أول طفل في العالم له أبوين.. أسرة أردنية استخدمت تقنية خصوبة جديدة!

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 28 سبتمبر 2016
أول طفل في العالم له أبوين.. أسرة أردنية استخدمت تقنية خصوبة جديدة!
مقالات ذات صلة
إماراتي يسعى لنقل جبل جليدي من القطب الجنوبي إلى بلاده.. ما السبب؟
غضب شديد في المغرب بعد منع فنان كفيف من دخول مطعم
فيديو صادم: تعامل غير إنساني مع كلبين لمنعهما من النباح

أعلنت مجلة "نيو ساينتست" العلمية، نجاح ولادة أول طفل في العالم باستخدام تقنية خصوبة جديدة لـ"ثلاثة أشخاص".

وبحسب "بي بي سي" يحمل الصبي البالغ من العمر خمسة أشهر الحمض النووي الطبيعي لأمه وأبيه، بالإضافة إلى قدر قليل من الشفرة الوراثية للمتبرع.

واتخذ أطباء أمريكيون خطوة غير مسبوقة لضمان ألا يكون للطفل نفس الحالة الوراثية التي تحملها والدته الأردنية في جيناتها.

وتعاني بعض النساء من عيوب وراثية في الميتوكوندريا يمكن أن تنتقل إلى الأطفال، وفي حالة الأسرة الأردنية، كان هناك خلل يطلق عليه اسم "متلازمة لي" ثبت أنه قاتل لأي طفل يعاني منه.

ومتلازمة لي مرض وراثي يصيب الجهاز العصبي. وكانت الوالدة الاردنية قد فقدت اثنين من ابنائها لهذا المرض كما اجهضت 4 مرات.
وابتكر العلماء عددا من الطرق للتغلب على هذه المشكلة.

وتأخذ الطريقة الجديدة أسلوب يأخذ كل الحمض النووي الحيوي من بويضة الأم بالإضافة إلى الميتوكوندريا السليمة من بويضات المتبرع لتكوين بويضة جديدة سليمة يمكن إخصابها بالحيوانات المنوية للأب.

وولد الطفل قبل 5 شهور في المكسيك، ويتمتع بصحة جيدة، ويقول خبراء إن هذه الخطوة تبشر بعهد جديد في الطب ويمكن أن تساعد الأسر الأخرى ذات الحالات الوراثية النادرة.