تقييم جهاز هواوي بيه 40 برو Huawei P40 Pro

مظهر بغاية الروعة وأداء جبار. هل يستبدل جوجل؟

  • تاريخ النشر: الإثنين، 06 أبريل 2020
تقييم جهاز هواوي بيه 40 برو Huawei P40 Pro
مقالات ذات صلة
تسريبات عن آيفون 13 تكشف كيف سيكون مختلفاً عن النسخ السابقة
عادت هواتف HTC الذكية مع إطلاق U20 5G في الإمارات العربية المتحدة
سامسونغ تكشف عن هاتف متطور يدعم شبكات الجيل الخامس وهذه هي مواصفاته

قييم جهاز هواوي بيه 40 برو (Huawei P40 Pro): مظهر بغاية الروعة وأداء جبار. هل يستبدل جوجل؟

هواوي بيه 40 برو

أطلقت هواوي للتو جهازها الأحدث من مجموعة بيه 40، وتضم هذه المجموعة ثلاثة هواتف هي: هواوي بيه 40 (P40)، هواوي بيه 40 برو (P40 Pro)، وهواوي بيه 40 برو بلس (P40 Pro Plus) الذي غير متوفر في المنطقة العربية. وقمت بتجربت هاتف بيه 40 برو ولاشك فهو يتمتع بكاميرا خارقة وتصميم أخاذ وأداء ممتاز.

ولكن حاله كحال جهازي ميت 30 برو (Mate 30 Pro) وميت إكس إس (Mate XS) يفتقر الهاتف إلى خدمات جوجل للجوال (Google Mobile Services) ويعتمد بدلاً عنها على نظام أندرويد مفتوح المصدر.

ولكن هل سيمنعنا ذلك من شرائه؟ اقرأ المزيد أدناه..

تقييم جهاز هواوي بيه 40 برو Huawei P40 Pro

يتميز بيه 40 برو P40 Pro بمظهر متألق يحبس الأنفاس

الهاتف مزود بشاشة بدون حواف وبألوان غنية وبراقة تنساب إلى الجوانب كشلال مياه، ولكن بجوانب أكثر نعومة مقارنة بهاتف ميت 30 برو. وتلمع حواف الهاتف المعدنية وتندمج مع الشاشة بانسيابية عالية.

وعند قلب الجهاز إلى الوجه الآخر تلاحظ غطاء الهاتف الخلفي بالتشطيب غير اللماع ولكن المتألق بآن واحد. ويتميز الهاتف الذي فحصته بلون رائع يسمى "الفضي الجليدي"، ذو ملمس شديد النعومة ولكن لا يترك أي بصمات أصابع.

ويضم الوجه الخلفي للهاتف وحدة كبيرة مستطيلة الشكل تحتوي على الكاميرات الأربع في حالة بي 40 برو، إضافة إلى مصدر الوميض (فلاش) والميكروفون. وتشبه منطقة الكاميرات الكبيرة تلك الموجودة على جهاز سامسونج جالاكسي إس 20 ألترا (Samsung Galaxy S20 Ultra). وكما في هاتف سامسونج، تترك تلك الميزة نتائج غير مرغوب فيها. فإذا كنت تكتب نص ما بالوضعية الأفقية للهاتف يستحيل عليك الكتابة إذا وضعت الجهاز على سطح مستو لأن النتوء البارز يدفعه للاهتزاز بشدة.

وتصبح الكتابة أسهل بكثير إذا وضعت الهاتف في الغلاف الشفاف الناعم الذي تقدمه هواوي. فالنتوء عميق ولكنه يرتفع مع أقل انحراف في قاعدة الجهاز بدلاً من أن يبقى عامودياً.

وقد صقلت هواوي تصميمها الصناعي خلال السنوات الأخيرة كي تبتكر منتجاً أنيقاً ومميزاً، وهذا النتوء ليس سوى مثال آخر عن ذلك. لاحظ أن لوحة الكاميرات مقسمة إلى جزئين، الأول يحتوي ثلاث عدسات رئيسية والجزء الثاني الأصغر حجماً يضم عدسة وقت-الرحلة والفلاش والميكروفون. ويتمتع جزءا لوحة الكاميرات بلونين مختلفين، والخط الذي يفصل بينهما ذو زوايا منحنية مماثل لشكل اللوحة مما يعطيها مظهراً أنيقاً.

وازداد مستوى حرفية هواوي إلى حد كبير وأصبحت تعتمد ألوان ومواد أكثر تفرداً. وستتمكن من التعرف على هاتف هواوي حتى لو لم يكن شعار الشركة التجاري موجوداً.

وبالرغم من أنني وقعت في حب شاشة هاتف ميت 30 برو (وهو الجهاز الذي استخدمه حالياً)  وكاميرته الأمامية المركزية، إلا أن التصميم المدمج لجهاز هواوي بيه 40 برو هو الأنجح حتى الآن بحيث يكمل كل جزء منه الجزء الآخر. رائع ثم رائع!

التقييم: 5/5

الشاشة

شاشة الهاتف ذات معدل تحديث يبلغ 90 هرتز، وهي شاشة كبيرة بقياس 6.58 بوصة أي أنها أكبر قليلاً من شاشة آيفون 11 برو ماكس (iPhone 11 Pro Max) بالرغم من أن هذا الهاتف ذو شكل مختلف. فهو أطول قليلاً وأسمك بمقدار 1 ملم ولكن ليس بنفس عرض جهاز آيفون. ولذلك فهو يتسع بشكل جيد في اليد ويفوق التوقعات بالنسبة لهاتف بشاشة كبيرة مثله. دقة الشاشة هي 1,200 × 2,640 بيكسل بمعدل 441 بيكسل لكل بوصة. وهي ليست بالدقة العالية مثل هاتف آيفون 11 برو الذي يتمتع بشاشة بدقة 458 بيكسل لكل بوصة. ولكن من الصعب عملياً تمييز الفرق بين الهاتفين.

تقييم جهاز هواوي بيه 40 برو Huawei P40 Pro

يعطي معدل التحديث البالغ 90 هرتز مظهراً رائعاً للشاشة وتجربة سلسة مميزة. وبعكس بعض الهواتف يعمل معدل التحديث هذا بدون تخفيض دقة الشاشة.

وتضم شاشة الجهاز أيضاً قارئ بصمة الاصبع وهو مثبت تحت زجاج الشاشة. وتم تطوير قارئ البصمات ليصبح أكبر وأسرع من قبل لتسهيل عملية قراءة البصمة. كما أنه موثوق ويعمل بشكل دوري، وهو مثبت في مكان أفضل مقارنة بالهواتف السابقة. وقد ثبت القارئ في أعلى الشاشة بمقدار بوصة أو أكثر مما كان في السابق. كما أنه يتمتع بسطوع أعلى، فعندما أضع بصمتي الرقمية على المستشعر يخرج ضوء ساطع من الشاشة فيصبح إصبعي أحمر اللون!

ويوجد في الهاتف ثلم كبير الحجم يضم عدة آليات تكنولوجية. وبعكس هواتف هواوي الأخرى جاء هذا الثلم بشكل معين وهو موجود في الزاوية العلوية اليسرى من الشاشة. الثلم واضح تماماً ولكن كحال معظم الأثلام من السهل التعامل معه والتعود عليه.

التقييم: 5/5

الأداء

الهاتف مزود بمعالج رقاقة كيرين 990 5 جي (Kirin 990 5G)، وهو نفس المعالج المستخدم في هاتفي ميت 30 5 جي وأيضاً ميت إكس إس. ولكن إن ظننت أن المعالج لن يكون قادر على أداء مهامه بشكل كاف فأنت مخطئ. المعالج بغاية السرعة واستطاع معالجة كل المهام التي اخترتها وبسرعة ودونما تردد. كما أن تقنية الجيل الخامس مدمجة في الرقاقة وتضيف مجموعة من الميزات المستقبلية. وبالطبع يعمل الهاتف مع شبكات الجيل الرابع أيضاً.

بطارية الهاتف بسعة 4,200 ميلي أمبير بالساعة وهي تشحن بسرعة سواءً بالشحن اللاسلكي أو الشحن اللاسلكي المعاكس، أي أنك تستطيع شحن هاتف صديقك المزود بميزة الشحن اللاسلكي المعاكس على سبيل المثال.

وتدعم البطارية أيضاً ميزة الشحن السلكي السريع. ولكن برمجية إدارة البطارية من هواوي ممتازة وستدوم بطارية الهاتف ليوم كامل بسهولة. مع هاتف بيه 40 برو لن تقلق من نفاذ البطارية.

التقييم: 5/5

الكاميرات

حتى وقت سابق اعتقدت أن هواوي بيه 30 برو هو أفضل هاتف مزود بكاميرا يمكن شراؤه. لا زال هاتف بيه 30 برو معروضاً للبيع بسعر مخفض وهو مزود ببرمجيات جوجل لخدمات الجوال الكاملة بعكس هاتف بيه 40 برو. ولذلك لا زال هاتف بيه 30 برو يتميز بجاذبية كبيرة والعديد من الميزات الاستثنائية وكاميرات مذهلة. كما أن سعره انخفض أيضاً.

ومع إطلاق هواتف آيفون 11 برو (iPhone 11 Pro) وجوجل بيكسل 4 (Google Pixel 4 Pro) وسامسونج جالاكسي إس 20 ألترا (Samsung Galaxy S20 Ultra) وهو الأحدث بينها، تغيرت معالم التصوير الفوتوغرافي في الهواتف الذكية بالكامل. ولكن لم يستطع أي هاتف أن يترك فارقاً كبيراً بينه وبين هواتف هواوي. والآن يبدو أن كاميرات هاتف بيه 40 برو ستحدث هزة نوعية أخرى.

تقييم جهاز هواوي بيه 40 برو Huawei P40 Pro

وسألت دي إكس أو مارك عن قيمة نظام آر واي واي بي (RYYB) الذي تعتمد هواوي فيه على تسلسل ألوان الأحمر والأصفر والأصفر والأزرق للبيكسل بدلاً من الأحمر والأخضر والأزرق. والهدف من ذلك هو تشرب أكبر قدر من الضوء مقارنة بالمستشعرات الاعتيادية. أكدت شركة دي إكس أو مارك أن النظام المذكور يعمل بشكل ممتاز وهو أفضل بكثير من النظام الذي سبق لهواوي أن استخدمته في هواتفها التي تعتمد على نظام آر واي واي بي (RYYB).

ويعتبر المستشعر الرئيسي بدقة 50 ميجا بيكسل ضخماً بالنسبة للهواتف المزودة بالكاميرا فهو بحجم 1/1.28 بوصة، ويدعمه مستشعر فائق العرض كبير أيضاً بدقة 40 ميجا بيكسل (1/1.154 بوصة) وآخر مقرب (تيلي فوتو) بدقة 12 ميجا بيكسل. وتوفر هذه العدسة ما يعادل قدرة تكبير بصرية بقوة خمس مرات تكبير بفضل ترتيب العدسات المنظاري الذي يعكس الضوء باتجاه الجوانب داخل الهاتف. والمستشعر المستخدم هنا أصغر حجماً 1/3.56 بوصة.

وأكبر مستشعر في هاتف بيه 40 برو أكبر من ذلك المستخدم في هاتف سامسونج جالاكسي إس 20 ألترا. ولكن من الجدير بالذكر أن هاتف سامسونج يستخدم تقنية التجميع (nona-binning) بحيث تعمل تسع بكسلات مجاورة لبعضها البعض معاً كما لو أنها بيكسل واحد لتجذب ضوءاً أكثر. بينما تعتمد هواوي على تقنية تقليدية باستخدامها نظام تجميع أربعة بكسلات كبيكسل واحد.

وبالرغم من ذلك يقدم مستشعر هواوي بدقة 50 ميجا بيكسل صورة تعادل في دقتها 12.5 ميجا بيكسل باستخدام بيكسلات كبيرة (حوالي 2.44 ميكرون للبيكسل الواحد) مما يسمح للهاتف أن يعمل بشكل جيد حتى في ظروف الإضاءة المنخفضة.

وبالإضافة إلى القدرة المكافئة للتكبير البصري البالغ 5 مرات، يقدم الهاتف تكبيراً رقمياً بقوة 50 مرة موجود أيضاً في هاتف هواوي بيه 30 برو. ولكن لوغاريتمات الذكاء الصناعي المطورة ساعدت في تحسين نتائج التكبير في هذا المستوى الفائق. وأنصح بعدم استخدام قوة التكبير تلك في منصة إنستغرام أو أي شيء مشابه إلا لقراءة الكتابة على لوحة إعلانات بعيدة مثلاً. كما أن نظام هواوي لا يتضمن واجهة عرض مفيدة كثيرة كما هي حال هواتف سامسونج التي تظهر في زاوية منها نسخة من الصورة بقوة تكبير أقل بكثير تساعدك في ضبط  تكبير الصورة قبل التقاطها.

إذاً كيف تبدو الصور الملتقطة بهاتف بيه 40 برو؟ التقطت أكبر قدر ممكن من الصور وأعتقد أنها صور رائعة للغاية.

وفي كل مرة شعرت أن الهاتف يساوي أو يتفوق على جهاز بيه 30 برو. فمثلاً تفوقت هواتف هواوي في التقاط الصور في ظروف الإضاءة المنخفضة جداً ويبدو أن الشركة نجحت في التفوق على تلك النتائج.

وبدا أن نمط الصورة الشخصية بتأثير بوكيه (bokeh) الفني الذي يركز بدقة على الجسم الرئيسي في الصورة ويطمس ملامح الخلفية متفوق بحد ذاته. وهو أحد الميزات التي ركزت عليها شركة دي إكس أو مارك، بحيث يبدو بوضوح التمييز بين الجسم الرئيسي في الصورة والخلفية.

وازداد إعجابي بالكاميرا أكثر فأكثر. فتصوير الفيديو أفضل حتى مقارنة بهاتف ميت 30 برو ويضاهي منافسيه. وصحيح أن الهاتف غير قادر على تسجيل الفيديو بدقة 8K كما هو حال هاتف سامسونج إس 20 ألترا، ولكن بالنسبة لمعظم المستخدمين لن تكون تلك الميزة مهمة حتى تصبح شاشات التلفاز بدقة 8K أكثر شيوعاً كي تستطيع مشاهدة تلك النتائج عليها.

وفي معظم الحالات تركت ميزة الذكاء الصناعي مفعلة لأنني وجدت أنها تعمل بكفاءة ودقة، وتقدر ما تحتاجه الصورة وماهية الصورة التي أحاول التقاطها. ومن السهل تفعيل أو إيقاف الميزة بفضل زر التشغيل الذي يظهر بشكل دائم على جانب الشاشة في نمط التقاط الصور.

ويقدم الهاتف أيضاً النمط الاحترافي وهو يتوفر – بشكل غير معتاد – في العدسات الثلاث العريضة وفائقة العرض والمقربة بالإضافة إلى تصوير الفيديو.

والكاميرا الأمامية ممتازة أيضاً. إنها كاميرا وحيدة ولكنها تمتلك مستشعر عميق يجعل من الاستفادة من تأثير بوكيه أمراً ممكناً وبأناقة.

وكما جرت العادة أنتجت هواوي تلك الكاميرات بالتعاون مع لايكا (Leica).

ومن الميزات الجديدة ميزة الالتقاط الذهبي (Golden Snap) التي تلتقط عدة لقطات للصورة وتختار الأفضل منها، مع إمكانية تخطي ذلك الخيار. وهذا يعني أن باستطاعتك حذف تلك الصور التي يظهر فيها الأشخاص الذين تسللوا إلى الصورة من خلال دمج أجزاء من عدة لقطات. الميزة تعمل بشكل جيد وهي إضافة رائعة.

وتبدو الصور قوية بمجملها وخصوصاً إذا استخدمت كل عدسة على حدا بدون أي تكبير رقمي. أي بالاعتماد على التبديل بين العدسات من أجل التنقل بين قوة التكبير المركزية للعدسات الثلاث.

ويبدو أن التصوير الفوتوغرافي في الإضاءة المنخفضة مذهل على العدسة الرئيسية بدون تشغيل نمط التصوير الليلي. وبالنسبة للعدسة المقربة فإن تشغيل نمط التصوير الليلي ضروري بالرغم من أنه يحتاج لوقت أطول. وفلاتر التأثير براقة بدون أن تبدو غير حقيقية أو صناعية.

التقييم: 5/5 وربما أكثر من ذلك!

أندرويد ونظام تشغيل EMUI ولكن بدون جوجل

بالنسبة للكثير من الناس العيش بدون جوجل لن يكون نهاية العالم. ويعتبر تطبيق فون كلون (Phone Clone) من هواوي الذي ينقل البرامج من هاتف القديم إلى الهاتف الجديد برمجية رائعة ويعمل بشكل جيد مع العديد من التطبيقات. ولكن ليس بإمكانه القيام بكل شيء.

إلا أنه قادر على نقل خرائط جوجل. ولا يمكنك تسجيل الدخول بنفس الطريقة المعتادة على هواتف أندرويد، ولكن الخرائط والتعليمات والميزات الأخرى تعمل بشكل كامل.

تقييم جهاز هواوي بيه 40 برو Huawei P40 Pro

ومن خدع المتصفح أيضاً هي البحث عن "تنزيل متجر تطبيق أمازون"، وهي حيلة لتنزيل متجر أمازون المكافئ لمتجر جوجل بلاي على هاتف في غضون ثواني. وهذا يؤمن الوصول الرسمي والسهل والآمن إلى التطبيقات غير الموجودة بعد في معرض تطبيقات هواوي. ويضم المعرض العديد من التطبيقات المشهورة إلا أنه لا ينافس متجر جوجل في عدد التطبيقات.

التقييم: 3/5

الحكم النهائي

الهاتف مذهل للغاية ويمتاز بمظهر متألق وأداء رائع، ومزود بكاميرات فائقة!

هل حان الوقت للاستغناء عن جوجل؟ بالنسبة للعديد من الناس الذين يفضلون سهولة تطبيقات جوجل مثل تطبيق البريد (Gmail) ويوتيوب وخرائط جوجل، سيبقى الجواب هو لا. ولكن مع كل إصدار تقدم هواوي حجة أكثر إقناعاً بأن هواتفها المزودة بقطع رائعة لا منافس لها بدأت بالحصول على برمجيات كافية بالنسبة للكثير من الناس.

التقييم الإجمالي: 4.5/5.0