«خطأ بريء»: ماذا فعلت ميركل في 10 ثواني أعجب 3 ملايين شخص في العالم؟

  • تاريخ النشر: الجمعة، 19 فبراير 2021
«خطأ بريء»: ماذا فعلت ميركل في 10 ثواني أعجب 3 ملايين شخص في العالم؟
مقالات ذات صلة
أسرار لا تعرفها عن أسطورة بوليوود أميتاب باتشان
مريم الأسطرلابية: عالمة عربية يعود لها الفضل في اختراع GPS
الخنساء: قصة سيدة فقدت أحبتها فتفجرت موهبتها الشعرية

حظى مقطع فيديو مدته 10 ثوانٍ فقط للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بمشاهدة وصلت إلى 3 ملايين في العالم، تناقلته وسائل إعلام ألمانية معلقة عليه بأنه «خطأ بريء» من المستشارة الألمانية.

أنغيلا ميركل تنسى الكمامة

ويكمن الخطأ البريء الذي رصده الفيديو هو لحظة رد فعل المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل داخل البرلمان الألماني، منذ أيام، حينما انتبهت إلى نسيانها إلى الكمامة الخاصة بها على طاولة المتحدث، عقب انتهائها من إلقاء كلمتها حول الوباء «فيروس كورونا المستجد» المسبب لعدوى مرض كوفيد-19.

وأثناء عودتها إلى مقعدها، سارع كثيرون من زملائها داخل البرلمان إلى تنبيهها بأنها نسيت الكمامة الخاصة بها عند مكتب المتحدث، وتداركت المستشارة الأمر، حيث هرولت مسرعة لالتقاط الكمامة، ثم ارتدتها في الوقت ذاته حاولت كبح ابتسامتها.

جاءت هذه الواقعة بعد خطاب دام 22 دقيقة للمستشارة الألمانية مدافعة فيه عن سجلها في مكافحة جراحة كورونا، مؤكدة ضرورة فعل كل ما هو جاد من أجل السيطرة على الموجة الجديدة من الجائحة، حيث ناشدت المواطنين الصبر من أجل التخلص من الوباء.

3 ملايين مشاهدة لخطأ ميركل البريء

ووفق ما جاء بموقع سبوتنيك، نقلاً عن موقع نيوز ويك، فقد حظى هذا المقطع المصور لـ 10 ثوانِ فقط بأكثر من 3 ملايين مشاهدة، عبر موقع التغريدات القصيرة «تويتر»، بمجرد أن تناقلته وسائل الإعلام المحلية الألمانية، التي علقت على فعل المستشارة الألمانية في البرلمان بأنه «خطأ بريء».

كلنا ميركل

وسرعان ما انتشر وسم كلنا ميركل للتضامن مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل عبر موقع التغريدات القصيرة «تويتر»، حيث أشار الرواد أن هذا الفعل طبيعي فهو يحدث مع الكثير منهم مع مرور أشهر على الجائحة، التي وضعت ملايين البشر تحت أمر الكمامة.

يذكر أن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل كانت فرضت قيوداً صارمة على فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، في ألمانيا خلال فترة أعياد الميلاد ورأس السنة، الأمر الذي جعلها تتعرض إلى الانتقادات والضغوط بسبب قرارها بتمديد الإغلاق منذ ذلك الوقت.