محمد بن سلمان يوجه بإحالة المتورطين في حرائق الرياض إلى القضاء

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 03 فبراير 2021
محمد بن سلمان يوجه بإحالة المتورطين في حرائق الرياض إلى القضاء
مقالات ذات صلة
محمد بن سلمان يحضر ختام سباق «فورمولا إي الدرعية»
محمد بن سلمان: أمراء المملكة يهنئون ولي العهد بعد نجاح عمليته الجراحية
ولي العهد السعودي يخضع لعملية جراحية ناجحة

ذكرت تقارير محلية أن ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، أصدر توجيهاً بإحالة الأشخاص المتورطين في حرائق الرياض إلى القضاء، مع إعادة دراسة الاشتراطات اللازمة لمزاولة الأنشطة التجارية، وكذلك محاسبة المسؤولين المقصرين والملاك المخالفين.

ولي العهد السعودي يوجه بإحالة المتورطين في حرائق الرياض إلى القضاء

ووفقاً لما نشره الحساب الرسمي لإمارة الرياض على موقع تويتر، فقد أكد الأمير محمد بن عبدالرحمن، نائب أمير الرياض، وجود فساد مالي وإداري خلف تزايد الحرائق في المنطقة.

وأشار نائب أمير منطقة الرياض إلى أن الأمير محمد بن سلمان وجه ببحث ملف تزايد أعداد الحرائق بمنطقة الرياض وأسبابها، وكذلك سبل الحد منها.

وتابع قائلاً أنه بناء على هذا التوجيه، فقد باشرت إمارة منطقة الرياض بالتعاون مع هيئة الرقابة ومكافحة الفساد ببحث الملف والتقصي حوله، لافتاً إلى أنه بعد إجراءات البحث والتحري، اتضح وجود شبه فساد مالي وإداري، بالإضافة إلى عدم تقيد أصحاب المنشآت التجارية بالاشتراطات اللازمة لمزاولة الأنشطة التجارية الصادرة من الجهات ذات العلاقة.

ونوه نائب أمير منطقة الرياض أنه تم الرفع إلى ولي العهد السعودي بنتائج البحث والتقصي، وكلك التوصيات التي قامت بها الفرق الميدانية المختصة، مشيراً إلى أنه بناء على هذه النتائج، فقد أصدر الأمير محمد بن سلمان توجيهاً بإحالة من ثبت تورطه للقضاء، بالإضافة إلى تشكيل لجنة من وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان والدفاع المدني من أجل تحديد المهام التفتيشية المناطة بكل جهة، مضيفاً أنه من المقرر أن يتم رفع تقرير اللجنة خلال 5 أيام.

محمد بن سلمان يوجه بمحاسبة المسؤولين المقصرين

وإلى جانب ما سبق، فقد تضمن توجيه ولي العهد السعودي تكلبق وزارة الداخلية، ممثلة بالدفاع المدني، وكلا من الهيئة العليا للأمن الصناعي، ووزارة الشؤون البلدية القروية والإسكان، بإعادة دراسة متطلبات السلامة والأنشطة المسموح بمزاولتها في المواقع المأهولة بالسكان، وتجريم مخالفي لوائح الجهات الرقابية، وإلزام الأنشطة التجارية بالتأمين ضد الحوادث، مع توجيه الجهات ذات العلاقة بإعادة دراسة الاشتراطات اللازمة لمزاولة الأنشطة التجارية.

وأضافت التقارير أن توجيه الأمير محمد بن سلمان تضمن أيضاً محاسبة المسؤولين المقصرين وملاك الأنشطة التجارية المخالفين، إضافة إلى اتخاذ ما يلزم بحقهم، وذلك وفق ما تقضي به الأنظمة والتعليمات من قبل هيئة الرقابة ومكافحة الفساد.

وفي ختام تصريحاته، وجه الأمير محمد بن عبدالرحمن، نائب أمير الرياض، الشكر والتقدير إلى خادم الحرمين الشريفين وولي عهده على دعمهم المتواصل وتوجيهاتهم المستمرة الساعية إلى محاربة الفساد على كافة المستويات.

كما لفتت التقارير إلى أن الأمير محمد بن عبدالرحمن قد استقبل، اليوم الأربعاء، في مكتبه بقصر الحكم رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد، مازن بن إبراهيم الكھموس.

حرائق الرياض

جدير بالذكر أن العاصمة السعودية الرياض قد شهدت قبل عدة أيام عدة حرائق التهمت عدداً كبيراً من المستودعات في مناطق مختلفة من المدينة.

ومن ضمن الحرائق التي اندلعت مؤخراً في الرياض وأحدثت ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية حريقاً هائلاً اندلع في عدد من المستودعات على طريق الرياض الخرج.

وتداول رواد السوشيال ميديا وقتها مقاطع فيديو أظهرت تصاعد الأدخنة والنيران بسبب الحريق الكبير، والذي سارعت قوات الدفاع المدني لمباشرته والعمل على إخماده.