ثورة طبية: غراء طبي يداوي الجروح العميقة في ثوانٍ قليلة: تعرف عليه!

  • تاريخ النشر: الأحد، 08 أكتوبر 2017
ثورة طبية: غراء طبي يداوي الجروح العميقة في ثوانٍ قليلة: تعرف عليه!
مقالات ذات صلة
صندوق ذكي يساعدك على التخلص من إدمان الطعام والهاتف
اختراع جديد يقضي على الأرق بشكل نهائي
باحثون يطورون وسيلة جديدة مبتكرة وفعالة لمنع الحمل

تمكن مجموعة من خبراء الطب الحيوي من أستراليا وأمريكا من تطوير مادة غراء تمثل ثورة طبية؛ إذ إنها قادرة على مداواة الجروح البشرية والقضاء عليها في ثوانٍ معدودة.

أداة جديدة لاكتشاف السرطان في 10 ثوانٍ: تعرف عليها!

وتكمن أهمية هذا الاختراع، الذي يحمل اسم "MeTro"، في أنه قادر على إنقاذ الأرواح بفضل سرعة وكفاءة لصق الجروح لدى المصابين أو الذين خضعوا للجراحة في أقل من 60 ثانية.

وأكد الباحثون فعالية الغراء، الذي تم صنعه من بروتين طبيعي يدعى "تروبلاستين"، في غلق الجروح بالاستعانة بضوء الأشعة فوق البنفسجية، وهو ما يشكِّل خياراً مثالياً خاصة على الأنسجة الحساسة مثل الرئة والقلب والشرايين، مما يلغي الحاجة إلى الغرز والطرق التقليدية في غلق الجروح، كما أنه يمكن إضافته بصورة مباشرة على الجرح.

وما يساعد في نجاح عمل الغراء هو المرونة العالية التي يتمتع بها. وأظهرت دراسة نشرت في مجلة "Science Translational Medicine" أن الغراء نجح بسرعة في لصق جروح صغيرة في الشرايين والرئتين لدى القوارض والخنازير التي خضعت للاختبار، حسبما نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

بعد انتشاره في الدول العربية: تعرف على العطر القاتل: هل تستخدمه؟!

وقد تم تصميم "MeTro"، والذي من المتوقع أن يكون متاحاً لمعالجة البشر خلال السنوات الثلاث المقبلة، الذي يجمع بين تقنيات البروتين المرنة الطبيعية مع جزيئات حساسة خفيفة لسرعة التئام الجروح، بالتعاون بين البروفسور أنتوني فايس، وهو عالم الكيمياء الحيوية في جامعة سيدني، والأستاذ علي خادموسيني، مدير أبحاث المواد الحيوية في كلية الطب بجامعة هارفارد.

ويشير فريق البحث إلى أن هناك حاجة إلى المزيد من البحوث، إلى جانب الاختبارات السريرية من أجل التأكد من فعالية المنتج على المرضى من البشر، مؤكدين أن النتائج الحالية تبعث على التفاؤل بشأن تأثير الغراء في المستقبل في معالجة الجروح الداخلية الخطيرة في مواقع الطوارئ مثل حوادث السيارات، وفي المناطق التي تشهد حروباً فضلاً عن تحسين العمليات الجراحية في المستشفيات.