محمد بن راشد يهدي رئيس دولة الإمارات قصيدة «قائد ودولة»

«يا كاتب الـمجد خذ لك من ضيانا سهم. ولـك في محمد من اسمه للعلا عنوان»

  • تاريخ النشر: الأحد، 22 مايو 2022
محمد بن راشد يهدي رئيس دولة الإمارات قصيدة «قائد ودولة»
مقالات ذات صلة
محمد بن راشد يُهدي الإمارات قصيدة "عيد وطن" بمناسبة العيد الوطني 49
الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم إمارة دبي ونائب رئيس دولة الإمارات
أول تغريدة للشيخ محمد بن زايد رئيس دولة الإمارات

أهدى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم إمارة دبي، قصيدة جديدة للشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة بعنوان «قائد ودولة».

«قائد ودولة» هدية بن راشد إلى رئيس دولة الإمارات

ونشر الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم القصيدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» مصحوبة بصورة تجمعهما وعلق قبل القصيدة «يـا كاتب الـمجد خذ لك من ضيانا سهم.. ولـك في محمد من اسمه للعلا عنوان».

نص قصيدة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم «قائد ودولة»

وحازت القصيدة على إعجاب متابعي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حيث وصفها المتابعون بأنها كُتبت بلغة المجد والعز والكرامة والأخوة، فيما أشار أحد مستخدمي تويتر بأنها دولة استثنائية وقيادة استثنائية  شعب استثنائي أقصد الإمارات الحبيبة، وجاء نص القصيدة على النحو التالي:

الـيومْ وقـتْ الـتَّهاني لـلشريفْ الشَّهمْ

وراعــي الـبطولاتْ بـوخالدْ غـدا الـرِّبَّانْ

والـحكمْ لأهـلِهْ يـجيهمْ ماسعوْا للحكمْ

جـاهـمْ بـطـاعَهْ وهـذا مـحمدْ الـبرهانْ

ومنْ قادْ خيلْ المعالي والمطايا العِسمْ

لابَــدْ أنِّــهْ لــهْ الـدُّولِـهْ ولــهْ الـسِّلطانْ

أنــا أخــوهْ الـموالي كـانْ حـربْ وسـلمْ

إنْ كـانْ سـاحَةْ سياسِهْ أوْ ثَرىَ ميدانْ

لـــهْ الـتَّـهـاني وإذا يـامـرْ نـجـاوبْ تَــمْ

لــهْ الـرِّيـاسهْ وشـعـبِهْ كـلِّهُمْ الأعـوانْ

أنـــا وهــوهْ إلـتـقينا بـيـنْ خــالْ وعَــمْ

قــرابـةٍ فــي سـلالِـهْ تـحـكمْ الأوطــانْ

أهلْ السِّيوفْ المواضي والخيولْ الدِّهمْ

وأهـلْ الـشَّرَفْ والـرِّيادهْ والـعلا والشَّانْ

إنْ غـابْ نـجمْ بـسمانا خَـذْ مكانِهْ نجمْ

فــي دارْ مـتـعوِّدِهْ أنْ تـنـجِبْ الـفرسانْ

أهلِ الرِّياسِهْ لهمْ فوقْ البسيطَهْ حجمْ

وأهـلِ الـسِّياسِهْ مـنْ الـمكتوم ونهيان

والـذكـر كـلـه مـفـاخر لـلرجا والـحسم

تـاريـخ حـافـل مـا يكفي سـيرته ديـوان

يـا كاتب الـمجد خذ لك من ضيانا سهم

ولـك في محمد من اسمه للعلا عنوان

عـلى الـعدا مـن شماله للمعادي رجم

أمــــا يـمـيـنه فـلـلـمعطا ولـلـسـفطان

كـتـايب الـحـزم خـلـفه إن يـريد الـحزم

ورايــات الأمـجـاد فـوقـه زاهـيات ألـوان

لــنـا مــقـدر بــأمـر الله عــطـاه الـعـزم

ومـن يـنصر الله فـعنه يـقصر الـشيطان

مــعـود الـلـي يـعـاديه الـجـفا والـخـزم

ومـعـود الـلـي يـوده الـجود والإحـسان

مـا تعرف الـظلم نـفسه ولا يحب الظلم

عـلـى الـعدالة قـياسه مـثلما الـميزان

ويـقـدر الـعلم يـنشر فـي الـبلاد الـعلم

ويبذل على العلم ويشجع هل القيفان

نـخـتـاره الــيـوم ريـــس دولــتـه ونـتـم

عـلـى الـوفـا وثـابـته بـعـهودنا الأركــان

ودولـة الإمارات في عهده تعيش بحلم

والله يــديـم الـسـرور وشـعـبنا فـرحـان

محمد بن راشد يهدي رئيس دولة الإمارات قصيدة «قائد ودولة»