تحديث إجراءات دخول أبوظبي والإعلان عن قائمة جديدة للدول الخضراء

  • تاريخ النشر: الأحد، 17 يناير 2021
تحديث إجراءات دخول أبوظبي والإعلان عن قائمة جديدة للدول الخضراء
مقالات ذات صلة
القائمة الخضراء الجديدة للمسافرين القادمين إلى أبوظبي
في زمن الكورونا: لماذا يُفضل المستأجرون في الإمارات الفلل على الشقق؟
أبوظبي تعتمد تقنية DPI في فحص كورونا: ما هي؟ وكيف سيُسهل دخول الإمارة؟

أعلنت لجنة إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الناجمة عن جائحة كورونا في أبوظبي مؤخراً عن تحديث إجراءات دخول الإمارة، وذلك تعزيزاً للجهود الاستباقية لاحتواء العدوى والحد من انتشار فيروس كوفيد-19.

إجراءات جديدة لدخول أبوظبي

وبحسب ما ذكرته تقارير محلية، فإن الإجراءات الجديدة، التي سيتم تطبيقها اعتباراً من يوم الأحد 27 يناير، تتضمن السماح بدخول إمارة أبوظبي من داخل الدولة خلال 48 ساعة من تلقي نتيجة سلبية لفحص مسحة الأنف PCR أو فحص الليزر DPI، وذلك بدلاً من 72 ساعة كما كان مُتبعاً سابقاً.

وجاء كذلك ضمن تحديث إجراءات دخول أبوظبي اعتماد إجراء فحص PCR في اليوم الرابع من دخول الإمارة لمن تتجاوز مدة إقامته 4 أيام متتالية، وكذلك إجراء فحص PCR في اليوم الثامن لمن تتجاوز مدة إقامته 8 أيام متتالية، وذلك بدلاً من إجراء فحص اليوم السادس الذي كان مُطبقاً في الفترة الماضية.

وأشارت التقارير إلى أن الإجراءات الجديدة يتم تطبيقها على كافة سكان الدولة، حيث يُستثنى منها الأشخاص المُطعمون في برامج التطعيم الوطنية، وكذلك المتطوعون في الدراسات السريرية للقاح كورونا الذين تظهر حالتهم الخاصة حرف E أو النجمة الذهبية على تطبيق الحصن.

وجددت اللجنة دعوتها لأفراد المجتمع كافة من أجل مواصلة تعاونهم والتزامهم باتباع الإجراءات الوقائية والاحترازية الخاصة بمكافحة فيروس كورونا، محذرة من أن عدم الالتزام بها قد يُعرض المخالفين إلى الغرامة والمساءلة القانونية.

القائمة الجديدة للدول الخضراء في أبوظبي

وفي سياق آخر، قامت دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي بتحديث القائمة الخضراء للدول والمناطق والأقاليم المسموح بالسفر منها الى أبوظبي دون الحاجة إلى التقيد باجراءات الحجر الصحي عقب الوصول إلى الإمارة.

ووفقاً لما ذكرته تقارير محلية، فإن التحديث الجديد للقائمة، والذي يُسرى اعتباراً من اليوم الأحد 17 يناير، جاء بناء على تطورات انتشار فيروس كورونا المستجد، حيث أشارت الدائرة إلى أن أسماء الدول المُصرح قد تتغير من قائمة إلى أخرى.

وأوضحت التقارير القائمة المُحدثة، والتي تضمنت 18 دولة وإقليماً ومنطقة، وهي: البحرين والصين والكويت والمملكة السعودية وبروناي وتايبيه وتايلاند وجزيرة ايل اوف مان وجمهورية ساوتومي وبرينسيب وسلطنة عمان وقطر وسانت كيتيس ونفيس وكاليدونيا الجديدة ومنغوليا وموريشيوس ونيوزيلندا ومكاو وهونج كونج.

فيروس كورونا في الإمارات

وكانت وزارة الصحة الإماراتية قد أعلنت، اليوم الأحد، عن تسجيل 3,453 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في البلاد، مشيرة إلى أن جميع الحالات مستقرة وتخضع للرعاية الصحية، ليبلغ بذلك إجمالي الحالات المُسجل إصابتها بالعدوى الفيروسية 253,261 حالة إصابة.

كما ذكرت الوزارة أنه تم أيضاً تسجيل 3,268 حالة تعافي جديدة، ليرتفع إجمالي الحالات التي تماثلت للشفاء من المرض في الدولة إلى 225,374 حالة، فيما تم تسجيل 5 وفيات جديدة، ليصل إجمالي الوفيات بكورونا في الإمارات إلى 745 وفاة.

الإمارات تحقق أعلى معدل توزيع جرعات لقاح كورونا

وعلى جانب آخر، فقد كشفت وزارة الصحة في دولة الإمارات العربية المتحدة مؤخراً عن تحقيق البلاد أعلى معدل توزيع جرعات اللقاح المضاد لوباء فيروس كورونا المستجد.

وقالت الوزارة أن الإمارات حققت أعلى معدل توزيع جرعات لقاح كوفيد- 19 للفئات المؤهلة طبياً والمستوفية كافة الشروط، موضحة أن المعدل بلغ 24.58 جرعة لكل 100 شخص، وذلك منذ إطلاق الحملة الوطنية للقاح المضاد لكورونا.

وأشارت الوزارة إلى أن هذا الإنجاز يأتي تماشياً مع خطتها التي تهدف إلى توفير اللقاح المضاد لكورونا لكافة قاطني الدولة، وكذلك سعياً إلى الوصول إلى المناعة المكتسبة الناتجة عن التطعيم، لافتة إلى أن اللقاح يساعد في تقليل الحالات المصابة بالمرض، ويساهم كذلك في السيطرة على الجائحة.

جدير بالذكر أن وزارة الصحة الإماراتية قد أعلنت في وقت سابق من شهر يناير الجاري عن تخطيها حاجز المليون جرعة لقاح كورونا، والتي تم منحها إلى المتلقين.

ونوهت الوزارة إلى إنتهائها من تقديم اللقاح المضاد لكورونا إلى خط الدفاع الأول، والذين كانت لهم الأولوية للحصول على التطعيم منذ تسجيل اللقاح خلال شهر أكتوبر الماضي، لافتة إلى أنه تم تقديم اللقاح بعدها لمختلف فئات المجتمع من مواطنين ومقيمين، خاصة كبار السن منهم وأصحاب الأمراض المزمنة.

وتسعى دولة الإمارات إلى تطعيم أكثر من 50% من سكانها خلال الربع الأول من عام 2021 الجاري، بهدف الوصول إلى المناعة المكتسبة من التطعيم، حيث يأتي هذا ضمن جهودها الساعية إلى الحفاظ على سلامة المجتمع وصحة أفراده.

فيروس كورونا حول العالم

جدير بالذكر أن فيروس كورونا المستجد ظهر لأول مرة أواخر ديسمبر 2019 في مدينة ووهان الصينية، لينتشر بعدها حول العالم، مما جعل منظمة الصحة العالمية تقوم بتصنيفه كوباء عالمي في مارس 2020.

ووفقاً لآخر الاحصاءات الطبية، فقد وصل عدد المصابين بكوفيد-19 حتى الآن أكثر من 95 مليون و162 ألف شخص حول العالم، فيما بلغ إجمالي عدد المتعافين من المرض أكثر من 67 مليون و937 ألف شخص، أما عدد الوفيات الإجمالي فقد بلغ أكثر من 2 مليون شخص.

كما اتخذت العديد من الدول حول العالم عدة إجراءات احترازية كمحاولة للسيطرة على الفيروس الخطير، والتي تتضمن: تعليق الطيران، فرض حظر التجول.

الوقاية من فيروس كورونا المستجد

ونصحت منظمات الصحة حول العالم في وقت سابق بأهم الطرق الاحترازية للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا، وأهمها غسل الأيدي كثيراً بالماء والصابون، مع استخدام معقم اليدين في حال عدم توفر الصابون والماء، بالإضافة إلى ارتداء الكمامات في حال التواجد في الخارج، وتجنب التجمعات الكبيرة والبقاء في الأماكن المغلقة، والبقاء في المنزل بقدر الإمكان.

أعراض فيروس كورونا

وقد قامت منظمات الصحة العالمية بنشر الأعراض الرئيسية التي تصاحب هذا المرض القاتل، وأبرزها: الحمى، السعال، ضيق التنفس، فقدان حاستي الشم والتذوق، ألم الحلق، الصداع، الإسهال.