كلوب هاوس Clubhouse: لا تبدأ في استخدامه قبل أن تعرف هذه المعلومات

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 09 مارس 2021
كلوب هاوس Clubhouse: لا تبدأ في استخدامه قبل أن تعرف هذه المعلومات
مقالات ذات صلة
تطبيق كلوب هاوس Clubhouse: ثغرات أمنية.. ومزاعم مساويء مجتمعية
تطبيق كلوب هاوس Clubhouse: ما هو وكيف يعمل؟ وما سبب شهرته؟
معلومات يجب أن تعرفها قبل أن تبدأ الصيام المتقطع

جدل كبير أحدثه تطبيق كلوب هاوس Clubhouse على السوشيال ميديا باعتباره التطبيق الأحدث في العالم والأكثر جدلاً؛ فالكثيرون يتساءلون عن آلية استخدامه وتاريخه القصير ومتى انطلق؟

في هذا الموضوع، ستجد كل ما يخص التطبيق الجديد: متى انطلق؟ ومن أشهر من اشترك عليه مؤخراً، وعدد مستخدميه؟ وغيرها من المعلومات التي قد تهمك في حال اهتمامك بتحميل التطبيق الجديد

يُعرف بتطبيق الدردشة الصوتية الجماعية

تطبيق كلوب هاوس Clubhouse يمكن تعريفه بكونه تطبيقاً للدردشة الصوتية الجماعية، يمكنك من خلاله الانضمام إلى أي "غرفة" من الغرف الموجودة لتشارك من فيها الحديث.

حتى الآن لا يمكن استخدامه إلا على أجهزة iPhone، ولا يتم الدخول إليه إلا من خلال دعوة فقط، فبعد استلامك الدعوة، يسمح لك بالانضمام إلى الغرف الافتراضية لإجراء مناقشات صوتية حول مختلف الموضوعات التي يتم تحديدها بناء على اهتمامات الأعضاء المشاركين في الغرفة.

التطبيق أشبه ببودكاست تفاعلي

النظام الأساسي لتطبيق Clubhouse قائم على الصوت، لا على الكتابة مثل فيسبوك وتويتر وإنستجرام؛ ما يجعله أقرب إلى "بودكاست" ولكن بطريقة تفاعلية تتيح لجميع أعضاء الغرفة بالتفاعل معه.

كيف انطلق التطبيق؟

تطبيق كلوب هاوس Clubhouse أطلقه باول دافيسون وروهان سيث الموظف السابق في جوجل، بعد أن حصل على تمويل قدره 12 مليون دولار من صندوق التمويل الاستثماري.

وكانت بداية الظهور في أبريل 2020، وانتشر بسرعة البرق؛ حيث أصبح تم تحميل التطبيق 2.6 مليون وستمئة ألف مرة في الولايات المتحدة.

قدرت قيمته مؤخراً بمليار دولار

وتضاعفت عدد مرات تحميل تطبيق كلوب هاوس Clubhouse على مدار أسبوعين فقط، وفقاً لتقديرات أصدرتها شركة متخصصة بتحليل البيانات.

وجاء في هذه التقديرات أن التطبيق شهد نقلة في عدد مرات التحميل من 3.5 ملايين وخمسمئة مرة إلى 8.1 ملايين ومئة ألف مرة في الفترة من 1 إلى 16 من فبراير.

ومع ارتفاع عدد المستخدمين ارتفعت قيمته التقديرية، لتصل في آخر تقييم إلى مليار دولار، مع العلم بأن التطبيق لم يكسب دولاراً واحداً حتى الآن.

ما زاد مصداقية التطبيق وانتشاره بشكل واسع هو لجوء عدد من المشاهير إلى عمل جلسات حوارية وندوات داخل الغرف الافتراضية الخاصة به مثل إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا، ومارك زوكربيرج صاحب فيسبوك، والإعلامية أوبرا وينفري وغيرهم.

شروطه مختلفة عن باقي وسائل التواصل الاجتماعي

شركة Clubhouse كانت قد أعلنت عن التطبيق ومواصفاته وشروط استخدامه في تدوينة سابقة في نوفمبر الماضي، أكدت خلالها أنها قدمت خدمة "تسجيل صوتي مؤقت ومشفر، حفاظا على الثقة والأمان".

وأشار المسؤولون بالشركة إلى أن كل التسجيلات يتم حذفها تلقائياً بمجرد انتهاء غرفة المحادثة، كما تحظر شروط خدمة Clubhouse تسجيل المحادثة دون إذن كتابي صريح من جميع المتحدثين المعنيين. بعكس المتداول على عدد آخر من مواقع التواصل الاجتماعي، مثل فيسبوك وتويتر وواتساب.