أردوغان يُلمح إلى الإغلاق الجزئي في تركيا لمواجهة كورونا

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 03 نوفمبر 2020 آخر تحديث: الأربعاء، 04 نوفمبر 2020
أردوغان يُلمح إلى الإغلاق الجزئي في تركيا لمواجهة كورونا
مقالات ذات صلة
توجيهات الصحة السعودية بشأن عيد الفطر في زمن الكورونا
هل يبطل فحص PCR الصيام؟
البحرين تلغي فحص كورونا للقادمين من دول الخليج

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عزم بلاده على غلق المطاعم، دور السينما والأنشطة التجارية الأخرى أبوابها في بلاده بداية من العاشرة مساءً بتوقيت تركيا ضمن الإجراءات الاحترازية ضد تفشي فيروس كورونا المُستجد كوفيد_19.

تركيا تُعلن الإغلاق الجزئي للحد من تفشي كورونا

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بعد جلسة جمعته مع حكومته:"يتعين على المقاهي، المطاعم، المخابز، محلات الحلويات، الحلاقين، قاعات الأفراح، أحواض السباحة، المسارح، دور السينما، والأماكن المشابهة أن تغلق أبوابها عند الساعة العاشرة مساء"، دون أن يُحدد موعد دخول التدابير حيّز التنفيذ.

وشدد أردوغان في حديثه على أن بلاده لم تفقد السيطرة على أزمة فيروس كورونا المُستجد كوفيد_19، وعلى أن البنية التحتية الصحية في تركيا لاتزال قوية.

إصابة المتحدث باسم الرئاسة التركية بكورونا

وسبق وأعلن كل من المتحدث باسم الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان ووزير الداخلية في بلاده، إصابتهما بفيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 حسبما أعلنت المسحة الطبية التي خضعا لها خلال الأيام القليلة الماضية.

ومن جانبه، غرد المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالين، عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر، يُشير إلى أنه في وضع جيد جداً بل أنه وصل للمرحلة الأخيرة من العلاح من فيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 ولكنه لم يوضح في الوقت ذاته تاريخ تأكد إصابته.

إعلان المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالين، إصابته بفيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 جاء بعد ساعات من إعلان وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، تأكد إصابته بفيروس كورونا ومن ثمّ نقله إلى المستشفى يوم الجمعة، مع زوجته وابنته اللتين تأكدت إصابتهما أيضاً بالفيروس.

وهو ما أثار القلق بخصوص الرئيس التركي رجب طيب أردوغان؛ خاصة وأن المسؤولين على لقاء دائم به؛ كما لم تكشف التقارير الصحفية التي تناولت إصابة المتحدث باسمه ووزير الداخلية في بلاده الخطوات التي خضع لها عقب إعلانهما إصابتهما بفيروس كورونا المُستجد كوفيد_19.

ولكن نقلت تقارير صحفية، عن إخضاع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان جميع من المقربين منه بشكل دائم لفحوصات طبية للكشف عن تواجد فيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 في أجسادهم من عدمه، منوهة إلى عدم ظهور أي أعراض مرضية على أردوغان.

فيروس كورونا في تركيا

وبحسب التقارير الصحية الصادرة عن الجهات المعنية فهناك 382 ألف مُصاب بفيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 بين مواطني تركيا؛ حيث تم شفاء 329 ألف شخص بينما توُفيّ 10.481 مواطن من هذا الوباء.