تطبيق تباعد: السعودية تحث المواطنين على تحميله لاحتواء كورونا

  • بواسطة: مي شاهين الجمعة، 26 يونيو 2020 الجمعة، 26 يونيو 2020
تطبيق تباعد: السعودية تحث المواطنين على تحميله لاحتواء كورونا

أعلنت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي "سدايا"، إطلاق نسخة تطبيق تباعد للأجهزة التي ذات نظام أندرويد، بعد إطلاق نسخة أجهزة الـIOS  في شهر مايو المنصرم.

تطبيقات تباعد وتوكلنا لاحتواء كورونا في السعودية:

وتتعاون الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي "سدايا" مع وزارة الصحة؛ من أجل حث المواطنين على تحميل عدة تطبيقات للمساعدة في احتواء جائحة كورونا المستجد "كوفيد-19".

وحث البيان المشترك: "عموم المواطنين والمقيمين على تحميل تطبيقي (تباعد) و(توكلنا) لما لهما من فوائد في خلق بيئات صحية ذكية داخل مقار الأعمال ومناطق التجمعات العامة والتجارية، عبر الاستفادة مما يوفره التطبيق من تنبيهات للمستخدمين حال مخالطتهم المصابين بفيروس كورونا المستجد كوفيد-19".

وأشارت سدايا إلى أهمية اتباع المواطنين والمقيمين تأكيدات وزارة الصحة الدورية التي تحث على استخدام تطبيق تباعد بشكل مستمر لمساعدتها في احتواء جائحة الفيروس التاجي.

رابط تطبيق تباعد على أجهزة الأندرويد:

ووفقاً لوكالة الأنباء السعودية الرسمية، أفادت هيئة سدايا بأنه أصبح بإمكان حاملي ومستخدمي الأجهزة ذات نظام الأندرويد OS6 فأعلى من تحميل تطبيق تباعد من خلال متجر غوغل بلاي، عبر الرابط من هنا.

رابط تطبيق تباعد على أجهزة IOS:

وذكرت الهيئة السعودية المواطنين والمقيمين ذوي أجهزة IOS بإمكانية تحميل التطبيق عبر متجر APP Store على الرابط هنا، هذا الأمر مكن مستخدمي أجهزة "أبل" ذوي إصدار 13.5IOS  فأعلى من تحميل تطبيق تباعد.

لماذا تطبيق تباعد في السعودية؟

يساعد تطبيق تباعد المستخدمين سواء المواطنين أو المقيمين في المملكة العربية السعودية على:

  • تلقي تنبيھات في حال مخالطتهم لشخص مصاب بفيروس كورونا المستجد، من خلال الاعتماد على تقنية البلوتوث.
  • ضمان حماية خصوصية المستخدمين.
  • كما يرسل تطبيق تباعد إشعارات للمخالطين لتنبيھھم، في حال خالطوا شخصاً تم تأكيد إصابته بالفيروس خلال الـ 14 يوماً الماضية.
  • لا يحتاج تطبيق تباعد للاتصال بالإنترنت في الغالب؛ لأنه يعتمد ويعمل على تقنية البلوتوث، حيث يتم حفظ البيانات على الجھاز، إلا أنه يحتاج للاتصال بشبكة الإنترنت عند فتح التطبيق لاستقبال التحديثات والإشعارات.