مشروع آبل للسيارات ذاتية القيادة يعود للظهور ثانية

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 20 ديسمبر 2016
مشروع آبل للسيارات ذاتية القيادة يعود للظهور ثانية
مقالات ذات صلة
"جنرال موتورز" تستدعي 70 ألف سيارة بسب هذه المشكلة
تعرفوا على أول سيارة كهربائية فاخرة مزودة باتصال 5G
سيارة تغير شكلها وتتحول إلى طائرة خلال 3 دقائق فقط

لم تكتف آبل بعدم الإفصاح عن مدى صحة مشاركتها في مشروع "تيتان" Titan Project الخاص ببناء سيارة جديدة ذاتية القيادة وحسب، بل أعلنت في وقت سابق عن تخليها عن حلم بناء مثل هذه السيارة، ولكن يبدو أن الشركة التقنية الأمريكية الكبرى لم تكشف عن الحقيقة كاملة.

ففي رد على الشروط أقرتها الحكومة الأمريكية لوضع قواعد للشركات التي تعمل على تطوير السيارات ذاتية القيادة، أرسلت شركة آبل خطاباً للإدارة الوطنية لسلامة الطرق NHTSA، موقع من "ستيفن كينير" رئيس قسم سلامة المنتجات في شركة آبل حالياً ومدير إدارة قسم سلامة النقل في شركة فورد سابقاً، بفيد بأن الشركة تقوم بالاستثمار بقوة في مجال دراسة التعلم الآلي Machine Learning، وهو المجال المتعلق باستخدام أنظمة الحركة الآلية الذكية في عدة قطاعات ومن بينها قطاع النقل والسيارات ذاتية القيادة.

وبهذا الخطاب تعود مناقشة أمر مشاركة آبل في هذا المجال المتسارع والآخذ في التطور والواقع تحت سيطرة شركة تسلا ومزاحمة شركات أخرى مثل فورد وأوبر وجوجل وغيرها من مصنعي السيارات وشركات التقنية الأمريكية والأوروبية الأسيوية.

وفي تقارير سابقة على مدى عامين، ذكر أن آبل تعمل على مشروع أطلق عليه Titan Project، وهو مشروع مهتم بدراسة وتطوير السيارات ذاتية القيادة، ولكن التقارير ذاتها لم تشر إلى نية آبل تصنيع سيارتها الخاصة بالتعاون مع إحدى الشركات المصنعة للسيارات، بل ركزت على أن الشركة تعمل على تطوير البرمجيات والأنظمة المخصصة للسيارات ذاتية القيادة.

وطلبت آبل من خلال خطابها أن تقوم الحكومة الفيدرالية بالسماح ببعض المرونة في تنظيم القوانين لتشجيع الابتكار، كما أعلنت عن موافقتها تبادل البيانات والمتعلقة بأية حوادث تنتج عن أنظمة السيارات ذاتية القيادة، وقد وصفت آبل هذه الخطوة أنها في إطار سعيها للمشاركة في الوصول إلى سيارة ذاتية القيادة أكثر تميزاً ودقة بصورة عامة.