أحداث أسوأ أسبوع في تاريخ البشرية المعاصر

  • تاريخ النشر: الخميس، 06 أغسطس 2020 آخر تحديث: الجمعة، 07 أغسطس 2020
أحداث أسوأ أسبوع في تاريخ البشرية المعاصر
مقالات ذات صلة
السعودية: وفاة الأمير سعود بن فهد بن جلوي
اليوم الوطني 90: آثار الدولة السعودية الأولى في المتحف الوطني
أملج مالديف السعودية: أسباب تجعلها في قائمة وجهاتك السياحية المقبلة

خلال 6 أيام فقط الأولى من شهر أغسطس لعام 2020، تعرض العالم لأحداث قد تكون هي الأسوأ في تاريخ البشرية تحدث في أسبوع واحد فقط، انفجارات وحرائق في بقاع الأرض، من انفجار بيروت إلى انفجار يهز كوريا الشمالية وصولاً إلى حريق سوق عجمان الشعبي في الإمارات.

ونستعرض خلال التقرير التالي، أحداث أسوأ أسبوع في تاريخ البشرية المعاصر، التي حدثت خلال الأسبوع الأول من شهر أغسطس لعام 2020:

انفجار بيروت:

تعرضت العاصمة اللبنانية لأسوأ حدث في تاريخها لم يمر عليها حتى في حرب الأهلية، حيث تعرضت إلى انفجار في مرفأ بيروت، الذي عرف إعلاميًا بـ انفجار بيروت، الأمر الذي حول العاصمة اللبنانية إلى مدينة منكوبة.

وأدى انفجار إلى مصرع 135 شخصاً وإصابة نحو 5 آلاف في حصيلة يتم تحديثها باستمرار، كما كشفت السلطات اللبنانية أن سبب انفجار بيروت يرجع إلى 2750 طناً من نترات الأمونيوم، كانت مخزنة في الميناء لمدة 6 سنوات، بدون إجراءات سلامة، مما أدى إلى انفجارها متسببة في أضرار كارثية ودمار لعديد من المباني، بالإضافة إلى التعداد المستمر لضحايا الحادث، هذا الأمر الذي يتم التحقيق فيه.

أحداث أسوأ أسبوع في تاريخ البشرية المعاصر

حريق سوق عجمان الشعبي في الإمارات:

ولم يمر 24 ساعة، على أحداث انفجار بيروت، حتى شهدت إمارة عجمان في الإمارات العربية المتحدة حريق في سوق شعبي في المنطقة الصناعية الجديدة. وعلى الفور استطاعت فرق الدفاع المدني في الإمارة والإطفاء التعامل مع الحريق على الفور، حيث نجحوا بمساعدة قوات الحماية المدنية من إمارات دبي والشارقة وأم القيوين في السيطرة على الحريق، بدون خسائر في الأرواح أو إصابات.

حريق سوق الأعلاف في السعودية:

وفي أعقاب حريق سوق عجمان الشعبي في الإمارات، وصلت الحرائق إلى السعودية حيث شب حريق ضخم في سوق الأعلاف في السعودية في محافظة "حفر الباطن"، فقد استمر الحريق لعدة ساعات.

واندلع الحريق في أكثر من 20 شاحنة محملة جميعها بالأعلاف، لكن الأمر لم يقف عند هذا الحد، حيث قوة الرياح ساهمت في سرعة انتشار الحريق. واستطاعت قوات الدفاع المدني السيطرة على الحريق على الفور مع فتح تحقيق لمعرفة ما إذا كان هناك شبهة جنائية وراء الحادث.
للمرة الثانية في عام: اندلاع حريق بمحطة قطار الحرمين في جدة.

وفي السعودية أيضاً، شهدت حريق آخر حيث شب حريق داخل سور محطة قطار الحرمين بحي السليمانية في مدينة جدة في المملكة العربية السعودية للمرة الثانية خلال عام. وهو الموقع ذاته الذي شهد مطلع الأسبوع الجاري بدء عمليات الترميم عقب حريق وقع منذ 11 شهراً.

مصر تشهد حريق المنوفية وآخر في قنا:

ووصولاً إلى جمهورية مصر العربية، فلم تسلم من الحرائق أيضاً، فقد شب حريق في الأراضي الزراعية على طريق طملاي الجديد في مركز منوف في محافظة المنوفية، حيث اندلع حريق بالمزرعة بعمق 300 متر داخل الأرض الزراعية. واستطاعت قوات الحماية المدنية بمديرية أمن المنوفية في السيطرة على الحريق بعد الدفع بعدد 5 سيارات إطفاء، بدون خسائر بشرية فقط الزراعات والأشجار.

وفي محافظة قنا، سيطرت قوات الحماية المدنية في المحافظة على حريق نشب في طابقين، كان يحتويات على مخلفات أوراق بمجمع محاكم محافظة قنا؛ نتيجة إلقاء أحد الأشخاص عقب مشتعل. وكشفت التحريات الأولية أن الخسائر اقتصرت على الماديات فقط.

سقوط طائرة شراعية في مصر ووفاة قائديها:

كما أفادت وسائل إعلام مصرية، سقوط طائرة شراعية في مطار مدينة الجونة الساحلية في محافظة البحر الأحمر من طراز أبولو فوكس، دون أن تُعلن عن الأسباب المبدأية للحادث، حيث توفى قائدي الطائرة إثر الحادث وهما محمد سعيد خليل محمد السروجي، ٦١ سنة طيار، وأكرم خليل خالد حسن الحصري، 36 سنة، طيار.

أحداث أسوأ أسبوع في تاريخ البشرية المعاصر
انفجار ضخم يهز كوريا الشمالية:

وفي كوريا الشمالية، تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي لقطات فيديو مصورة من الصين تُظهر انفجاراً يضيء سماء مدينة حدودية في كوريا الشمالية. حيث تشير اللقطات إلى أن الحادث وقع يوم الاثنين الماضي، مع وجود تكنهات بحدوث تسرب غاز أدى إلى وقوع هذه الكارثة.

وأدى هذا الانفجار إلى مقتل 15 شخصاً في الانفجار الذي تسبب في اندلاع حريقاً كبيراً في منزل في هييسان بمقاطعة يانغانغ.