أهم المعلومات عن تطبيق Tiktok وصعوده إلى المستوى العالمي

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 22 سبتمبر 2020
أهم المعلومات عن تطبيق Tiktok وصعوده إلى المستوى العالمي
مقالات ذات صلة
واتساب يعتزم منافسة زووم بميزة جديدة
انستغرام يُحاصر الحسابات المشبوهة بعد "فضائح الانفلونسر influencer"
هاتف Apple الجديد والمسمى بـ iPhone 12

تعرف معنا عزيزي القارئ على تطبيق TikTok وعلى كيفية صعوده إلى المستوى العالمي كمنصة تواصل اجتماعي لمشاركة وتعديل الفيديو، وعلى المخاوف الغربية بشأن البرنامج الصيني وجمع البيانات من قبل الشركة المالكة للتطبيق، وعلى دور المشاهير في صنع الفيديوهات الفيروسية التي تنتشر بسرعة بين مستخدمي التطبيق.

ما هو تطبيق Tiktok وكيف نشأ

تبدأ قصة تطبيق Tiktok مع تطبيق Musical.ly وهو تطبيق لصناعة الفيديوهات والمراسلة تم إطلاقه في أغسطس 2014، يمكن المستخدمين من صناعة الفيديوهات التي يبلغ طولها 15 ثانية أو دقيقة كاملة، ويتيح للمستخدمين بث ومشاركة الفيديو الذي يصنعونه، حيث بلغ عدد مستخدميه أكثر من 100 مليون مستخدم.

أتاح التطبيق عددًا كبيرًا من الخيارات لتعديل الفيديو من خلال الموسيقى والمؤثرات التي يمكن إضافتها للفيديوهات، والتي تمكنهم من مزامنة الموسيقى أو المؤثرات الصوتية مع فيديوهاتهم لإنشاء مقاطع فيديو مضحكة ومسلية.

وقد أصبح التطبيق شائعًا على نطاق واسع بفضل بعض صناع المحتوى المشهورين وذلك بسبب المحتوى الجذاب الذي يقدمونه، حيث شارك المستخدمون مقاطع فيديو Musical.ly على منصات التواصل الاجتماعي مثل Instagram، مما أدى إلى زيادة شعبية التطبيق على نطاق أوسع.

وبعد أن وصل عدد مستخدمي التطبيق إلى 200 مليون مستخدم قامت شركة ByteDance الصينية بالاستحواذ على تطبيق Musical.ly في أغسطس 2018، وتم دمجه بعدها مع تطبيق Tiktok وذلك بهدف نقل التطبيق إلى مستوى أعلى، ليصل إلى مستوى عالمي.

نمت شعبية تطبيق TikTok بعدها بشكل كبير، ففي أكتوبر 2018 كان تطبيق الملتيميديا الأكثر تنزيلًا في Apple Store على مستوى العالم، وبحسب ما ورد فقد جمع التطبيق أكثر من 500 مليون مستخدم نشط شهريًا، وتعتبر الولايات المتحدة الأمريكية البلد الأكثر استخدامًا للتطبيق حيث تم تنزيله فيها أكثر من 80 مليون مرة.

كيف يختلف تطبيق Tiktok عن تطبيق Musical.ly

يعتمد تطبيق TikTok على نفس مفهوم صناعة الفيديو الذي يستخدمه Musical.ly ولكن على نطاق أوسع، حيث يستخدم طريقة Lip sync وهي طريقة لمزامنة حركة الشفاه عند تصوير فيدو مع كلمات وألحان الموسيقى التي يرغب المستخدم إضافتها للفيديو.

وقد وفر تطبيق TikTok للمستخدمين مجموعة واسعة من الأصوات ومقتطفات الأغاني، إلى جانب العديد من المؤثرات والفلاتر التي يمكن إضافتها لتعديل الفيديو، وهناك أيضًا خيار لإضافة مقاطع الفيديو التي تم تصويرها سابقًا والموجودة على الهاتف.

كما أضاف TikTok ميزة ردود الفعل التي تتيح للمستخدمين تسجيل ردود أفعالهم على مقاطع الفيديو الموجودة على المنصة، وأضاف أيضًا ميزة الرفاهية الرقمية digital well-being التي تنبه المستخدمين عندما يقضون أكثر من ساعتين على التطبيق.

وقد تم الترويج للتطبيق الجديد كشبكة اجتماعية تمكن المستخدمين من إنشاء مجموعة متنوعة من مقاطع الفيديو التي تتراوح بين التحديات ومقاطع الفيديو الراقصة والحيل السحرية ومقاطع الفيديو المضحكة.

حيث أن الفارق الوحيد بين Tiktok و Musical.ly هو أن Tiktok يقدم العديد من المؤثرات والمقاطع الموسيقية التي يمكن إضافتها لمقاطع الفيديو.

بالمختصر Tiktok يوفر إمكانية أكبر للتعديل على الفيديوهات.

حظر تطبيق Tiktok في العالم

أولًا الحظر الهندي

في 3 أبريل عام 2019 طلبت محكمة مادراس العليا بحظر التطبيق مشيرة إلى أنه يشجع على المواد الإباحية ويعرض محتويات غير لائقة للمواطنين الهنود، كما أشارت المحكمة إلى أن الأطفال الذين يستخدمون التطبيق معرضون لخطر الاستغلال الجنسي.

وفي 17 أبريل أزيل تطبيق Tiktok من متجري Google Store و Apple Store في الهند بعدما  رفضت المحكمة إعادة النظر في الحظر، رغم تصريح الشركة بحذف أكثر من 6 مليون فيدو على منصتها ينتهك القوانين المحلية في الهند، لكن المثير للجدل أنه وفي 25 من الشهر نفسه رفعت محكمة مادراس العليا الحظر عن التطبيق ليعود بعدها الحظر في 29 يوليو 2020 لمجموعة من التطبيقات الصينية ومن ضمنها Tiktok وذلك بأمر من وزارة الإلكترونيات وتكنولوجيا المعلومات في الهند، وذلك بحجة أن هذه التطبيقات تمس بسلامة وأمان الهند ومن أجل الحفاظ على أمن وسلامة معلومات ما يقارب 1.3 مليار مواطن هندي.

ثانيًا الحظر الأمريكي للتطبيق

في يناير 2019 وصف تحقيق الذي أجراه مركز الأبحاث الأمريكي Peterson Institute for International Economics بأن تطبيق Tiktok يشكل تهديدًا للأمن القومي الأمريكي وذلك بسبب المخاوف من ازدياد شعبية التطبيق في الولايات المتحدة، حيث يستطيع تطبيق Tiktok  نقل بيانات الموقع والصور والقياسات الحيوية إلى شركته الأم ByteDance، والتي لا تستطيع رفض مشاركة البيانات مع الحكومة الصينية بموجب قانون أمن الإنترنت الصيني.

وفي نوفمبر 2019 أفيد أن لجنة الاستثمار الأجنبي في الولايات المتحدة فتحت تحقيقًا في استحواذ شركة ByteDance على Musical.ly، ثم في ديسمبر 2019 حظرت البحرية الأمريكية والجيش الأمريكي تيك توك من جميع الأجهزة الحكومية وحظرت قوات الدفاع الأسترالية أيضًا TikTok على أجهزتها، وتم بعدها تقديم طلب بتشريع في الكونغرس الأمريكي يحظر على جميع الموظفين الفيدراليين استخدام أو تنزيل TikTok، وذلك بسبب المخاوف بشأن التجسس الصيني.

في 31 يوليو 2020 أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قرارًا يأمر فيه شركة ByteDance الصينية بسحب ملكية التطبيق من الولايات المتحدة الأمريكية، لكن الرئيس الأمريكي لم يحدد  كيف سيقوم بفرض الحظر، وبعدها أفادت تقارير أن مايكروسوفت تجري محادثات للاستحواذ على تطبيق TikTok.

الدور الهام الذي لعبه المشاهير في زيادة شهرة التطبيق

يحظى التطبيق بإعجاب واستخدام العديد من المشاهير حول العالم والذين ساعدوا في زيادة شعبية التطبيق، حيث يقدم تطبيق Tiktok بالدفع للعديد من المشاهير حول العالم لاستخدام التطبيق وترويجه للجمهور المحلي.

وكمثال على هؤلاء المشاهير الممثل الكوميدي الأمريكي Jimmy Fallon، وقد بدأ اهتمام Jimmy بالتطبيق بشكل طبيعي ولكن استفاد منه لاحقًا من خلال شراكة مدفوعة مع شركة  Tiktok، وفي نوفمبر 2018 بدأ Jimmy بفكرة التحديات المشهورة على المنصة.

وحث مشاهديه على تحدي #TumbleweedChallenge، ونشر مقاطع الفيديو التي صورها متبايعيه لأنفسهم بواسطة TikTok وهم يتدحرجون، على برنامجه التلفزيوني، مما زاد من شهرة وشعبية التطبيق، وانتشر التحدي بسرعة على منصة Tiktok وجمع أكثر من  10.4 مليون مشاركة في غضون أسبوع.

كانت الشراكة مع المشاهير تكتيكًا رئيسيًا في استراتيجية TikTok للتوسع والانتشار، حيث يستخدم التطبيق المشاهير والمؤثرين لإثارة ضجة حول المنصة وإنشاء محتوى فيروسي بنتشر بسرعة بين الناس في العالم.

والمثير للاهتمام أن هؤلاء المشاهير لا ينشرون المحتوى على TikTok فحسب بل يقومون أيضًا بالترويج لـ TikTok على منصات التواصل الاجتماعي الأخرى كـ Facebook وInstagram.

مستقبل TikTok في العالم

إن الشعبية الحالية لتطبيق TikTok مدهشة ولكنها لا تضمن أن يصل إلى المستويات التي حققتها منصات التواصل الاجتماعي الأخرى مثل Instagram و YouTube، فقد كانت Vine عبارة عن منصة شائعة للغاية لمشاركة الفيديو سابقًا ولكنها خارج نطاق المنافسة تمامًا الآن، وهناك العديد من التطبيقات الأخرى التي سرعان ما صعدت إلى الشهرة ثم اختفت تمامًا.

للحفاظ على شعبيته الحالية سيتعين على TikTok الاستمرار في الابتكار وإيجاد طرق جديدة لزيادة وجذب المستخدمين، وسيتعين عليه أيضًا جعل نظام المنصة أكثر ملاءمة لتسويق العلامات التجارية لتحقيق الأرباح والدعم اللازم للاستمرار.

ومع وجود المزيد من العلامات التجارية التي تنظر إلى TikTok كوسيلة إعلانية لنشر المحتويات الفيروسية بين المستخدمين، فإن TikTok على المسار الصحيح في الازدهار، فإذا كانت قادرة على الاستفادة من شراكتها مع العلامات التجارية العالمية، فمن المؤكد أنها ستنمو أكثر وقد تكون قادرة على التنافس مع منصات التواصل الاجتماعي الأخرى.