تجربة مذهلة.. معرض للأشباح فقط على متن سفينة عسكرية تحت الماء

  • تاريخ النشر: الجمعة، 19 مايو 2017
تجربة مذهلة.. معرض للأشباح فقط على متن سفينة عسكرية تحت الماء
مقالات ذات صلة
هذه الصور تحمل سراً.. هل تعرفت عليه؟!
شاهد الحرب العالمية الثانية بالألوان.. صور لم ترها من قبل
بالصور: مصور أمريكي يثبت الحكمة الإلهية في اختلاف نصفي الوجه

تعد معارض الصور الفوتوغرافية من أكثر المظاهر الفنية المنتشرة حول العالم، وتحتوي على الكثير من الأفكار الغريبة والمجنونة، إحدى هذه الأفكار المجنونة هو تأسيس المعرض على متن سفينة عسكرية غارقة على بعد 27 متراً تحت سطح الماء.

إنه معرض الأشباح الذي قام به المصور اليوناني أندرياس فرانكي، والذي عمل بمجال التصوير الإعلاني 20 عاماً، عندما قام بالتقاط الصور خلال رحلة استكشافية للسفينة، وخطرت له فكرة المعرض العجيب، حيث استكشف فرانك السفينة الغارقة، وأخذ عدة صور لحطامها، وعندما عاد مرة أخرى إلى النمسا أراد أن يضفي الحياة على السفينة التي اعتبرها بمثابة شعاب مرجانية صناعية.

وتم إنشاء  معرض الصور الفوتوغرافي "the Vandenberg Project" على متن السفينة USNS General Hoyt S.Vandenberg، التي تزن 10 آلاف طن، الغارقة تحت سطح الماء منذ عام 2009، على سواحل كاليفورنيا، ويوفر المعرض تجربة مثيرة لزواره "تجربة الغوص وحدها كفيلة بأن تشعر الأشخاص بأنهم يحلمون، وهذه الصور توافق الجو الذي يعيشه الغواصون تحت الماء"، حسبما أكد جيد تود، المدير التنفيذي لشركة " The Studios of Key West" المصممة للمشروع.

وقد زار المعرض حتى عام 2013 حوالي 10 آلاف زائر، كانوا يتأكدون من مستويات الأكسجين لديهم ليقتنعوا أنهم لا يتخيلون ما يرونه، فهذه الصور ليست أشباحاً حقيقية لكنها مستوحاة من جمال تجربة الغوص تحت الماء، وقد تنوعت الموضوعات التي عرضها المصور خلال معرضه، كما تنوعت الأزمنة التي تجسدها اللوحات.