أطعمة ومشروبات تساعدك على تنقية جسمك من السموم خلال شهر رمضان

  • تاريخ النشر: الإثنين، 19 أبريل 2021
أطعمة ومشروبات تساعدك على تنقية جسمك من السموم خلال شهر رمضان
مقالات ذات صلة
تناول السمك: 6 طرق تساعدك على إنقاص الوزن
اليوم العالمي لعدم اتباع حمية: أخطر الحميات الغذائية التي عليك تجنبها
فيديو: أطعمة تناولها لزيادة تركيزك في الامتحانات خلال شهر رمضان

يعاني الكثيرون من وجود كميات كبيرة من السموم المختلفة في أجسامهم، بسبب عادات غذائية سيئة اعتادوا القيام بها، وهو ما يجعل شهر رمضان بالنسبة لهم فرصة رائعة لتنقية أجسامهم من تلك السموم المتراكمة بالداخل.

وقد كشفت تقارير طبية عن بعض النصائح الصحية وأنواع من الأطعمة والمشروبات التي تساعد على تنقية الدم من السموم، لكونها تساهم في تحسين صحة أعضاء الجسم الرئيسية المسؤولة عن هذا الأمر، مثل الكبد والكلى:

السوائل

ينصح الأطباء بالاهتمام بشرب ما لا يقل عن 3 لتر من المياه يومياً، نظراً لدور المياه المهم في عمل وظائف الكلى بكفاءة، ومن الممكن أيضاً تناول العصائر الطازجة، ولكن بشرط أن تكون طبيعية وخالية من السكر، لأن السكريات المصنعة تزيد من كميات السموم التي تدخل إلى الجسم.

وبالنسبة للصائمين، فيمكنهم توزيع هذه الكمية من السوائل في الفترة ما بين الإفطار والسحور، حتى يحققوا أقصى استفادة منها، ولا يُرهقون معدتهم وأجهزتهم الهضمية.

الحبوب الكاملة

تلعب الحبوب الكاملة دوراً شديد الأهمية في طرد السموم الضارة من الجسم، فهي غنية بالألياف المفيدة، والتي تساهم بشكل كبير في تحسين حركة الفضلات عبر الأمعاء، مما يُسهل على الجسم أن يقوم بطردها إلى الخارج من خلال عملية التبرز.

ومن الممكن للصائمين أن تتضمن وجبات إفطارهو وسحورهم أنواعاً مختلفة من الأطعمة المصنوعة من الحبوب الكاملة، والتي ستساعدهم أيضاً على الشعور بالشبع، وعدم تناول كميات طعام كبيرة.

الفواكه

تعد الفواكه واحدة من أهم المصادر الغذائية التي يحتاج إليها جسم الإنسان، نظراً لأنها تمده بمواد مفيدة متنوعة، مثل الفيتامينات التي تساهم بشكل كبير في تعزيز صحة الكبد، إلى جانب أنها غنية بمضادات الأكسدة، وهي مسؤولة عن مكافحة السموم الضارة في الجسم.

ويوصي الأطباء الصائمين بتناول الفاكهة بعد وجبة الإفطار بساعتين على الأقل، حتى تتمكن أجسامهم من امتصاص عناصرها الغذائية المفيدة بكفاءة وبشكل كامل.

التوابل

يحب الكثيرون إضافة التوابل إلى أطعمتهم، لإكسابها مذاقاً مميزاً، والواقع أن أغلب التوابل بشكل عام لها فوائد صحية كبيرة، نظراً لأنها غنية بالعناصر الغذائية المفيدة، والتي تساهم في تعزيز وظائف الكبد، وتجعله قادراً على التخلص من السموم الموجودة في الجسم بشكل أكثر كفاءة.

وينصح أخصائي الصحة والتغذية الصائمين بإضافة أنواعاً معينة من التوابل إلى الأطعمة التي يتناولونها في وجبة الإفطار، مثل الكركم والزعفران والزنجبيل.

البروتين

من أنواع الأطعمة التي ينصح خبراء الصحة دائماً بتناولها هي تلك التي تكون غنية بالبروتين، مثل الدجاج واللحوم الحمراء والأسماك، حيث أنها غنية بالأحماض الدهنية، والتي تلعب دوراً رئيسياً في تنقية الجسم من السموم الموجودة فيه، ولكن بشرط أن تكون خالية من الدهون، حتى لا تحدث نتيجة عكسية.

ويستطيع الصائمون تناول البروتينات المفيدة خلال وجبة الإفطار، ومحاولة الابتعاد عنها أو التقليل منها في وجبة السحور، إلا إذا كانوا سيبدأون يومهم من الفجر، حتى لا يتسبب هذا في إصابتهم بسوء الهضم.