في يوم الفيل العالمي: شخصيات كرتونية ارتبطت طفولتنا بها

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 11 أغسطس 2020
في يوم الفيل العالمي: شخصيات كرتونية ارتبطت طفولتنا بها
مقالات ذات صلة
المهاجرون في جزر الكناري ورحلة البحث عن نهاية سعيدة!
السمكة الفضية: حشرة مفيدة أم ضيف ثقيل الظل؟
الشرطة النيوزيلندية تعتمد زيا رسميا بالحجاب

يحتفل العالم بـ يوم الفيل العالمي، في 12 أغسطس من كل عام؛ من أجل حماية والحفاظ على الفيلة في العالم، حيث احتفل بـ الفيلة لأول مرة في 12 أغسطس عام 2012، لكن فكرة الاحتفال جاءت في عام 2011، حينما فكر كل من المخرجين الكنديين باتريشيا سيمز ومايكل كلارك، إضافة إلى سيفابورن دارداراناندا، الأمين العام لمؤسسة إعادة توطين الفيلة في تايلاند، حيث تم تأسيس هذا اليوم الذي يدعمه الآن أكثر من 65 منظمة لحماية الحياة البرية والعديد من الأفراد في جميع أنحاء العالم.

ويعد حيوان الفيل من الحيوانات البرية المحببة للعديد من الأطفال والكبار، حيث ارتبط بشكل خاص من خلال الطفولة سواء من خلال رؤيته في السيرك أو حديقة الحيوانات أو مشاهدته يومياً من خلال شاشة التلفاز عبر أفلام الكرتون، لذا في التقرير التالي نستعرض شخصيات كرتونية للفيل، ارتبطت طفولتنا بها بمناسبة يوم الفيل العالمي.

دامبو الفيل الطائر Dumbo:

صدر هذا الفيلم لأول مرة عام 1941، ثم أعيد انتاجه من جديد بوسائل حديثة لـ أفلام الأنميشن عام 2019. وتدور قصته حول فيل صغير مميز، قد تم تسليمه إلى السيدة الفيلة "جمبو" من قبل طائر اللقلق، حيث تعد الفيلة جمبو فيلة مخضرمة في ألعاب السيرك لكنها تتمنى الأمومة. وكان الفيل الوليد يتعرض للسخرية نظراً بسبب آذانه هائلة الحجم، ثم يطلق عليه اسم دامبو.

وبعد فصل الفيل دامبو عن والدته، يتم إلحاقه بألعاب مهرجين السيرك الخطيرة، هذا الأمر جعل هناك صداقه قوية بينه وبين الفأر، حيث يساعد الفأر دامبو على وضعه المعقد ويعاونه على اكتشاف مهاراته وإمكانياته الكاملة.

في يوم الفيل العالمي: شخصيات كرتونية ارتبطت طفولتنا بها
يوميات بابار الفيل:

من الشخصيات التي ارتبط بها الكثير من الأجيال حول العالم؛ نظراً لأن شخصية بابار الفيل هي شخصية فرنسية خيالية، ظهرت لأول مرة من خلال كتاب الأطفال الفرنسي Histoire de Babar، الذي صممه الكاتب الفرنسي جون دي برنهوف عام 1931، هذا الكتاب كان له صدى واسع ولاقى نجاحاً مبهراً. وترجم الكتاب إلى اللغة الإنجليزي بعنوان قصة بابار، الذي قدمها ألان ألكسندر ميلني في بريطانيا والولايات المتحدة عام 1933، ثم تحول إلى مسلسل كرتوني.

أما عن قصة الفيل بابار فهو فيل تم اصطياده من قبل أحد الصيادين، الذي قتل والدته، لكنه هرب منه إلى المدينة؛ من أجل أن يتعلم فيها الحضارة والتمدن حتى ينقل تجاربه لأصدقاءه الأفيال في الغابة. لذا قرر العودة إلى الغابة وعند وصوله إليها يموت زعيم الأفيال، بسبب تناوله نبتة عيش الغراب مسممة، لذا يمهد الطريق له الطريق ليكون هو زعيماً للأفيال؛ نظراً لثقافته وتحضره، ثم يتزوج ابنة عمه وينجب أطفالاً ليعلمهم القيم والمبادئ النبيلة.



الفيل في حلقات مسلسل الكرتون الشهير توم وجيري:

لعل المسلسل الكرتوني الشهير توم وجيري من أكثر المسلسلات الكرتونية، التي يشاهدها كل شخص سواء كبير أو صغير، حيث تواجدت شخصية الفيل في عدة حلقات من هذا المسلسل الشهير، خاصة حلقة الفيل الصغير التائه، الذي وقع من قطار السيرك، حيث كان نائماً بجوار والدته لكنه وقع ثم يجد نفسه في المنزل الذي يسكن فيه توم وجيري، ثم تتوالى الأحداث في إطار كوميدي للغاية.