جامعة الجوف تطلق 11 برنامجاً في الدبلوم لعام 1442 هـ

التقويم الدراسي 1441هـ وتفاصيل المواعيد

استقلال 3 مؤسسات بنظام الجامعات الجديد في السعودية

  • بواسطة: مي شاهين الخميس، 16 يوليو 2020 الخميس، 16 يوليو 2020
استقلال 3 مؤسسات بنظام الجامعات الجديد في السعودية

منذ أشهر قليلة بدأت المملكة العربية السعودية في اتخاذ العديد من الخطوات الهامة في ملف التعليم، بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030، أبرزها نظام الجامعات الجديد.

وفي هذا الصدد، أعلن الدكتور حمد آل الشيخ، وزير التعليم السعودي، صدور أمر سامِ باستقلال 3 جامعات وفق نظام الجامعات الجديد.

وقال وزير التعليم السعودي، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "أتقدم بالشكر لمقام سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي العهد -حفظهما الله- بصدور الأمر الكريم على مسار استقلال ثلاث جامعات: الملك سعود، الملك عبدالعزيز، الإمام عبدالرحمن بن فيصل؛ وفق نظام الجامعات الجديد، بما يحقق رؤية سمو ولي العهد في التمكين والتميز والجودة والتطوير".

وتابع آل الشيخ: "وبهذه المناسبة أهنئ جميع منسوبي جامعات: الملك سعود والملك عبدالعزيز والإمام عبدالرحمن بن فيصل، على صدور الأمر السامي الكريم؛ داعياً الله لهم بالتوفيق والسداد لخدمة الوطن وقيادته، وتحقيق رؤية وطننا الغالي لتطوير تَحَوّلي لمسيرة التعليم الجامعي".
وكانت الجريدة الرسمية للملكة العربية السعودية نشرت بتاريخ 8 نوفمبر لعام 2019، تفاصيل نظام الجامعات الجديد، الذي تم إقراره من قبل مجلس الوزراء السعودي، حيث يتكون النظام الجديد من 58 مادة.

وجاء نص قرار مجلس الوزراء في هذا الشأن على النحو التالي: "مجلس شؤون الجامعات مهماته واختصاصاته المنصوص عليها في النظام من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية، فيما تقرر أن يحدّد مجلس شؤون الجامعات 3 جامعات -مرحلة أولى- على الأكثر ليُطبق عليها النظام بعد نفاذه. ومن ثم يُطبق على الجامعات الأخرى تدريجياً بأمر من رئيس مجلس الوزراء بناءً على اقتراح من مجلس شؤون الجامعات، ويرفع المجلس إلى المقام السامي تقريراً كل (سنتين) عن نتائج تطبيق النظام، وما يتضمنه من إيجابيات أو صعوبات، أو غيرها إن وجدت".

وتابع نص قرار مجلس الوزراء- آنذاك-: "على أن يستمر تطبيق الأنظمة واللوائح المعمول بها حالياً- بما فيها نظام مجلس التعليم العالي والجامعات الصادر بالمرسوم الملكي رقم (م/8) وتاريخ 4-6-1414هـ - على الجامعات غير المشمولة بتطبيق النظام إلى حين شمولها به، على أن تُمنح الجامعات - التي سيطبق عليها النظام ابتداءً وفقاً لما ورد في البند (ثالثاً) من هذا القرار- مدةً انتقاليةً (سنة) من تاريخ نفاذ النظام، بحيث يستمر خلالها العمل باللوائح الجامعية الحالية إلى أن يُصدر مجلس شؤون الجامعات اللوائح المالية والإدارية والأكاديمية للجامعات، لتتوافق مع أحكام النظام، وبما لا يخل بسلطة مجالس الأمناء في الإشراف على الجامعات، ولمجلس شؤون الجامعات زيادة المدة الانتقالية لتلك الجامعات أو بعضها على ألا يتجاوز التمديد (ثلاث) سنوات من تاريخ انتهاء المدة الانتقالية المحددة بـ(سنة)".