حصرياً: مقابلة مع تاركان ديميرباس، نائب رئيس منطقة الشرق الأوسط

فيليب موريس مانجمنت سيرفيسيز الشرق الأوسط المحدودة

  • تاريخ النشر: منذ 6 أيام آخر تحديث: منذ 5 أيام
حصرياً: مقابلة مع تاركان ديميرباس، نائب رئيس منطقة الشرق الأوسط
مقالات ذات صلة
حملات شعبية في السعودية لـ مقاطعة المنتجات التركية
ماهي مادة البوليمر التي ستطبع بها السعودية عملتها؟
المالية المصرية تطرح أول إصدار لسندات خضراء بقيمة نصف مليار دولار

1. ما هي أهمية افتتاح متجر IQOS في دبي مول؟

يسرنا جداً إعلان افتتاح أول متجر IQOS في دبي مول، المتجر الأول من نوعه على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي. هذا الإنجاز هو اثبات لالتزامنا بمستقبل خالٍ من الدخان في دول مجلس التعاون الخليجي، ذلك المستقبل حيث يتحول المدخنون البالغون، الذين كانوا سيستمروا بالتدخين، إلى بدائل أفضل مدعومة ببحث علمي دقيق وتكنولوجيا رائدة. سيوفر متجر IQOS للمدخنين البالغين في الإمارات العربية المتحدة مساحة لاستكشاف هذه البدائل الأفضل وسيقدم لهم الدعم والرعاية خلال رحلة تحويل استخدامهم. كما أنه سيوفر مستخدمي IQOS البالغين المتواجدين في الإمارات العربية المتحدة عالماً يؤكد لهم صحة الاختيار الأفضل الذي قاموا به، كما يبقيهم ملهمين ومرتبطين بالفصل الخالي من الدخان في حياتهم.

2. هل ترى المزيد من السلطات المحلية التي تتخذ ذات الخطوات التي رأيناها في الإمارات العربية المتحدة؟ عالمياً و إقليمياً؟

عدا عن الإمارات العربية المتحدة، فقد تم إطلاق HEETS وIQOS في المملكة العربية السعودية وفقاً لإطار تنظيمي مختلف تم وضعه في عام 2020. بالإضافة إلى أنه تم مؤخراً إطلاق HEETS في الكويت ونتوقع أن تتوفر منتجاتنا الخالية من الدخان في أسواق أخرى في دول مجلس التعاون الخليجي قريباً كما نأمل.

تؤمن فيليب موريس انترناشونال أن تقديم بدائل أقل ضرراً لأولئك الذين كانوا لن يقلعوا عن التدخين هو مقاربة سليمة للصحة العامة، وهذا ما يتبناه أيضاً عدد متزايد من الخبراء والهيئات الصحية حول العالم. على سبيل المثال، نحن نتشجع برؤية حكومات الدول التي تعتبر رائدة في مكافحة  التبغ مثل الولايات المتحدة ونيوزيلندا قد أعربت مؤخراً عن دعمها للسياسات القائمة على العلم للاستفادة من إمكانات الحد من الضرر التي توفرها المنتجات الخالية من الدخان.

3. في أوائل شهر يوليو، سمحت إدارة الغذاء والدواء بتسويق IQOS  في الولايات المتحدة مع معلومات التعرض المخفض للمخاطر. وهذا إنجاز كبير. هل يمكنك توضيح أهمية ذلك؟

كان ذلك يوماً مهماً وتاريخياً. في 7 يوليو 2020، تم ترخيص جهاز IQOS من قِبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية – والتي يشار إليها بشكل أكثر شيوعاً باختصار (FDA)- إلى جانب ثلاثة أنواع مختلفة من أعواد تسخين التبغ، ليتم تسويقها في الولايات المتحدة بمعلومات تعرض مخفض للمخاطر. كما تعلمون على الأرجح، فإن إدارة الغذاء والدواء هي وكالة فيدرالية تابعة لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأميريكية. وهي مسؤولة عن تنظيم عدة أمور من بينهما عمليات تصنيع وتسويق وتوزيع منتجات التبغ في الولايات المتحدة لحماية الصحة العامة وتقليل استخدام التبغ من قبل القاصرين.

يجعل القرار من IQOS نظام تسخين التبغ الأول والوحيد الذي أكمل عملية طلب منتجات التبغ المعدلة المخاطر.

جاء قرار إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) بعد عدة سنوات من المراجعات لجميع الأدلة العلمية المتاحة حول IQOS، وبعد مراجعة مجمل الأدلة العلمية المتاحة حول IQOS، سواء الأدلة الصادرة عن فيليب موريس انترناشونال أو الأدلة المستقلة، توصلت إدارة الغذاء والدواء إلى ما يلي:

الأدلة المتوفرة حتى اليوم:

يقوم نظام IQOS  بتسخين التبغ ولكنه لا يحرقه.

هذا يقلل بشكل كبير من إنتاج المواد الكيميائية الضارة أو التي قد تكون ضارة.

أظهرت الدراسات العلمية أن التحول الكامل من تدخين السجائر إلى نظام IQOS يقلل بشكل كبير من تعرض جسدك للمواد الكيميائية الضارة أو التي يحتمل أن تكون ضارة.

يُظهر قرار إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) أن IQOS هو منتج يختلف جوهرياً عن السجائر. يعد IQOS خياراً أفضل للبالغين الذين كانوا سيستمروا بالتدخين.

على مدى السنوات العشر الماضية ، أسست شركة  فيليب موريس انترناشونال فريقاً من أكثر من 400 عالم وخبير في مجال البحث والتطوير واستثمرت بشكل كبير نحو تحقيق هدف واحد: ابتكار بديل عن السجائر للمدخنين البالغين الذين يريدون خياراً أفضل من الاستمرار في التدخين. لذلك نحن فخورون بالاحتفال بهذا الإنجاز في رحلتنا ونحن ملتزمون بمواصلة الوفاء بوعودنا.

4. كثير من الناس يشككون في رؤية فيليب موريس انترناشونال لمستقبل خالٍ من الدخان. هل يمكنك توضيح المزيد عن "المستقبل الخالي من الدخان"؟ وما هي الجهود التي تبذلها فيليب موريس انترناشونال نحو مستقبل خالٍ من الدخان؟

اسمح لي أن أبدأ بالقول أن شركة فيليب موريس إنترناشونال تقود حالياً تحول مبتكر في صناعة التبغ. نحن نصمم مستقبلًا خالياً من الدخان، مستقبلاً لا يتضمن السجائر ونريد الوصول إليه بأسرع وقت ممكن.

يشكل من البحث العلمي والتكنولوجيا الأساس لتحولنا وهذا يشمل تطوير وتقديم منتجات مبتكرة قائمة على العلم والتي ستلقى قبولاً لدى المدخنين البالغين.

وهذا ما يثبته تكريس موارد فيليب موريس انترناشونال والبحث والتطوير والاستثمارات التجارية لتحقيق هذه الرؤية. في 2019، تم تخصيص 71٪ من الاستثمار التجاري لشركة فيليب موريس انترناشونال  و 98٪ من موارد البحث والتطوير للمنتجات الخالية من الدخان.

بطبيعة الحال، فإن رؤيتنا الخالية من الدخان لا يمكن تحقيقها بدون العمل الجماعي لجميع الأطراف المعنية لتحقيق ذات الهدف. ويجب أن تراعي اللوائح التنظيمية وتيرة التقدم العلمي والتكنولوجي وأن تتكيف معها.

5. لقد ذكرت ميزانية كبيرة يجري استثمارها في تطوير منتجات خالية من الدخان. كيف ترى هذا الاتجاه؟ هل تعتقد أن المدخنين يسعون وراء بدائل أخرى؟

منذ عام 2008، استثمرت فيليب موريس انترناشونال أكثر من 7.2 مليار دولار أمريكي في الأبحاث الأساسية وتطوير المنتجات والإثبات العلمي مع أكثر من 430 خبيراً في البحث والتطوير يعملون على منتجاتنا الخالية من الدخان. نحن نعلم أن المدخنين البالغين قلقون بشأن الآثار الصحية للتدخين، لكن الغالبية العظمى لا يقلعون عنه ويبحثون عن بدائل أقل ضرراً للسجائر. يعتبر النمو الأخير في سوق السجائر الإلكترونية ومنتجات التبغ المسخن دليلًا على هذا الطلب. يبحث عدد متزايد من المدخنين البالغين عن منتجات خالية من الدخان مثبتة علمياً والتي تعد خياراً أفضل من الاستمرار في التدخين، وهي مرضية بما يكفي بحيث يتحول المدخنون إليها بشكل كامل.

6. أنت تتحدث عن منتج آمن. ومع ذلك، يستمر إدمان النيكوتين. هل ستقومون بتسويق المنتجات خالية من النيكوتين؟

هناك الكثير من المفاهيم الخاطئة حول النيكوتين. في الواقع، خلافاً لما يعتقده الكثيرون، فإن النيكوتين، وعلى الرغم من أنه يسبب الإدمان وليس خالياً من المخاطر، ليس السبب الرئيسي للأمراض المرتبطة بالتدخين. إن حرق التبغ في الواقع هو الذي يولد الغالبية العظمى من المواد السامة الموجودة في الدخان ويرتبط بشكل عام بالأمراض المرتبطة بالتدخين. منتجات فيليب موريس انترناشونال الخالية من الدخان تلغي عملية الاحتراق.

إن الاستفادة من الابتكارات العلمية والتكنولوجية مثل منتجات التبغ المسخن التي لديها القدرة على تقليل الضرر الناجم عن تدخين السجائر هي فرصة الصحة العامة لهذا القرن. ومع ذلك، لكي يكون لهذه المنتجات تأثيراً إيجابياً على الصحة العامة، يجب أن يكون المدخنون على استعداد للتحويل إليها. إن النيكوتين هو أحد خصائص المنتجات العديدة التي يبحث عنها المدخنون البالغون في المنتجات البديلة.

7. تواصل شركة فيليب موريس انترناشونال الابتكار في IQOS. ما هي التحديثات الرئيسية على IQOS 3 DUO؟

إن IQOS 3 DUO هو أحدث نظام تسخين للتبغ من فيليب موريس انترناشونال، وهو مصمم لتقديم تجربة تبغ أفضل. إنه يجسد سعي شركة فيليب موريس إنترناشونال للتحسين المستمر وتقديم المنتجات الأكثر ابتكاراً للمدخنين البالغين الذين قد يستمرون في التدخين لولا ذلك.

يتميز IQOS 3 DUO بحامله الأسرع والأقوى حتى الآن، حيث يوفر استخدامين متتاليين دون الحاجة إلى إعادة الشحن. لا يحتاج المستهلكون إلى انتظار شحن الحامل للاستخدام الثاني. وبفضل الشحن السريع، الذي قد يعتمد على ظروف الاستخدام بعد الشحن الأولي الكامل للحامل، يكون وقت شحن الحامل أسرع بكثير من مدة شحن IQOS 2.4+ ، وهو الآن يتكيف مع إيقاع المستهلكين في استخدام IQOS.

نظراً لكونه المنتج المفضل للتسخين-لا-الحرق في جميع أنحاء العالم، يستمر IQOS في التطور لجعل التحويل عن السجائر أسهل بالنسبة للمدخنين البالغين الذين كانوا ليستمروا في التدخين لولا ذلك.

8. ما هي أسعار أجهزة IQOS في الإمارات العربية المتحدة؟

يبلغ سعر البيع بالتجزئة الموصى به في الإمارات العربية المتحدة لطقم IQOS 3 Duo 500 درهم إماراتي، ولعبوة HEETS 20 درهم إماراتي.

9. هل هناك خطط للتوسع خارج دولة الإمارات العربية المتحدة؟

نعم بالطبع. كما ذكرنا سابقاً، نحن في فيليب موريس انترناشونال ملتزمون بتقديم بدائل أفضل للمدخنين البالغين الذين كانوا سيستمرون في التدخين لولا ذلك، ونحن نركز جهودنا ومواردنا للوصول إلى هناك في أقرب وقت ممكن.

كانت الإمارات العربية المتحدة أول دولة في دول مجلس التعاون الخليجي يتم فيها تقديم IQOS. في ديسمبر 2018، تم إطلاق IQOS لأول مرة في السوق الحرة في دبي. تبع هذا الإطلاق طرح IQOS في السوق المحلي لدولة الإمارات العربية المتحدة في يوليو 2019، أي قبل أكثر من عام بقليل. في الآونة الأخيرة، في يوليو 2020، دخلت IQOS أيضاً في المملكة العربية السعودية. وفي سبتمبر من هذا العام، تم إطلاق مواد HEETS الاستهلاكية في الكويت، وقريباً جداً ستتوفر IQOS في السوق الكويتي.

كما ترون، فإن التزامنا بمنع التدخين في دول مجلس التعاون الخليجي يبقى ثابتاً ونأمل أن نتمكن من الوصول إلى هناك في أقرب وقت ممكن لصالح المدخنين البالغين والأشخاص الذين يهتمون بهم.

بتوصية من شركة فيليب موريس لخدمات الإدارة (الشرق الأوسط) المحدودة