الذكاء التواصلي

وفاة عمة محمد صلاح متأثرة بفيروس كورونا

كورونا يجبر زوجان على قضاء شهر عسل أبدي في المالديف

  • الإثنين، 06 أبريل 2020 الإثنين، 06 أبريل 2020
كورونا يجبر زوجان على قضاء شهر عسل أبدي في المالديف

يحلم الكثير من الأزواج بقضاء شهر عسل طويل في أماكن رومانسية جميلة، إلا أنه في أغلب الأحيان لا يتسنى لهم فعل هذا، ولكن الأمر كان مختلفاً مع زوجين شابين، حيث وجدا أنفسهما عالقين في شهر عسل أبدي في جزر المالديف، بعدما تفشي فيروس كورونا حول العالم، وأجبر معظم المطارات على الإغلاق.

زوجان عالقان في منتجع فاخر في المالديف بسبب كورونا

وبحسب ما ذكرته تقارير إخبارية، فإن الشابين المتزوجين حديثاً، راؤول وأوليفيا، كان من المفترض أن يقضيا 6 أيام فقط في سينامون فيليفوشي المالديف، قبل أن يعودا إلى محل إقامتهما في جنوب إفريقيا، إلا أن الأقدار شاءت أن يبقيا في المنتجع الفخم أياماً أطول مما كانا يخططان له.

فقد وصل الزوجان إلى جزر المالديف في 22 مارس الماضي، وكان من المفترض أن يعودا إلى الوطن في نهاية الأسبوع التالي، إلا أنه بسبب قيود السفر المتزايدة في العديد من البلاد بسبب كورونا، ذهبا لمراجعة وكيل السفر الذي طمأنهما أنه لا يوجد قيود على خط سيرهما، وسيتم السماح لكل مواطني جنوب إفريقيا بالعودة إلى منازلهم، وهو ما لم يحدث حتى الآن.

وقال الزوجان أنهما كانا في اليوم الرابع من رحلتهما عندما تلقيا إشعاراً بإغلاق مطارات جنوب إفريقيا، مضيفين أنهما درسا عدة خيارات مثل ركوب قارب سريع والاتجاه نحو مطار الجزيرة الرئيسية، إلا أن جزر المالديف قامت أيضاً بإغلاقه، وحظرت استقبال المسافرين الأجانب.

وأوضحت الزوجة أن الكثيرين يحلمون بأن يصبحوا عالفين في جزيرة إستوائية، إلا أن الأمر يكون جيداً فقط في حال أنك تعلم أنه يمكنك مغادرتها، لافتة إلى أن بقائهما في المنتجع الفاخر يكلفهما أموالاً كثيرة من مدخراتهما، رغم أنهما يحصلان بالفعل على خصم كبير تقديراً لظروفهما.

وأضاف الزوجان أنهما خافا أيضاً من عدم السماح لهما بالعودة إلى المنتجع إذا ما قررا مغادرته، وبالتالي فهما الآن محاصران في شهر عسل لا يعلمان متى ستكون نهايته.