متصفح إنترنت جديد يهدد عرش غوغل كروم بميزة جذبت ملايين المستخدمين

  • تاريخ النشر: الأحد، 15 نوفمبر 2020
متصفح إنترنت جديد يهدد عرش غوغل كروم بميزة جذبت ملايين المستخدمين
مقالات ذات صلة
يوتيوب Youtube يُقدم خدمة جديدة حصرية لأصحاب هذه الأجهزة فقط
تويتر يعلن موعد إعادة عملية توثيق الحسابات على منصته
"الدمام 7" السعودي يدخل موسوعة "سوبر كمبيوتر" العالمية

يبدو أن متصفح الإنترنت الأشهر حالياً غوغل كروم مُهدد بخسارة هذه المكانة التي وصل إليها بين مستخدمي الإنترنت، وأن هناك متصفح إنترنت آخر قد يحتل الصدارة قريباً.

بريف يهدد غوغل كروم بنزع صدارته لمتصفحات الإنترنت

فحسب ما ذكرت تقارير تقنية، فإن متصفح الإنترنت الجديد بريف Brave، والذي يعني شجاع باللغة العربية، قد دخل بقوة عالم متصفحات الإنترنت، واستطاع خلال فترة قصيرة جذب أكثر من 20 مليون مستخدم من متصفحات إنترنت أكثر شهرة مثل غوغل كروم وموزيلا فايرفوكس وسفاري.

فمتصفح بريف الذي يضم حالياً نحو 20.5 مليون مستخدم نشط شهرياً، قد شهد ارتفاعاً ملحوظاً على مدار الفترة الماضية، حيث كان لديه 8.7 مليون مستخدم في نوفمبر 2019، بينهم حوالي 7 مليون مستخدم نشط شهرياً.

وقالت التقارير أن عدد مستخدمي متصفح بريف قد ارتفع بنسبة بلغت 130% خلال عام واحد من إطلاقه، حيث يعود ذلك إلى مميزاته التي تؤكد خصوصية المستخدم، والتي يبدو أنها كانت النقطة الأهم التي جذبت المستخدمين إليه.

وصرح بريندن إيتش، المدير التنفيذي لبريف، أن الناس قد سئمت من مراقبة الرأسمالية لهم من خلال متصفحات الإنترنت ومحركات البحث، مردفاً أن 20 مليون شخص قد انتقلوا إلى بريف لتجربة بحث جديدة تتيح لهم السيطرة على تجربتهم في الإنترنت بأنفسهم.

وأضاف مؤسوو بريف أن متصفحهم يعمل بقوة وفعالية على حظر الإعلانات ومتتبعي التحركات على الإنترنت، وذلك بفضل ميزات خصوصية عالية.

بريف يهاجم غوغل كروم بشكوى رسمية

وأشارت التقارير إلى أن النجاح الكبير الذي حققه بريف خلال العام الماضي جاء بفضل حملة لتشجيع السلطات على تضييق الخناق على متصفح غوغل كروم، ومحاولة تحجيم هيمنته على سوق متصفحات الإنترنت.

وأوضحت أنه خلال مارس الماضي، قدم متصفح الإنرتنت بريف شكوى رسمية ضد غوغل إلى جهة إنفاذ اللوائح العامة لحماية البيانات الأيرلندية، حيث يتواجد المقر الرئيسي لشركة غوغل في أوروبا، والتي جاء فيها أن شركة التكنولوجيا الشهيرة تصرفت بطريقة غير مسؤولة فيما يتعلق بكيفية جمع ومشاركة البيانات الشخصية التي جمعتها من مستخدميها.

مزايا جديدة من غوغل كروم من أجل تصفح آمن

وفي سياق آخر، فيبدو أن مسألة الخصوصية التي تشغل بال المستخدمين بشكل متزايد في الفترة الأخيرة كانت سبباً رئيسياً في قيام غوغل باختبار مزايا جديدة توفر لمستخدميها تجربة تصفح آمنة.

حيث ذكرت تقارير تقنية سابقة أن غوغل كروم يقوم حالياً باختبار ميزة جديدة لتحذير المستخدمين في حال كان نموذج الويب المستخدم في أي موقع إلكتروني غير آمن.

وأوضحت أن غوغل كروم سيقوم بإرفاق علامة حمراء بجوار نافذة مواقع الويب التي تعتبر صفحات https الخاصة بها آمنة.

وأشارت إلى أن متصفح الإنترنت المعروف سيقوم أيضاً بتعطيل الملء التلقائي في النماذج المختلطة، بحيث لا يتم تزويد الصفحة تلقائياً ببيانات أو معلومات من الممكن أن تكون سرية أو حساسة عن المستخدم، إلا بعد أن يتم التأكد من أنها آمنة تماماً، وحصلت على العلامة الحمراء.

أما إذا كان النموذج غير آمن، فستقوم غوغل في هذه الحالة بتنبيه المستخدم حتى لا يقدم أي معلومات خاصة أو شخصية لتلك المواقع.