النظارات الشمسية: 5 أسباب تجعلك ترتديها أكثر

  • بواسطة: مي شاهين الخميس، 25 يونيو 2020 الخميس، 25 يونيو 2020
النظارات الشمسية: 5 أسباب تجعلك ترتديها أكثر

النظارات الشمسية تمنع المشاكل الصحية المتعلقة بالشمس
ما هي النظارات الشمسية عالية الجودة؟
أنواع الأمراض التي تتسببها أشعة الشمس الضارة
النظارات الشمسية تحميك من عناصر البيئة
النظارات الشمسية تعزز الشفاء والتعافي
النظارات الشمسية تجعلك تستمتع في الهواء الطلق أكثر
النظارات الشمسية تقلل من الصداع النصفي

النظارات الشمسية.. يعتقد العديد من الناس أن حماية أعينهم هي مفتاح الصحة العامة. لكن معظم الأشخاص الذين يختارون ارتداء النظارات الشمسية يفعلون ذلك فقط لخفض وهج الشمس.

هناك العديد من الأسباب التي تجعلك ترتدي نظارات شمسية في كثير من الأحيان، خاصة عندما تستمتع بالهواء الطلق خلال فصل الصيف. لذا استمر في القراءة وسنخبرك بالمزيد من الأسباب التي تجعلك تتذكر ارتداء نظارات شمسية كلما ذهبت إلى الخارج:

شاهد أيضاً: نظارات شمسية للرجال 2020: 61 اختياراً بين يديك

1. النظارات الشمسية تمنع المشاكل الصحية المتعلقة بالشمس:

من المعروف عن العين أنها عضو حساس، يمكن أن يؤدي التعرض المطول للشمس إلى مجموعة متنوعة من الأمراض، بعضها ببساطة مؤلم أو مزعج  والبعض الآخر يمكن أن يكون خطيراً للغاية. لكن تذكر ارتداء نظارات شمسية عالية الجودة يمكن أن يساعدك على حمايتك من أشعة الشمس الضارة.

ما هي النظارات الشمسية عالية الجودة؟

النظارات الشمسية "عالية الجودة" هي ذات الحماية 100٪ من أشعة UVA وUVB. وهذا يوفر حماية كاملة ضد أشعة الشمس فوق البنفسجية، حيث يمكن أن تقلل النظارات الشمسية هذه من الوهج، وهو أمر جيد إذا كنت تقضي الكثير من الوقت على الشاطئ أو الساحل أو الماء، لذا ابحث أيضاً عن النظارات الشمسية التي تغطي عينيك بالكامل. كما العدسات الملتفة أفضل لأنها تمنع الضوء والوهج من الجانب وكذلك من الأمام.

الأمراض والمضاعفات الصحية التي يمكن أن تساعد النظارات الشمسية على الحماية منها:

  • سرطان الجلد:

الجلد حول عينيك، بما في ذلك جفنك حساس جداً لأشعة الشمس. ويوجد حوالي 10٪ من سرطانات الجلد بالقرب من العين. إن ارتداء النظارات الشمسية الواقية من الأشعة فوق البنفسجية ذات العدسات الكبيرة لا يمكن أن يحمي عينيك فحسب، بل سيحمي بشرتك أيضاً.

  • المياه البيضاء والجلوكوما "المياه الزرقاء":

تساعد النظارات الشمسية على تقليل خطر إعتام عدسة العين وهو مرض يصيب عدسة العين الطبيعية القائمة خلف الحدقة فيعتمها ويفقدها شفافيتها مما يسبب ضعفاً في البصر دون وجع أو ألم. حيث إن  التعرض لفترات طويلة وطويلة الأمد لأشعة الشمس فوق البنفسجية يساهم في إعتام عدسة العين. وقد يؤدي التعرض للأشعة فوق البنفسجية إلى تفاقم أعراض الجلوكوما وهي حالة خطيرة أخرى للعين يمكن أن تؤدي إلى العمى. لذا يمكن أن تساعد النظارات الشمسية ذات الحماية الكاملة من الأشعة فوق البنفسجية على تقليل خطر إعتام عدسة العين أو مضاعفات الجلوكوما.

  • الضمور البقعي:

الضمور البقعي هو حالة يتدهور فيها جزء من الشبكية، يسمى البقعة؛ مما يتسبب في ضعف البصر. وفي كثير من الحالات يصل إلى حد العمى النهائي. يمكن أن تسرع أنواع معينة من الأشعة فوق البنفسجية هذه العملية، لذلك قد يساعد ارتداء النظارات الشمسية على حمايتك.

شاهد أيضاً: قُل وداعاً للانتفاخ تحت العين بهذه الخطوات

2. النظارات الشمسية تحميك من عناصر البيئة:

الشمس ليست الشيء الوحيد الذي يمكن أن يضر عينيك. فإن قضاء الوقت في الهواء الطلق، يعرضك لخطر تلف إضافي من الرمال والغبار والرياح وحتى الثلوج في الشتاء.

3. النظارات الشمسية تعزز الشفاء والتعافي:

إذا كنت قد خضعت لجراحة لتصحيح رؤيتك، فيجب أن تكون متأكداً أكثر من ارتداء النظارات الشمسية. قد يوصي طبيبك بارتداء زوج لك فوراً بعد الإجراء، لكن الاستمرار في ارتداء النظارات الشمسية يمكن أن يحمي عينيك أثناء التعافي وعند التكيف مع رؤيتك الجديدة. وإذا خضعت لجراحة إعتام عدسة العين أو إصلاح الجفن أو إجراء آخر لتصحيح الرؤية، فستستفيد أيضاً من ارتداء النظارات الشمسية الواقية. اسأل طبيبك عن رأيه وتوصياتها.

شاهد أيضاً: بخطوات بسيطة: احمي عينيك خلال هذا الصيف

4. النظارات الشمسية تجعلك تستمتع في الهواء الطلق أكثر:

على الرغم من أهمية حماية صحتك، هناك أسباب وجيهة أكثر لارتداء النظارات الشمسية في كثير من الأحيان. إذا كنت تقضي وقتاً في الهواء الطلق، فستستفيد حقاً من ارتداء نظاراتك الشمسية؛ للاستمتاع بالهواء الطلق أكثر.

5. النظارات الشمسية تقلل من الصداع النصفي:

يمكن أن يكون ضوء الشمس الساطع سبباً للصداع النصفي والصداع السيء. لذا يمكن أن يساعد ارتداء النظارات الشمسية على تقليل تكرار وشدة هذه الأحداث المؤلمة. وحتى إذا لم تكن تعاني من الصداع أو الصداع النصفي، فإن ارتداء النظارات الشمسية عندما تكون في الشمس يمكن أن يساعد في تقليل إجهاد العين والإرهاق، مما يعني أنك ستكون أكثر راحة وتستمتع بوقتك في الهواء الطلق أكثر.