العمل من المنزل: طرق بسيطة للتحرك أكثر لاستعادة النشاط

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 12 مايو 2021
العمل من المنزل: طرق بسيطة للتحرك أكثر لاستعادة النشاط
مقالات ذات صلة
يوم اليوغا العالمي: أفضل التطبيقات التي ستساعدكم على ممارستها بسهولة
أفضل أنواع العسل في السعودية إليك فوائدها المُختلفة
علاج الحبوب في المناطق الحساسة عند الرجال

قد يكون من الصعب بعض الشيء الاعتناء بنفسك أثناء يوم العمل، خاصة أثناء العمل من المنزل. هذا لأنك لست في مساحة مشتركة لمراقبة كيف يعتني زملاء العمل بأنفسهم. لا تعد الرحلات الجماعية إلى غرفة الاستراحة أو التجمع حول القهوة خياراً حقاً في الوقت الحالي، لذا فإن تذكر تناول الطعام وترطيب الجسم والقيام والتحرك لا يحدث دائماً.

لذا إليك بعض الطرق البسيطة والدقيقة للتحرك أكثر أثناء العمل من المنزل لجعلك أكثر صحة ونشاطاً:

العمل من المنزل: طرق بسيطة للتحرك أكثر لاستعادة النشاط

استمتع بالحركات الصغيرة على مكتبك

في بعض الأحيان عندما تكون في مسار عمل، قد يكون من الأسهل أن تظل في مكانك وتنفذ مهامك. في هذه الحالات، من الرائع أن يكون لديك بعض الحركات الصغيرة للعمل عليها أثناء كتابة عملك وإنشائه وتسجيله والاستماع إليه وتعديله. ولكن ما الحركات التي يمكن أن تُظهر في الواقع تحسناً ملحوظاً يكون صغيراً بما يكفي لأدائك في مكتبك؟

  • رفع ربلة الساق: 

يعد رفع ربلة الساق مثالياً لمعظم الوظائف المكتبية، سواء كان العمل من المنزل أو المكتب. كما تأكد من شرب الماء والحصول على الكمية الموصى بها من البوتاسيوم عند تمارين ربلة الساق، حيث يمكن أن تحدث التقلصات بسرعة.

  • تمارين الجذع:

هل تتذكر تمارين الإحماء؟ على الأرجح كان عليك القيام بها كجزء من روتين الإحماء في حصة الألعاب الرياضية على الأقل. الشيء الذي كان يُنظر إليه على أنه حركة سخيفة الآن يساعد في تخفيف الألم في جذعك. 

كما أنه يساعد على إطالة العضلات التي لا تلفت الانتباه دائماً، يمكن زيادة شدتها ببطء بينما تقوم بزاوية جذعك في اتجاهات مختلفة. فقط تأكد من إبقاء معدتك مشدودة أثناء المشاركة في هذا التمرين، لأن أولئك الذين يبحثون عن نتائج مرئية سيختبرونها بشكل أسرع.

  • تمرين السكوات:

ينشط تمرين السكوات العديد من الأجزاء الرئيسية من جسمك في وقت واحد، بما في ذلك المفاصل والعضلات المتعددة في نفس الوقت. للتمرين الجيد، ابدأ بدمج 20 حركة سكوات في روتينك كل ساعتين خلال اليوم. سيتيح ذلك وقتاً لاستعادة العضلات، كما يتيح لك البناء على رقمك بوتيرة جيدة إذا سمح الوقت بذلك. 

إنشاء عقبات تجبرك على التحرك

يمكن أن يكون إنشاء إعداد مبسط لمنطقة مكتبك شيئاً يساعد في الإنتاجية. ومع ذلك، ما يمكن أن يساعدك حقاً هو إذا قمت بإعداد الأشياء بشكل عقبات قليلاً. قد يبدو هذا غير منطقي، لكن إنشاء عقبات صغيرة لنفسك يمكن أن يساعدك على التحرك أكثر، مكتب قائم لضبطه على مدار اليوم، سجادة تمرين تضربها بعجلات الكرسي لتذكرك بالتمدد، ملفات بعيدة المنال، لذا عليك الوقوف والمشي لاستعادتها.

يتمتع بعض الأشخاص بالشجاعة الكافية لشحن هواتفهم في غرفة أخرى أو في زاوية بعيدة من الغرفة التي يتواجدون فيها حتى يضطروا للنهوض من كرسيهم لاستعادته عندما يسمعونه أو يسمع طنين ساعتهم الذكية. 

عندما يحين وقت تناول وجبة خفيفة أو ترطيب، فإن الاحتفاظ بهذه العناصر الاستهلاكية جاهزة للذهاب إلى مساحة أخرى - ربما المطبخ، إذا كنت في وضع ثابت للعمل من المنزل - سيسمح لك بفاصل صغير بين العمل للاستمتاع بوقتك، لا بد أن يكون الطعام والتركيز على الهضم بعيداً عن محطة العمل الخاصة بك.

يمكن أن تساعدك التعديلات الصغيرة على مساحة العمل حقاً على البقاء متيقظاً طوال اليوم وتذكيرك بالتحرك أكثر قليلاً مما تسمح به مساحة العمل العادية.

ارقص يومياً

لا تأخذ فترات راحة بين الحين والآخر، يوم العمل هو الوقت المثالي للرقص. بين الاجتماعات، أثناء إرسال رسائل البريد الإلكتروني للعميل، أثناء إطعام حيوانك الأليف، بقدر ما يمكن أن تشعر به من سخافة عند البدء، فإن الحركة الإيقاعية مفيدة للغاية لصحتك. 

يمكن أن يساعد الرقص المنتظم بنشاط في بناء العضلات والعظام، وزيادة قدرة الرئة والأيروبيك، وحتى خفض ضغط الدم. عند إقرانها بأغنية مذهلة أو أغنية راقية، يمكن أن تزداد فوائد الصحة العقلية بشكل كبير، وتخلق مساحة رأس أكثر إنتاجية أو إلهاماً.

يعد الرقص أمراً رائعاً للوضعية والتوازن ويرتبط بقدرات الذاكرة لدى البالغين المتقدمين في السن. إذا اخترت أخذ استراحة الرقص في الخارج، فستحصل على الفوائد الإضافية للهواء النقي واستراحة حقيقية من مساحة العمل.

اعمل بنشاط على وضعيتك

الرقص ليس دائماً خياراً، لذا في هذه المواقف - وجميع المواقف الأخرى بالطبع - من المهم أن تعمل دائماً بنشاط على وضعك. يمكن أن تكون هذه واحدة من أسهل الحركات وأصغرها يمكنك القيام بها على مكتبك أو في أي موقف عمل من المنزل. 

سيؤدي تحسين وضعيتك إلى إطالة جسمك، وتقليل آلام الظهر والرقبة، ومرونة عضلية لا تصدق، وتقليل فرص الإصابة بالأمراض الجسدية الأخرى مع تقدمك في العمر. يمكن أن يساعد في تقليل مشاكل الجلد الناتجة عن الاحتكاك، ويصلح للشكل المناسب في التمارين الأخرى، ويبني قوة العضلات. حتى أنه يساعد على التوازن الصحي وتدفق أعضائك الداخلية، لأنها أقل تمدداً داخل جسمك مع الوضع الصحيح.

إذا كنت جالساً على مكتبك، فسيؤدي سحب البطن إلى الداخل إلى تحسين وضعك تلقائياً. تخيل أنك ربطت كتفيك بظهر مقعدك بوشاح سيجعل جسدك متناسقاً. قد تشعر بصلابة في البداية، قد تكون حتى مؤلمة، لكنها ستزداد سهولة مع مرور الوقت وأنت تدرب ظهرك ببطء على المحاذاة.