يوم البريد العالمي: ما هي أول وثيقة بريدية في التاريخ؟

  • تاريخ النشر: الجمعة، 09 أكتوبر 2020
يوم البريد العالمي: ما هي أول وثيقة بريدية في التاريخ؟
مقالات ذات صلة
بايدن والإنجيل: قصة اختيار نسخة الكتاب المقدس عمرها 127 عاماً
تنصيب الرئيس الأمريكي: مواقف وطرائف شهدها الحفل الضخم عبر التاريخ
رحيل الوريث الأخير لعرش الإمبراطورية العثمانية

يحتفل العالم بـ يوم البريد العالمي في 9 أكتوبر من كل عام، حيث يهدف الاحتفال بـ يوم البريد العالمي إلى زيادة الوعي بدور البريد في الحياة اليومية للأفراد والشركات، فضلاً عن مساهمته في التنمية الاجتماعية والاقتصادية العالمية.

لماذا 9 أكتوبر يوماً عالمياً للبريد؟

يتم الاحتفال باليوم العالمي للبريد في 9 أكتوبر من كل عام للاحتفال بالذكرى السنوية لتأسيس الاتحاد البريدي العالمي (UPU) الذي بدأ في عام 1874 في سويسرا، حيث تشارك دول في جميع أنحاء العالم في احتفالات اليوم لتسليط الضوء على أهمية الخدمة البريدية.

يوم البريد العالمي
تاريخ يوم البريد العالمي:

تم إعلان ذلك اليوم من قبل مؤتمر الاتحاد البريدي العالمي لعام 1969 في طوكيو باليابان، حيث تم اقتراح اليوم من قبل شري أناند موهان نارولا، عضو الوفد الهندي. ومنذ ذلك الحين، تم الاحتفال باليوم العالمي للبريد كل عام في 9 أكتوبر.

ويعود تاريخ أول وثيقة بريدية معروفة، حيث وجدت في مصر، إلى 255 قبل الميلاد. ومع ذلك، كانت الخدمات البريدية موجودة في كل قارة تقريباً في شكل رسل يخدمون الملوك والأباطرة حتى قبل ذلك.

أول طابع بريدي لاصق:

وكان بيني بلاك Penny Black أول طابع بريدي لاصق في العالم يستخدم في نظام بريدي عام. تم إصداره لأول مرة في بريطانيا العظمى، في 1 مايو 1840 ، لكنه لم يكن صالحاً للاستخدام حتى 6 مايو.

Penny Black أول طابع بريدي لاصق

أهمية يوم البريد العالمي:

يهدف اليوم إلى نشر الوعي حول دور البريد في الحياة اليومية للأفراد والشركات ومساهمته في التنمية الاجتماعية والاقتصادية العالمية، حيث ترتكز الركائز الاستراتيجية للاتحاد البريدي العالمي على الابتكار والتكامل والشمول.

كيف يتم الاحتفال بيوم البريد العالمي؟

تحتفل أكثر من 150 دولة بهذا اليوم كل عام، من خلال البرامج والأنشطة التي تخلق الوعي بدور البريد. كما تروج الدول أيضاً للمنتجات والخدمات البريدية الجديدة للاحتفال باليوم. وفي بعض الدول تعتبر اليوم عطلة عمل. كما تصدر العديد من الإدارات البريدية هدايا تذكارية خاصة مثل القمصان والشارات، بالإضافة إلى مكافأة بعض الشركات لموظفيها للاحتفال بهذا اليوم.

وينظم الاتحاد البريدي العالمي مسابقة كتابة الخطابات للكتاب الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 9 و 15 عاماً حول موضوع معين لتوعيتهم بأهمية الخدمات البريدية.

يوم البريد العالمي 2020:

تبتكر الخدمات البريدية طرقاً جديدة ومبتكرة للحفاظ على نشاط البريد حتى أثناء جائحة فيروس كورونا. لقد تدخلت المنشورات لتقديم كل شيء بدءً من تقديم معدات الحماية الشخصية المهمة ومجموعات الاختبار والأدوية، إلى ضمان حصول الأطفال على موادهم التعليمية لمواصلة تعليمهم من المنزل. ومن المقرر أن يشهد هذا العام احتفالات اليوم العالمي للبريد بشكل افتراضي.