حكم قضائي على آبل يُغرمها نصف مليار دولار

  • تاريخ النشر: الأحد، 01 نوفمبر 2020
حكم قضائي على آبل يُغرمها نصف مليار دولار
مقالات ذات صلة
أرامكو تحطم عرش أبل
هذه الشركة تزيح آبل من صدارة قائمة أغنى شركات العالم
مصر تتوعد آبل بملاحقتها جنائيًا.. ما السبب؟

حكمت هيئة محلفين في ولاية تكساس الأمريكية على شركة آبل العملاقة بدفع 503 مليون دولار (أكثر من نصف مليار دولار)، بتهمة انتهاكها تكنولوجيا الشبكة الخاصة الافتراضية الحاصلة على براءة اختراع من قبل شركة أمن البرمجيات فيرنت إكس.

دعوى قضائية ضد آبل وتوقيع غرامة ضخمة عليها

وبحسب ما ذكرته تقارير إخبارية، فقد قالت شركة فيرنت إكس في دعواها أن وظائف الشبكات الافتراضية الخاصة VPN التابعة لآبل تستخدم تقنيتها الحاصلة على براءة اختراع.

وأشارت إلى أن المعركة القضائية بين شركة فيرنت إكس ومجموعة آبل تناولت مسألة أمن نقل البيانات في أجهزة مثل آيفون وآيباد وآيبود تاتش، وذلك وفقاً لما جاء في وثائق المحكمة.

وقالت شركة آبل في بيان رسمي لها تناقلته مواقع ووسائل إعلام عالمية: "نشكر أعضاء هيئة المحلفين على وقتهم ونقدر بحثهم في هذه القضية، لكننا نشعر بخيبة أمل من الحكم وسنقدم استئنافاً".

وأضاف عملاق التكنولوجيا الأمريكية: "استمرت هذه القضية لأكثر من عقد، مع براءات اختراع لا علاقة لها بالعمليات الأساسية لمنتجاتنا التي وجد مكتب براءات الاختراع أنها غير صالحة".

آبل تتكبد خسائر ضخمة في قيمتها السوقية

ولم تكن هذه هي الضربة الوحيدة التي تلقتها آبل خلال الفترة الأخيرة، حيث ذكرت تقارير اقتصادية أن الشركة الأمريكية تكبدت خسائر أسبوعية بلغت نحو 5.4%، مما أدى إلى خسارة حوالي 87.8 مليار دولار من قيمتها السوقية.

وقالت التقارير أنه على مدار شهر أكتوبر الماضي، فقد تكبدت آبل خسائر إجمالية في قيمتتها السوقية بلغت 150 مليار دولار تقريباً، وذلك بعدما شهد سهماً تراجهاً قدره 6%.

وأشار خبراء إلى أن الإطلاق المتأخر لهواتف آبل من الجيل الخامس تسببت في تأجيل نسبة كبيرة من عملاءها اتخاذ قرار بشراء أجهزة جديدة، وهو ما تسبب في مواجهة الشركة لأكبر انخفاض فصلي في مبيعات هاتفها آيفون منذ عامين.

وأوضحوا أنه منذ عام 2013، قامت شركة آبل بطرح أجهزة آيفون جديدة كل شهر سبتمبر، إلا أن تأخير هذا العام الناجم عن فيروس كورونا المستجد بسبب في تأجيل هذا الإعلان لمدة شهر تقريباً، مع استمرار شحن بعض الأجهزة.

ولفتت التقارير إلى أنه حتى مع ازدهار مبيعات أجهزة آيباد وماك، والتي ساعدت في تعزيز إجمالي إيرادات وأرباح آيفون هذا العام،  إلا أن مبيعات آيفون انخفضت بنسبة 20.7% لتصل إلى 16.4 مليار دولار.