تدشين نظامي بيان والتوقعات العددية عالية الدقة للطقس والخدمات البحرية

  • تاريخ النشر: الإثنين، 12 أبريل 2021
تدشين نظامي بيان والتوقعات العددية عالية الدقة للطقس والخدمات البحرية
مقالات ذات صلة
التبرع بالأعضاء في السعودية: موافقات سامية وقرارات دعمت هذه المبادرة
العاهل السعودي وولي العهد يسجلان في برنامج التبرع بالأعضاء في المملكة
توجيهات الصحة السعودية بشأن عيد الفطر في زمن الكورونا

قامت المملكة العربية السعودية مؤخراً بتدشين مجموعة جديدة من الأنظمة التكنولوجية الحديثة، والتي تم تطويرها بهدف المساعدة في توفير نتائج أكثر دقة للتوقعات بشأن الأخطار الطبيعية والظواهر الجوية الشديدة.

السعودية تدشن أنظمة تكنولوجية متطورة للطقس وخدمات الملاحة البحرية

حيث قام وزير البيئة والمياه والزراعة السعودي، المهندس عبدالرحمن الفضلي، بتدشين نظام التنبؤ الآني بيان، والذي تم تطويره محلياً باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي.

وبحسب ما ذكرته تقارير محلية، فقد تم تدشين النظام الجديد في مقر المركز الوطني للأرصاد بمدينة جدة، لافتة إلى أن تم أيضاً تدشين نظام التوقعات العددية عالية الدقة للطقس وخدمات الملاحة البحرية.

ونقلت التقارير تصريحات منسوبة إلى الرئيس التنفيذي للأرصاد، الدكتور أيمن غلام، قال فيها أن هذه المشروعات المتطورة ستساهم بشكل كبير في رفع قدرات المركز في زيادة دقة التوقعات والإنذارات من الظواهر الجوية الشديدة والأخطار الطبيعية.

كما لفت إلى أن تطوير مثل هذه المشروعات التقنية يعتبر من أولويات برامج التحول الوطني لتحقيق رؤية المملكة 2030، حيث أنه يهدف إلى رفع مستوى قدرات الأرصاد الجوية وتحسين دقة المعلومة، بالإضافة إلى رفع الجاهزية في التعامل، ورصد الظواهر الجوية والمعلومات المناخية.

أهم مشروعات برامج التحول الوطني الخاصة بالمركز الوطني للأرصاد

وفيما يتعلق ببرامج التحول الوطني للمركز الوطني للأرصاد، قال غلام أنه يتكون من عدد من المشروعات التنموية والحيوية المهمة، ومن أهمها:

  • مشروعات تركيب 75 محطة أتوماتيكية تضاف إلى خدمات الرصد الأتوماتيكي للمركز.
  • مشروع توسيع نطاق عمل المركز في خدمات الملاحة البحرية من خلال تركيب عدد 5 محطات رصد بحرية عائمة، و3 محطات بث لاسلكية، ومحطات لرصد الأمواج والتيارات البحرية.

وأضاف الرئيس التنفيذي للأرصاد أن مشروعات برامج التحول الوطني الخاصة بالمركز الوطني للأرصاد تتضمن أيضاً ما يلي:

  • تطوير النماذج العددية لتحسين دقة توقعات الطقس، وذلك من خلال رفع القدرات المعنية بتوقعات نماذج أمواج البحر والتيارات البحرية ونماذج التنبؤ الآني بالسيول والعواصف الترابية.
  • مشروعات تركيب 600 محطة لرصد ومراقبة العواصف الرملية والطقس، بهدف تعزيز قدرات المركز في رصد ومراقبة الظواهر الجوية المحتملة على المملكة ودراستها مناخياً.