فيليب موريس انترناشيونال PMI: السجائر التقليدية تكتب نهايتها خلال عقد

  • تاريخ النشر: الإثنين، 14 سبتمبر 2020
فيليب موريس انترناشيونال PMI: السجائر التقليدية تكتب نهايتها خلال عقد
مقالات ذات صلة
جاك ما الثاني: المياه المعبأة تجعل مليارديراً أغنى رجل في الصين
بين ليلة وضحاها: 5 مليارات دولار في يد أب وابنه
ماهي التجارة الإلكترونية؟ تعريفها وأهم المنصات العالمية

قالت فيليب موريس انترناشيونال PMI أن السجائر التقليدية قد تبدأ في الاختفاء من بعض الأسواق نهائياً خلال عقد من الزمن، لا سيما في ظل حرص المدخنين على التحول إلى منتجات بديلة للنيكوتن منخفضة المخاطر.  

وأكد أندريه كالانتزوبولوس الرئيس التنفيذي لفيليب موريس انترناشيونال PMI في تقرير الاستدامة الذي نشر يوم الثلاثاء الماضي أن بيع السجائر التقليدية سوف يٌكتب نهايته في الكثير من الدول في غضون 10 أو 15 سنة؛ مشيراً إلى ضرورة تضافر الجهات المعنية والمنظمة في هذا المجال من أجل تحقيق هذا الهدف السامي الذي يعزز الصحة العامة. 

 اليوم العالمي للامتناع عن التبغ، فرصة للإقلاع عن التدخين!

شاهد أيضاً: اليوم العالمي للامتناع عن التبغ، فرصة للإقلاع عن التدخين!

وهذا ما أكده أيضاً كبار اللاعبين المعروفين عالمياً في مجال التدخين مثل تشيسترفيلد ومارلبورو؛ حيث قالوا أننا بالفعل نرى "مستقبل بلا دخان"؛ مشيرين إلى أن هذه الرؤية تسير وفق خطة زمنية مدروسة من أجل الوصول إلى الهدف المنشود. جدير بالذكر أن فيليب موريس انترناشيونال PMI كانت ولا تزال سباقة على صعيد توفير بدائل للتدخين التقليدي منخفضة المخاطر مثل منتجات التبغ المسخن IQOS؛ ورغم المنافسة المحتدمة مع منافسيها مثل جهاز جول إلا أن منتجات فيليب موريس انترناشيونال لازالت تتصدر المشهد. هذا وتأتي ما يقرب من خمس ايرادات الشركة من منتجاتها غير القابلة للاحتراق. 

وبينما أكدت فيليب موريس انترناشيونال PMI مراراً وتكراراً أن بدائل التدخين التقليدي تعد منخفضة المخاطر بالمقارنة مع التدخين التقليدي؛ إلا أن بعض السلطات والجهات الصحية تعرب عن قلقها تجاه منتجات التبغ المسخن، وتزعم أنها تسهم في تعرض المستهلكين إلى الإصابة بسموم أخرى على المدى الطويل، مع العلم أنه لم يتم تحديد الأعراض بعد؛ في حين أن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA أعلنت إذنها الرسمي لبيع منتجات IQOS في الولايات المتحدة الأمريكية العام الماضي؛ مع العلم أنها لم تأذن بتسويقه كمنتج أقل خطورة من السجائر التقليدية.  

 فيليب موريس تحصل على شهادة أفضل صاحب عمل في منطقة الشرق الأوسط

شاهد أيضاً: فيليب موريس تحصل على شهادة أفضل صاحب عمل في منطقة الشرق الأوسط

جدير بالذكر أن الشركة كانت قد رسمت لنفسها خطة متكاملة الأركان منذ ثلاثة سنوات للوصول إلى هدفها المنشود الذي يتمثل في إقلاع ما لا يقل عن  40 مليون من المدخنين البالغين عن التدخين عن طريق تشجيعهم إلى التحول إلى منتجات خالية من الدخان بحلول العام 2025. وتشير تقديرات فيليب موريس انترناشيونال PMI إلى أن معدل مستخدمي منتجات IQOS وصل إلى 14 مليون مستهلك بنهاية العام 2019، بينما استطاع 10 ملايين من المدخنين الإقلاع عن التدخين.  ولفتت منظمة الصحة العالمية في أحد تقريراتها أن هنالك ما يقرب من  1.3 مليار مدخن على مستوى العالم. 

تحديثات من قبل فيليب موريس انترناشيونال

أعلنت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA ، مؤخراً، الإذن الرسمي لتسويق منتجات IQOS، بإعتبارها منتجات تبغ معدلة المخاطر. وأكدت الإدارة أن طلب تعديل المخاطر لمنتجات IQOS يسهم في تعزيز الصحة العامة؛ حيث أكدت الإدارة أن طلب تعديل المخاطر لمنتجات IQOS يسهم في تعزيز الصحة العامة. 

إن قرار إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA يسلط الضوء على الحقيقة العلمية أن منتج IQOS يختلف تماماً عن منتجات التبغ ؛ كما تعد تلك المنتجات خيار مناسباً للمدخنين البالغين الذين سيستمرون في التدخين .ويشار إلى أن IQOS هو المنتج الالكتروني الخالي من الدخان الأول والوحيد الذي حصل على قرار التسويق وفقاً لمعايير وممارسات منتجات التبغ معدلة المخاطر التابعة لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية. حيث أكدت الدراسات والأبحاث العلمية أن التحول الكامل من التدخين التقليدي إلى منتج IQOS يقلل من تعرض الجسم للمواد الكيميائية الضارة أو التي ربما تكون ضارة. 

تم نشر هذا المقال مسبقاً على ليالينا. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا