تعرف على أغلى هاتف في العالم ... ليس من الذهب أو الألماس

  • تاريخ النشر: الإثنين، 15 فبراير 2021 آخر تحديث: الأحد، 14 فبراير 2021
تعرف على أغلى هاتف في العالم ... ليس من الذهب أو الألماس
مقالات ذات صلة
عيوب نوت 9
كلوب هاوس ينافس بقوة ويستعد لإصدار نسخة الأندرويد
ستيف جوبز: ما لا تعرفه عن عراب إمبراطورية آبل

لابد أنك قد قابلت صورًا أو مواضيعًا كثيرة تتحدث عن أغلى هاتف في العالم خلال تصفحك اليومي لمواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية، ولابد أيضًا أنك قد لاحظت أن تقريبًا جميع هذه الهواتف التي يتم وصف كُلٍ منها بأنه أغلى هاتف في العالم هو إما مصنوع من الذهب الخالص أو مُرصع بالألماس وغيرها من الإضافات الجمالية التي من الطبيعي أن تجعل سعر الهاتف مرتفع للغاية مُقارنة بأسعار الهواتف الذكية المعتادة في السوق العربي، وغالبًا ما تكون هذه الهواتف إصدار خاص دعائي للشركة المُصنعة للهاتف ويقتنيه أحد المشاهير.

أما ما سنتحدث عنه فيما يلي بمقالنا هذا هو أغلى هاتف في العالم بالمواصفات الطبيعية الشائعة للصناعة وليس مصنوعًا من الذهب ولا مُرصعًا بالألماس ويُمكن لأي شخص الحصول عليه فهو ليس إصدار محدود لشخص أو أشخاص بأعيُنهم.

الشركة التي تصنع أغلى هاتف في العالم

بما أننا نتحدث عن هاتف بالمواصفات الطبيعية للخامات والعتاد الخارجي للتصنيع، حيث أنه إما من المعدن أو الزُجاج وليس الذهب والألماس، كذلك لابد أن يكون شائع ويمكننا الحصول عليه داخل الدول العربية، فالمنافسة على لقب أغلى هاتف في العالم تقتصر تقريبًا على عملاقي صناعة الهواتف الذكية ابل وسامسونج؛ حيث نشهد كل عام إصدار جديد من الهواتف الرائدة لكل شركة منهما تتنافس بقوة على الحصة الأكبر في السوق العالمي.

ورغم الأسعار المرتفعة للغاية التي يتم إصدار هواتف ابل وسامسونج الرائدة بها السنوات الأخيرة إلا أنها لم تفشل أبدًا في جذب عشاق كل شركة وعملائها المخلصين للحصول على كل إصدار جديد والدفع لطلبه حتى قبل إصداره بأسابيع، لكننا هنا لنتحدث عن هاتف واحد فقط في وقتنا الحالي هو أغلى هاتف في العالم بفارق ليس بقليل عن أقرب جوال له في السعر، والذي أنتجته لنا شركة سامسونج الكورية العريقة في سبتمبر من عام 2020.

أغلى هاتف في العالم

تعرف على أغلى هاتف في العالم ... ليس من الذهب أو الألماس

بعد الضجة الكبيرة التي أحدثتها سامسونج بإطلاقها هاتف سامسونج فولد في عام 2019 كأول هاتف قابل للطي من إنتاجها بسعر يُقارب 1500 دولار أمريكي مُتخطي جميع أسعار سلاسلها الأشهر سامسونج نوت وسامسونج جالكسي s، عادت سامسونج لتخطف الأضواء مرة أُخرى من الجميع بتُحفتها الجديدة Samsung Galaxy Z Fold2 الذي أصدرته في الربع الأخير من العام الماضي وأصبح حديث المجتمع التقني وكافة المهتمين بصناعة الهواتف الذكية.

خاصة وأن سعره يقترب من ضعف سعر النسخة السابقة له بحوالي 2900 دولار أمريكي للنسخة التي تدعم شبكات الجيل الخامس 5G حسب موقع GSM Arena العالمي الموثوق وهو ما يُعادل قاربة الـ11 ألف ريال سعودي، وبهذا يُصبح أغلى هاتف في العالم في وقتنا الحالي بهيكل مصنوع من مزيج من البلاستيك والزجاج والمعدن للإطارات، في الوقت الذي يبلغ سعر أقرب منافسيه ايفون 12 برو ماكس أحدث إصدارات شركة ابل حوالي 1100 دولار أمريكي أي ما يُعادل 4,125 ألف ريال سعودي تقريبًا.

مواصفات أغلى هاتف في العالم

تعرف على أغلى هاتف في العالم ... ليس من الذهب أو الألماس

غالبًا ما تُباع أغلى الهواتف في العالم بأسعارها المُبالغ فيها لمظهرها الخارجي فقط فهي إما من الذهب والألماس أو مصنوعة من نوع جلد معين باهظ الثمن أو إنتاج محدود باسم شركة أو علامة تُجارية شهيرة، لذا تكون المواصفات الأساسية للهاتف أخر ما يتم التفكير فيه، أما في حالة هاتف سامسونج زد فولد تو فبالرغم من تصميمه الأنيق والفريد الذي يجعل منه جوال وهاتف لوحي في الوقت ذاته، إلا أن شركة سامسونج لكي تُسعره بهذا السعر المرتفع الذي جعل منه أغلى هاتف في العالم حاليًا في سوق الهواتف الرائدة،استندت على مواصفاته القيمة للغاية التي تتفوق في جودة العتاد والتقنية على جميع المنافسين في كل شيء تقريبًا والتي يمكنكم الإطلاع عليها بالتفصيل من خلال مراجعتنا السابقة للجوال من هنا.