المنتخبات العربية تواصل السقوط في أمم إفريقيا.. هل تحيي مصر الآمال؟

  • بواسطة: أحمد عادل الثلاثاء، 17 يناير 2017 الثلاثاء، 17 يناير 2017
المنتخبات العربية تواصل السقوط في أمم إفريقيا.. هل تحيي مصر الآمال؟

واصلت المنتخبات العربية، سقوطها في كأس الأمم الإفريقية المقامة حاليا في دولة الجابون، حيث حققت 3 منتخبات عربية حتى الآن، نتائج مخيبة للآمال في المباريات التي خاضوها.

فقد فشلت منتخبات «الجزائر، تونس والمغرب» في الفوز بأي مباراة في البطولة حتى الآن، حيث تعادل المنتخب الجزائري مع منتخب زيمبابوي بهدفين لكل فريق، ومُني منتخب تونس بالهزيمة بهدفين للاشيء أمام منتخب السنغال، كما خسر المنتخب المغربي بهدف نظيف أمام منتخب الكونغو.

ولم يتبقى سوى منتخب عربي وحيد لم يخوض أي مباريات حتى الآن، وهو المنتخب المصري، الذي من المقرر أن يلعب مساء اليوم الثلاثاء، أولى مبارياته أمام منتخب مالي.

ويأمل الكثير من عشاق ومتابعي لعبة كرة القدم في الوطن العربي، في فوز منتخب مصر لتحقيق الفوز الأول للعرب في المونديال الإفريقي «الجابون 2017».

والمفارقة الغريبة أن المنتخب المصري فاز بثلاث بطولات إفريقية متتالية في أعوام «2006، 2008 و2010» ليغيب تماما عن المشاركة في ثلاث نسخ متتالية من البطولة ويعود في هذه الدورة والآمال تحدوه لإعادة الأمجاد مرة أخرى.

ويلعب المنتخب المصري ضمن المجموعة الرابعة التي تضم كل من مالي، غانا وأوغندا وتعد مصر صاحبة الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بهذه البطولة برصيد سبع بطولات، تليها الكاميرون وغانا، وقد حصد كل منهما كأس البطولة أربع مرات.

واستضافت مصر بطولة كأس الأمم الإفريقية ثلاث مرات «1974، 1986، 2006»، وقد فازت بنسختها الأولى التي استضافتها السودان عام 1957، حين تغلبت على إثيوبيا في النهائي بأربعة أهداف نظيفة.

وتحتاج المنتخبات العربية الأخرى للفوز في المبارتين المتبقيتين ضمن الدور التمهيدي لبطولة الأمم الإفريقية «الجابون 2017» وذلك لضمان الصعود للدور النصف النهائي.

ففي المجموعة الثانية يقع منتخبي الجزائر وتونس إضافة إلى السنغال وزيمبابوي وهو ما يمثل تحدي كبير للمنتخبين العربيين، وقد يجدا صعوبة في الصعود سويا وإن كان منتخب الجزائر هو الأقرب لحصوله على نقطة واحدة، في حين تقع المغرب ضمن المجموعة الثالثة، مع الكونغو الديمقراطية وساحل العاج وتوجو.

ولم يقدم العرب حتى الآن المستوى المأمول في البطولة وفي حال فوز مصر في مباراة الليلة قد يمثل ذلك نقطة الإنطلاق لهم في البطولة الإفريقية.