تسجيل ثان حالة شفاء من الإيدز.. هكذا تم علاجه من المرض المميت

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 05 مارس 2019
تسجيل ثان حالة شفاء من الإيدز.. هكذا تم علاجه من المرض المميت
مقالات ذات صلة
هل بدأت نهاية الإيدز؟ تسجيل أول حالة شفاء من المرض
بالتفاصيل.. تسجيل ثالث حالة شفاء من الإيدز في العالم
اليوم العالمي للإيدز.. قصص المشاهير مع المرض بعضهم توفى والآخر يقاوم

يبدو أن العلم قد يشهد قريبًا طفرة في مكافحة مرض الإيدز، وأنه سيصير ممكنًا الشفاء منه بشكل نهائي، حيث ذكرت تقارير طبية حديثة أنه تم مؤخرًا تسجيل ثان حالة شفاء على مستوى العالم من هذا المرض المميت. 

فبعد حوالي 10 سنوات من شفاء أول حالة، قالت التقارير أن مريضًا آخر بفيروس HIV قد تعافى من هذا المرض القاتل، حيث لم تظهر عليه أي أعراض لإصابته، بعد مرور أكثر من 18 شهرًا على توقف علاجه بالعقاقير المضادة للفيروسات.

وأضافت التقارير أن المريض الثان، الذي تمت الإشارة إليه باسم مريض لندن، قام منذ 3 سنوات بزراعة خلايا جذعية تم أخذها من متبرع لديه طفرة جينية نادرة مقاومة للإصابة بمرض الإيدز، مضيفة أن الاختبارات التي تم إجرائها عليه حتى الآن لم تُظهر أي  أثر على إصابته السابقة بالإيدز.

وقال الأطباء المشاركين في علاج مريض لندن أن علاجه تم بطريقة مشابهة لعلاج حلة المريض الأول، المعروفة باسم مريض برلين، مشيرين إلى أن إثبات هذه الفكرة تفتح أمام العلماء الطريق لوضع حد لهذا المرض الفتاك.

وكانت إحصائيات سابقة قد أشارت إلى هناك حوالي 37 مليون شخص حول العالم مصاب بمرض الإيدز، حيث أودى هذا المرض المميت بحياة أكثر من 35 مليون شخص في العالم منذ أن بدأ في الثمانينات.