لقد فزت بجائزة نوبل: نبأ سار من زائر الفجر للفائز

  • تاريخ النشر: الخميس، 15 أكتوبر 2020
لقد فزت بجائزة نوبل: نبأ سار من زائر الفجر للفائز
مقالات ذات صلة
خسائر قياسية لـ تسيلا عقب ظهور رئيسها يدخن الماريجوانا
شخصيات حققت تقدم اقتصادي لبلدهم: هذه قصص أغنى رجال أعمال الهند في 2018
ملياردير أمريكي يخسر 6 مليارات دولار بسبب دونالد ترامب!

"أجمل زيارة" بهذه الجملة وصف عالم الاقتصاد بول ميلغروم، فرحته حينما علم بفوزه بـ جائزة نوبل للاقتصاد لعام 2020، حيث سرد كيف حصل على نبأ فوزه بالجائزة بطريقة مبهجة وغير تقليدية.

عالما الاقتصاد الأمريكيان بول ميلغروم وروبرت ويلسون

طرقوا الباب من أجل إعلامه بفوزه بجائزة نوبل:

فاز عالما الاقتصاد الأمريكيان بول ميلغروم وروبرت ويلسون بجائزة نوبل للاقتصاد لعام 2020، لكن ميلغروم لم يعلم بفوزه بجائزة نوبل للاقتصاد لعام 2020، يوم الاثنين المنصرم، لأنه كان نائماً وهاتفه كان على الوضع الصامت.

فما كان من مواطنه وجاره روبروت ويلسون، الذي يشاركه الجائزة، إلا أن يحمل النبأ السار إلى صديقه فجراً وطرق باب منزله ليقول له: "لقد فزت بجائزة نوبل"، حيث لم يستطع أحد من القائمين على الجائزة أو ويلسون الوصول إليه سوى بهذه الطريقة.

وقال ميلغروم، في تصريحات لـ وكالة رويترز، إن صديقه وجاره ويلسون، الذي يسكن على الجانب الآخر من الشارع الذي يقيم به، جاء ليطرق بابه فجراً؛ لإبلاغه باقتسامهما الجائزة.

الكاميرات تسجيل اللحظة السارة للفائز بنوبل:

وأظهرت كاميرات المراقبة الخاصة بمنزل ميلغروم، طرق ويلسون لباب منزله في وقت متأخر من الليل ورن الجرس ليقول له: "بول، هذا بوب ويلسون، نعم لقد فزت بجائزة نوبل. يحاولون الوصول إليك لكنهم لم يتمكنوا من ذلك. يبدو أنهم لا يعرفون رقم هاتفك".

وتدخلت زوجة ويلسون أثناء تواجدها لإخبار ميلغروم، قائلة: أعطيناهم رقمك، هل سترد على هاتفك؟"، حيث بدأت بالضحك بصوت مسموع نظراً لفرحتها الشديدة بهذا النبأ السار.

جائزة نوبل للاقتصاد لعام 2020:

وأعلنت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم فوز كلاً من بول ميلغروم وروبرت ويلسون بجائزة نوبل للاقتصاد لعام 2020؛  لعملهما على تطوير المزادات، الذي تمت الإشادة بهذا العمل باعتباره مفيداً للبائع والمشتري في أنحاء العالم في جميع المجالات، من حصص صيد الأسماك وحتى تصاريح الهبوط بالمطارات.

وتبلغ قيمة جائزة نوبل للاقتصاد، 10 ملايين كورونا سويدية، أي ما يوازي 1.14 مليون دولار، وهي ليست واحدة من الجوائز الـ5 الأساسية التي أنشأها مخترع الديناميت ألفريد نوبل عام 1895، لكن أنشأها البنك المركزي السويسري ومنحت لأول مرة عام 1969، حيث تعد آخر جوائز نوبل الست لعام 2020، حيث تم الاحتفال به يوم الاثنين المنصرم بعد إعلان باقي الجوائز الخمس.