الأمير بندر بن مشاري: خدمات جديدة تدشنها منصة أبشر قريباً

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 20 أبريل 2022
الأمير بندر بن مشاري: خدمات جديدة تدشنها منصة أبشر قريباً
مقالات ذات صلة
السعودية: كيفية الاستفادة من خدمات الجوازات عبر منصة أبشر
أبشر الجوازات.. إليك الخدمات التي تُقدّمها
كل ما تريد معرفته عن خدمة أبشر في السعودية

أعلن الأمير بندر بن مشاري مساعد وزير الداخلية لشؤون التقنية في المملكة العربية السعودية عن خدمات جديدة ستدشنها منصة أبشر قريباً وذلك خلال حلوله ضيفاً على برنامج الليوان.

وقال الأمير بندر بن مشاري في برنامج "الليوان" الذي يذاع على قناة "روتانا خليجية" إن منصة أبشر ستدشن في الربع الثالث خدمة تجديد الجواز الإليكتروني ويمكن من خلالها تجديد الجواز دون الحضور لفعل ذلك بالطريقة التقليدية.

كما أضاف الأمير بندر أن خلال شهر ستتحول خدمة تجديد الهوية من مرحلة الاختبار إلى مرحلة التطبيق الشامل دون الذهاب إلى الأحوال المدنية.

فيما كشف الأمير بندر بن مشاري عن تطوير خدمة تجديد الهوية بحيث يمكن للشخص أن يرسل صورته وهو في منزله.

وأوضح الأمير بندر أنه يمكن الآن تقديم صورة يرضى عنها صاحبها ولكن بالشروط المحددة التي تقبلها الأحوال المدنية.

وذكر الأمير بندر بن مشاري أن مركز المعلومات الوطني "نواة أبشر" كان يخطط له منذ سنوات طويلة وتوافق مع رؤية الأمير نايف والملك فهد وبميزانية 800 مليون ريال عام 1401 هجرياً.

فيما كشف الأمير بندر بن مشاري أنه منذ عام 1982 ميلادياً تم التحول من دفتر الأحوال المدنية إلى العمل برقم الهوية الوطنية الساري حتى الآن.

كما ذكر الأمير بندر أن منصة أبشر كان بدايتها بوابة وزارة الداخلية على الإنترنت في عام 2007، وتعتبر خدمة إصدار تأشيرة الخروج والعودة هي البداية الحقيقية للمنصة.

وأكد الأمير بندر أن فلسفة العمل في منصة أبشر هي تحقيق الاسم وجعله على مسمى ليقدم كل المميزات التي ترضي المواطنين.

كما كشف الأمير بندر أن الهجوم الإليكتروني على "أرامكو" في عام 2012 كان بمثابة الضارة النافعة التي دفعت المملكة لدخول عالم الأمن السيبراني بصورة مبكرة.

فيما شدد الأمير بندر بن مشاري على أن منصة أبشر أفراد سيظل مجاناً للخدمات الأساسية التي تقدم للجميع.

فيما أوضح الأمير بندر بن مشاري أن المملكة تحتاج إلى امتلاك أقمار صناعية خاصة بها بالإضافة إلى تقديم خدمات الإنترنت لكي تحقق السيادة الرقمية، مع امتلاك تنوع في مصادر التقنية وبدائل حتى على مستوى مواقع التواصل الاجتماعي أيضاً.

واختتم الأمير بندر بن مشاري حديثه خلال البرنامج بالتشديد على ضرورة ضمان السيادة الرقمية للمملكة العربية السعودية.