جزر المالديف: معلومات وأنشطة

  • تاريخ النشر: الأحد، 02 أغسطس 2020
جزر المالديف
مقالات ذات صلة
في زمن الكورونا: لماذا يُفضل المستأجرون في الإمارات الفلل على الشقق؟
فنادق دبي تمد عروضها لتحفيز السياحة الداخلية لنهاية 2020
متحف السعادة في السعودية: تجربة ممتعة تنقلك إلى عالم خيالي لا مثيل له

تعتبر جزر المالديف من أجمل الوجهات السياحية في العالم، وهي جزر في جمهورية المالديف،وهي دولة جزرية مستقلة في شمال وسط المحيط الهندي. وتتكون من سلسلة من أكثر من 1200 جزيرة مرجانية صغيرة وضفاف رملية أغلبها مأهولة بالسكان، وهذه الضفاف مجمعة في مجموعات أو جزر مرجانية.. تعرف على المزيد من المعلومات حول جزر المالديف.

معلومات عن جزر المالديف

ما هي جزر المالديف؟

  • جزر المالديف هي مجموعة الجزر الأكثر شهرة في المحيط الهندي وربما في جميع أنحاء العالم؛ وذلك لأن الجمال المذهل لبحيراتها الفيروزية وشواطئها الرائعة لا مثيل له.
  • وجزر المالديف هي واحدة من الأماكن القليلة على الأرض التي يأمل الجميع في زيارتها ولو لمرة في حياتهم، وبمجرد رؤيتك لها فأنت مغرم إلى الأبد.

جزر المالديف الموقع والجغرافيا

  • جزر المالديف هي مجموعة من حوالي 1200 جزيرة مرجانية، تقع في المحيط الهندي بالقرب من شبه القارة الهندية، ويتكون الأرخبيل المالديفي من 26 جزيرة مرجانية طبيعية وهي سلسلة من الجزر تتكون من الشعاب المرجانية التي نمت حول جبل بركاني مغمور، ويعيش في البلاد 300 ألف شخص يعيشون في 192 جزيرة.
  • تترك معظم الجزر المتبقية على حالها حتى يزدهر النظام البيئي، وتم تحويل ما يقرب من 100 جزيرة إلى محاور سياحية تشكل العمود الفقري لاقتصاد جمهورية المالديف.
  • حتى السبعينيات، كانت جزر المالديف غير معروفة نسبيا للعالم، ولكن مع ازدهار السياحة في منتجعات الجزر، أصبحت جزر المالديف الجنة الاستوائية للزائرين.

بيئة جزر المالديف

  • تفتخر جزر المالديف بنظام إيكولوجي حيوي ومتنوع يتكون من 21 نوعا من الدلافين والحيتان، و 400 نوعا من الرخويات، و 83 نوعا من جلد الأيكينديرم، و 1100 نوعا لا يصدق من الأسماك! كما تشتهر الدولة أيضا عالميا بمستعمراتها المرجانية الشاسعة مع حياة نابضة تحت سطح البحر تجذب السياح من جميع أنحاء العالم.

الدين والجمارك في جزر المالديف

  • كان المستوطنون الأوائل في جزر المالديف من جنوب الهند وسريلانكا وهو ما يتضح حتى اليوم في ثقافة وعادات ولغة جزر المالديف؛ حيث إن اللغة الرسمية في جزر المالديف هي Dhivehi التي تحمل ترنيمات السنهالية.
  •  كان شعب جزر المالديف بوذيا لفترة طويلة من الزمن، ولكنهم أصبحوا لاحقا أمة إسلامية في القرن الثاني عشر بعد أن جلب التجار من جميع أنحاء الشرق الأوسط الدين الإسلامي إلى الأرخبيل المالديفي.

ثقافة جزر المالديف (الغذاء، الفن، الحرف اليدوية)

  • لقد ترك اندماج الأديان والثقافات المختلفة انطباعا دائما على الأرخبيل المالديفي، وهو أمر واضح تماما أيضا في المأكولات، وكذلك في فن وحرف المالديف؛ حيث إن المشهد الموسيقي في جزر المالديف هو تجربة فريدة من نوعها تهيمن عليها الطبول المحلية الكبيرة التي تعد نوعا مختلفا من الطبول الإفريقية.
  • يتم إعداد المأكولات المحلية مثل (kavaabu, fatafolhi, bajiyaa) باستخدام التونة الجافة المعالجة، أما المكون الرئيسي للمطبخ المالديفي هو جوز الهند، الذي يوجد بكثرة في جميع أنحاء الأرخبيل المالديفي.

التنمية الاقتصادية في جزر المالديف

  • تفتخر جزر المالديف بالنمو الاقتصادي المستدام مع تطوير البنية التحتية المتسقة؛ حيث إنه وفقا لتقرير البنك الدولي، فقد أظهرت جزر المالديف نموا مستقرا بنسبة 7% بمساعدة قطاعات السياحة والبناء والنقل ومصائد الأسماك والاتصالات.
  • علاوة على ذلك، مع التركيز المكثف على التنمية الاجتماعية؛ فقد قامت جزر المالديف بالقضاء على الملاريا، وخفضت معدلات الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية بشكل كبير، وقضت على المجاعة في جميع أنحاء البلاد. لذلك، مع اقتصاد مزدهر وسكان سعداء ، تعد جزر المالديف وجهة سياحية آمنة للجميع.

السياحة في جزر المالديف

تعمل جزر المالديف على مدار العام على جذب السياح من جميع أنحاء العالم كوجهة سياحية يحلم بها الملايين من الشباب، خاصة أولئك الراغبين في الاستمتاع بالمناظر الخلابة والشواطئ الرائعة، والكثير من الخيارات المتاحة التي تساعد على الاستجمام، وإليك أهم جزر المالديف وأكثرها شهرة:

  • جزيرة ماليه

هذه الجزيرة الرائعة من أحد أجمل الوجهات والجزر السياحية في جزر المالديف، كما أنها عاصمة جمهورية المالديف؛ ولا عجب في شهرتها فهي الجزيرة التي تمنح الزائرين الكثير من الفرص الترفيهية الرائعة وكذلك المثيرة، من التسوق وحتى السباحة والغوص والاستمتاع بالرياضات المائية المختلفة.

  • جزيرة مافوشي

إن جزيرة مافوشي تعتبر هي الفرصة المثالية للسائحين الذين يبحثون عن الانسجام مع الطبيعة وسط مجموعة من أجمل المشاهد الطبيعية الخلابة، بالإضافة إلى الفرص الترفيهية الرائعة، كما أن هذه الجزيرة تقدم أيضا خدمات ذات مستوى عالمي.

  • جزيرة فافو أتول

إنها الجزيرة التي تقدم عرض الحصول على فرص متنوعة من النشاطات المختلفة، مثل الغوص وممارسة الرياضات المائية المختلفة، وكذلك الاندماج مع التقاليد المحلية للبلاد وتجربة الأطعمة المالديفية المختلفة.

  • جزيرة با أتول

تأخذك هذه الجزيرة الرائعة إلى عالم ساحر من المياه الكريستالية والأزهار الوردية والأحلام السعيدة؛ فهي تعتبر الفرصة الأمثل لقضاء عطلة لا مثيل لها، بالإضافة إلى المنتجعات الفاخرة بالجزيرة والفرص الترفيهية الرائعة.

  • جزيرة لافياني

تعتبر هذه الجزيرة واحدة من أجمل مواقع الغوص في العالم، إلى جانب كونها مناسبه تماما للعطلة العائلية بسبب المنتجعات الأسرية بامتياز، فإنها تقدم للسائحين الكثير من سبل الترفيه المذهلة التي تكتمل بالخدمات عالية الجودة، وكذلك المشاهد الطبيعية الخلابة التي تحبس الأنفاس.

جزر المالديف ليلا

بالإضافة إلى الجزر الرائعة ليلا ونهارا، ولكن هناك بعض جزر المالديف التي تكون رائعة في الليل خاصة؛ بسبب الأنوار التي توفرها الشواطئ نتيجة لحركة الأمواج، والعديد من الخدمات الخاصة بهذه الجزر، وهذه قائمة بأجمل الجزر والمنتجعات في جمهورية المالديف، خاصة في الليل.

  • لؤلؤة المالديف ليلا

هذه الجزيرة عبارة عن بعض الجزر الصغيرة المتفرقة ولكن مقتربة، وأكثر ما يميزها هو تحول الشواطئ ليلا في هذه الجزيرة إلى لآلئ رائعة تلمع مع حركة الأمواج، ويرجع هذا اللمعان إلى وجود كائنات بحرية صغيرة بعدد كبير على شواطئ هذه الجزيرة تؤدي حركة الأمواج إلى انبعاث ضوء منها لتشبه اللؤلؤة.

  • باراديس أيلاند

سميت هذه الجزيرة بهذا الاسم لأن الكثير من الزائرين يطلقون عليها جنة المالديف، وتحتوي هذه الجزيرة على أكبر منتجع من منتجعات المالديف؛ حيث يمنح هذا المنتج للسياح فرصة إقامة رائعة مطلة على أحد شواطئ المالديف المتميزة.

  • منتجع والدروف أستوريا

يقع هذا المنتجع في شمال جمهورية المالديف، وهو يطل على بحيرة قديمة متميزة بمائها النقي والصافي بشكل رائع، ويضم هذا المنتجع العديد من المطاعم الفاخرة التي تقدم أشهى الأطعمة المالديفية.

  • منتجع هيلينجيلي

هذ المنتجع الموجود على جزيرة هيلينجيلي هو أول الأشياء التي يفكر فيها السياح عند زيارتهم لجزر المالديف، فلا تكتمل الزيارة بدون الذهاب إلى منتجع جزيرة هيلينجيلي والاستمتاع برياضة الغوص والسباحة فى مياهه النقية والصافية.

جزر المالديف ليلا

أنشطة جزر المالديف

  • الغوص واستكشاف الشعاب المرجانية الرائعة الموجودة بين الجزر الجميلة.
  • استكشاف مدينة أدو؛ وهي المدينة الواقعة في أقصى الجنوب في جزر المالديف وثاني أكبر مدينة مالديفية.
  • المشاركة في الرياضات المائية مثل ركوب الأمواج والتزلج على الماء.
  • استئجار قارب والذهاب في رحلة صيد مذهلة وفريدة من نوعها.
  • أخذ نزهة إلى حديقة السلطان، التي تقع على أساس قصر سابق.
  • التجول في المتحف الوطني.
  • تناول الطعام المالديفي التقليدي اللذيذ.

المصادر:

1.المقال: جزر المالديف. منشور على موقع Britannica.

2.المقال: معلومات عن جزر المالديف. منشور على موقع premiermaldives.  

3.المقال: السياحة في جزر المالديف. منشور على موقع ar-traveler.