تايسون منهمراً بالدموع: "هيبتي ضاعت أمام الجميع"

  • تاريخ النشر: السبت، 07 مارس 2020
تايسون منهمراً بالدموع: "هيبتي ضاعت أمام الجميع"
مقالات ذات صلة
"كان يُعالج بعقاقير خطيرة".. وثيقة توضح أسباب وفاة مارادونا
رياض محرز يظهر لأول مرة مع حبيبته الجديدة: ابنة مليونيرة وواعدت زميله
رد فعل نيمار بعد تداول أخبار عن شجار عنيف بين والدته وحبيبها الشاب

"الجميع كانوا يخافون مني في الحلبة؛ لأنني خلقت لأكون مدمراً".. بهذه الكلمات تحدث الملاكم الأسطوري مايك تايسون، منهمراً بالدموع، أثناء لقاء إذاعي مع بطل العالم السابق في الملاكمة، شوغار راي ليونارد.

شهد اللقاء الإذاعي، الذي جمع بين الأسطورتين، تطرق تايسون إلى حالته الحالية، حيث قال:" هيبتي لدى الناس ضاعت ولم أُعد أساوي شيئاً". 

وتابع الملاكم الأسطوري: "أنا أعرف كل المحاربين بدءً من شارلمان إلى أخيل، هذا المحارب الذي يعد أيقونة المحاربين، كما أنني قرأت ودرست وتعلم الكثير عن الإسكندر الأكبر ونابوليون. كما أنني أعرف عن فنون القتال والحرب؛ لهذا أصبحت ما أنا عليه في الحلبة، فالجميع كانوا يخافون مني في الحلبة؛ لأنني خلقت لأكون مدمراً؛ لذلك أنا أبكي لأنني أفتقد هذا الشخص للغاية". 

وأشار إلى أن هذه الأيام قد ولت، حيث بقى الفراغ بدلاً منها، قائلاً: "اعتدت القتال في الحلبة، حيث الانتصار والفوز على الخصوم، لكن الآن يوجد فراغ في حياتي. لكني أحاول جاهداً أن أتعلم التواضع. وأن أكون أمام عائلتي الأب والزوج الجيد والصالح".


 وأضاف أن شخصيته التي اعتاد عليها من العنف والقتال في الحلبة، بها شخصية سيئة يحاول عدم إظهارها؛ لأن إذا خرجت هذه الشخصية سيخرج معها الجحيم. وأكد أن الأمر ليس مضحكاً، مشيراً إلى أنه يشعر بالهدوء الكبير وهذا ينعكس على كل من يراه، كأنه لازال شاباً قوياً كما عرفه الجميع لكن في حقيقة الأمر لم يعد ذلك.