محمد بن راشد ينعى رئيس الإمارات: أدى أمانته وخدم رعيته وأحب شعبه

"اللهم إن شعبه قد رضي عنه، فارض عنه، وتغمده بواسع رحمتك، وأسكنه فسيح جناتك"

  • تاريخ النشر: الجمعة، 13 مايو 2022 آخر تحديث: منذ 6 أيام
محمد بن راشد ينعى رئيس الإمارات: أدى أمانته وخدم رعيته وأحب شعبه
مقالات ذات صلة
الإمارات: محمد بن راشد يمنح الإقامة الذهبية لرواد العمل الإنساني
الشيخ محمد بن راشد ينعى الدكتور أحمد كاظم أول طبيب إماراتي
محمد بن زايد ناعياً رئيس الإمارات: فقدت أخي وعضيدي ومعلمي

نعى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رئيس دولة الإمارات الراحل، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، الذي وافته المنية، اليوم الجمعة، بعد رحلة طويلة من العطاء.

الشيخ محمد بن راشد ينعى الشيخ خليفة بن زايد رئيس دولة الإمارات

وقال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في تغريدة نشرها عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: "بقلوب يعتصرها الحزن، وبنفوس مؤمنة بقضاء الله وقدره، ننعى راعي مسيرتنا، ورئيس دولتنا، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، لشعب الإمارات وللشعوب العربية والإسلامية وللعالم."

وتابع حاكم دبي في تغريدته: "اللهم إنه حط رحاله عندك، فأكرم وفادته، ووسع مدخله، واجعل مثواه الفردوس الأعلى من الجنة.. آمين".

وأضاف الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في نعيه للراحل الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان: "اللهم إنا نشهدك أن خليفة بن زايد قد أدى أمانته، وخدم رعيته، وأحب شعبه.. اللهم إن شعبه قد رضي عنه، فارض عنه، وتغمده بواسع رحمتك، وأسكنه فسيح جناتك، وألهمنا وألهم شعبه وأهله وأحبابه الصبر والسلوان.. إنا لله وإنا إليه راجعون".

وأعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم الجمعة، الحداد الرسمي وتنكيس الأعلام لمدة 40 يوماً، على الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، الذي وافته المنية اليوم.

كما أعلنت البلاد تعطيل العمل في الوزارات والدوائر والمؤسسات الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص، لمدة 3 أيام، وذلك اعتباراً من اليوم، حداداً على الشيخ خليفة بن زايد.

والشيخ خليفة بن زايد آل نهيان من مواليد عام 1948 في قلعة المويجعي بمدينة العين. وفي أغسطس من عام 1966، عُين ممثلاً لحاكم أبو ظبي في المنطقة الشرقية ورئيساً لنظامها القانوني.

وُعين الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان في منصب ولي عهد إمارة أبو ظبي في فبراير من عام 1969، ثم تولى رئاسة أول مجلس وزراء محلي لإمارة أبو ظبي إضافة إلى حقيبتي الدفاع والمالية، وذلك في يوليو من عام 1971.

وفي 20 يناير من عام 1974، أصبح الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان نائباً لرئيس مجلس الوزراء الاتحادي، كما عُين في عام 1976 في منصب نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لدولة الإمارات.

وفي 3 نوفمبر من عام 2004، أصبح الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيساً لدولة الإمارات العربية المتحدة، وحاكماً لإمارة أبو ظبي.