان أحد أفضل الطرق لبدء يومك، كما هناك 15 طريقة على الأقل لفقدان الوزن باستخدام دقيق الشوفان. ولكن القطع الممزوجة مسبقاً تقدم أكثر قليلاً مما كنت تتمناه.  فعندما نختار دقيق الشوفان المخلوط مسبقاً، فإننا نحصل عادةً على ألياف أقل لأن الحبوب بشكل عام أكثر معالجة، بالإضافة إلى المزيد من السكر. 

لذا للحصول على وعاء أكثر صحة، أضف الفاكهة الخاصة بك إلى الشوفان العادي. مثل زبدة البندق والبذور وجوز الهند والقرفة كلها إضافات لذيذة وصحية أيضاً، التي ستساعدك في الواقع على درء آلام الجوع واستهلاك السعرات الحرارية غير المرغوب فيها.

5 أطعمة للإفطار لن تخمن أنها تجعلك تكتسب وزناً
5. الزبادي بالنكهات:

على غرار دقيق الشوفان المخلوط مسبقاً، يبدأ الزبادي كخيار صحي، قبل أن تبدأ الشركات في إضافة إضافات تجتذب المستهلكين مثل الألوان والنكهات الاصطناعية. الزبادي في شكله العادي رائع لأنه مصدر جيد للكالسيوم والبروتينات والبروبيوتيك الصحي. ومع ذلك، في معظم الحالات، تحتوي الأنواع المنكهة على الكثير من السكر والشراب المضاف، خاصة أنواع الفاكهة الموجودة في القاع. 

اختر الزبادي العادي بدلاً من ذلك، وأضف الفاكهة الخاصة بك وحتى القليل من المكسرات للحصول على دهون صحية من شأنها أن تعزز عملية الهضم البطيئة وزيادة الإحساس بالشبع.